المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ركن أنا معاق.. فلمَ هذه النظرة


محمد سليمان
01 Jul 2012, 10:09 AM
متلازمة داون (المنغولية)
في عام 1866م قام الطبيب البريطاني لانجدون داون Langdon Down بنشر بحثه، حيث قام بوصف مجموعة من الأطفال يتشابهون في الصفات الخلقية. ومنذ ذلك الوقت سميت الحالة بمتلازمة (داون). وإن أسماها البعض بالطفل المنغولي لميلان عينيه، أو في العامية يقول البعض الطفل المغولي. وهي تسمية خاطئة على كل الأحوال. وهكذا أمكن فصل هذه المجموعة المتشابهة عن بقية الأطفال المتخلفين فكرياً لأسباب أخرى.. وتعتبر هذه الحالة من أكثر الحالات شيوعاً من بين حالات الإعاقة العقلية حيث تمثل نسبة (10 %) من حالات الإعاقة العقلية.
المنغولي ومتلازمة داون:
كانت التسمية السابقة التي تطلق على هؤلاء الأطفال هو الطفل المنغولي لميلان في العين يشبه ذلك الموجود لدى أهالي الشرق عموماً. ولقد قامت دولة منغوليا الموجودة في وسط آسيا بالشكوى لدى الأمم المتحدة ضد هذه التسمية. ولقد وافقت الأمم المتحدة والجمعيات التي تعنى بهؤلاء الأطفال على تغيير الاسم.



ومنذ السبعينات الميلادية أصبح يطلق عليهم "أطفال متلازمة داون" في جميع أنحاء العالم، ونحن نناشد الجميع على عدم إطلاق هذه التسمية عليهم، واستخدام أطفال متلازمة داون، مع وجود الصعوبة في هذا الاسم، ولكن تعويد الناس على ذلك قد يستغرق بعض الوقت




من هذا المنطلق يفتتح ركننا الثالث من حملة " أنا موجود فلا تهملني "
ركن ... أنا معاق/ة فلمَ هذه النظرة


فكلنا نعرف المعاق عقلياً ونظرة المجتمع له ومدى احساس المعاق عقلياً بهذه النظرة


فدورنا هنا هو تقديم كل مايدور في خُلدنا مع تقديم مواضيع مختلفة تخدم المعