المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الطعن في الصحابة طعن في الرسول صلي الله عليه وسلم


بسمة
01 Mar 2007, 06:10 AM
الطعن في الصحابة طعن في الرسول صلي الله عليه وسلم

قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله: (فإن الله تعالي أثني علي أصحاب نبيه صلي الله عليه وسلم من السابقين والتابعين لهم بإحسان. وأخبر انه رضي عنهم ورضوا عنه، وذكرهم في آيات من كتابه.

مثل قوله تعالي (محمد رسول الله والذين معه أشداء علي الكفار رحماء بينهم تراهم ركعا سجدا يبتغون فضلاً من الله ورضوانا سيماهم في وجوههم من اثر السجود ذلك مثلهم في التوراة ومثلهم في الإنجيل كزرع أخرج شطأه فآزره فاستغلظ فاستوي علي سوقه يعجب الزراع ليغيظ بهم الكفار وعد الله الذين آمنوا وعملوا الصالحات منهم مغفرة وأجراً عظيما).

وقال تعالي: (لقد رضي الله عن المؤمنين إذ يبايعونك تحت الشجرة فعلم ما في قلوبهم فأنزل السكينة عليهم وأثابهم فتحا قريبا).

وفي الصحاح عن النبي صلي الله عليه وسلم انه قال: (لا تسبوا أصحابي فوالذي نفسي بيده لو أن أحدكم أنفق مثل أحد ذهبا ما بلغ مد أحدهم ولا نصيفه).

وقد اتفق أهل السنة والجماعة علي ما تواتر عن علي بن أبي طالب -رضي الله عنه- انه قال: خير هذه الأمة بعد نبيها أبوبكرثم عمر رضي الله عنهما واتفق أصحاب رسول الله صلي الله عليه وسلم علي بيعة عثمان بعد عمر رضي الله عنهما.

وقال صلي الله عليه وسلم (عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي تمسكوا بها وعضوا عليها بالنواجذ وإياكم ومحدثات الأمور فإن كل بدعة ضلالة).

وكان علي بن أبي طالب رضي الله عنه آخر الخلفاء الراشدين المهديين. وقد اتفق عامة أهل السنة من العلماء والعباد والأمراء والأجناد علي ان يقولوا: أبوبكر ثم عمر، ثم عثمان، ثم علي رضي الله عنهم. ودلائل ذلك وفضائل الصحابة كثيرة، ليس هذا موضعه.

وكذلك نؤمن بالامساك عما شجر بينهم ونعلم ان بعض المنقول في ذلك كذب وهم كانوا مجتهدين، إما مصيبون لهم أجران، أو مثابون علي عملهم الصالح مغفور لهم خطأهم، وما كان لهم من السيئات -وقد سبق لهم من الله الحسني- فإن الله يغفرها لهم: إما بتوبة أو بحسنات مادية أو مصائب مكفرة، أو غير ذلك. فإنهم خير قرون هذه الأمة كما قال صلي الله عليه وسلم (خير القرون قرني الذي بعثت فيهم، ثم الذين يلونهم) وهذه خير أمة أخرجت للناس انتهي كلام شيخ الاسلام ابن تيمية.

قلت: ومعلوم ان الطعن في الصحابة الكرام، هو اتهام لرسول الله صلي الله عليه وسلم نفسه بالفشل في رسالته، وانه لم يقدر أن يؤسس له اتباعا مخلصين، فكان -علي زعم هؤلاء المنافقين الذين يطعنون في أصحاب النبي صلي الله عليه وسلم- أصحاب النبي صلي الله عليه وسلم الذين هم خاصة أتباعه الذين لا يفارقونه حضرا ولا سفرا، وأصهاره، ووزرائه، كانوا لا يؤمنون بما يقول، بل يضمرون النفاق والخيانة له طيلة وقت صحبتهم له.

ثم انه بعد موته، خانوه في أعظم أمور الدين -ويزعم هؤلاء الذين يطعنون في أصحاب النبي صلي الله عليه وسلم، أن الإمامة هي أعظم أمور الدين -خانوه في هذا الأمر العظيم، وبذلك يكون الصحابة رضي الله عنهم، قد أثبتوا للناس جميعا -كما هو لازم قول هؤلاء- ان النبي الذي اصطفاه الله علي البشر أجمعين، كان مثالا لأكبر فشل في التاريخ، وكان دينه الذي فضله الله تعالي علي كل الأديان، كان أسوأ الأديان حظا من التوفيق الإلهي، فلم يحمله بعد النبي صلي الله عليه وسلم إلا الخونة، ولم ينشره في الأرض إلا أهل النفاق والريب فيه، وان القرآن الذي هو أعظم الكتب، صار بيد أشد الناس خيانة في التاريخ؟!

فتأمل ما الذي يؤدي اليه الطعن في أصحاب النبي صلي الله عليه وسلم، من الشناعات التي لا يقرها شرع ولا عقل، والله ثم والله، لا يطعن فيهم إلا حاقد علي هذا الدين، ساع في افساده وابطاله.

والطعن في الصحابة نفاق، كما قال صلي الله عليه وسلم: آية الإيمان حب الأنصار وأية النفاق بغض الأنصار ، وقال صلي الله عليه وسلم: لا يحب الأنصار إلا مؤمن ولا يبغضهم إلا منافق، فمن أحب الأنصار أحبه الله ومن أبغضهم أبغضه الله ، وفي صحيح البخاري عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال، قال رسول الله صلي الله عليه وسلم: لا تسبوا أصحابي فلو ان أحدكم قد أنفق مثل أحد ذهبا ما بلغ مد أحدهم ولا نصيفه .

والطعن في الصحابة عموما طعن في القرآن الكريم وتكذيب للآيات من سورة الحشر فقد أثني الله عز وجل علي المهاجرين من أصحاب نبيه بقوله للفقراء والمهاجرين الذي أخرجوا من ديارهم وأموالهم يبتغون فضلاً من الله ورضوانا وينصرون الله ورسوله أولئك هم الصادقون.

وأثني الله تعالي علي الأنصار من أصحاب نبيه بقوله: والذين تبوأوا الدار والايمان من قبلهم يحبون من هاجر اليهم ولا يجدون في صدروهم حاجة مما أوتوا ويؤثرون علي أنفسهم ولو كان بهم خصاصة ومن يوق شح نفسه فأولئك هم المفلحون)، الدار والإيمان اسمان من أسماء هذه المدينة المباركة.

ثم وصف الله تعالي حال المؤمنين من بعدهم المؤمنون الذين لزموا الجماعة وتمسكوا بالسنة المؤمنون الذين أعظم ما في قلوبهم حب الصحابة ورضوان الله عنهم أجمعين والدعاء للصحابة والاستغفار لهم قال تعالي: والذين جاءوا من بعدهم يقولون ربنا اغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان ولا تجعل في قلوبنا غلا للذين آمنوا ربنا انك رؤوف رحيم (الحشر:10)

البرنس
01 Mar 2007, 11:01 AM
رضي الله عنهم جميعاً

موقفهم مع رسول الله صلى الله عليه وسلم

موقف بطولي وجعلهم من الذين رضي الله عنهم

لعن الله من طعن فيهم أو أنقصهم حقهم

وجمعنا الله بهم في جنته

جزاك الله خير بسمة على هذا الموضوع

برق الوسم
01 Mar 2007, 11:17 AM
والله قامت تجراء الناس تطعن بالصحابه رضوان الله عليه

اختلاف الدنيااااااااا مشكوره بسمه لاهنتي على الموضوع


تحياتي برق الوســــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــم

بن دابان
01 Mar 2007, 04:11 PM
الاخت بسمه مشكوره وجزاك الله الف خير

عبدالله الشدادي
01 Mar 2007, 04:29 PM
لعنة الله على من طعن في الرسول

صلى الله عليه وسلم واصحابة

جزاك الله كل خير اختي على نقل الموضوع الجميل

عذب الكلام
01 Mar 2007, 04:32 PM
لعن الله علي من يطعن في الرسول الله صلي الله عليه وسلم واصحابه

بسمه

جزاك الله خير

بسمة
01 Mar 2007, 06:49 PM
يسلمواا على المرور

دمتم بحب

بسمة

السلطان
01 Mar 2007, 08:18 PM
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (لا تسبوا أصحابي فوالذي نفسي بيده لو أن أحدكم أنفق مثل أحد ذهبا ما بلغ مد أحدهم ولا نصيفه).

فلعن الله من سب خير الناس وخير من آمن بمحمد وأعانه ونصره واتبع هداه

والله إنها لمنكرة هذه الأمور ولا أعلم كيف يستطيع هؤلاء القوم سب الصحابة

رضوان الله عليهم ؟ ولا أدري أي قلوب يحملون وهم يقعون تحت دائرة الإسلام وما هم بمسلمين ...!!

أحسنتي يا بسمة

بسمة
02 Mar 2007, 04:58 AM
السلطان

جزاك الله كل خير على المرور

وبارك الله فيك

وهج الخيال
02 Mar 2007, 11:35 PM
لعن الله علي من يطعن في الرسول الله صلي الله عليه وسلم واصحابه

كل الخير لك

نــــــدى
03 Mar 2007, 12:06 AM
يعطيك العافيه على هالطرح الرائع

شكرا لك

بسمة
03 Mar 2007, 05:01 AM
يسلموووا

دمتم بود

عيون الأصيل
08 Mar 2007, 10:41 AM
لعنة الله عليهم ومشكوره غاليتي على الموضوع

بسمة
13 Mar 2007, 04:58 AM
اسعد الله اوقاتك بكل خير وسرور

والله يعطيك العافيه على مشاركتك الجميله

دمتي بخير

خالد بن سعود
20 Mar 2007, 11:11 AM
رضي الله عنهم وأرضاهم

بارك الله فيكي أختي بسمه على الموضوع المتميز

بسمة
23 Mar 2007, 04:51 PM
لا املك سوى شكركم على حضوركم الذي اسعدني ...،
نورتم صفحتي ...،
اهلاً بكم ...،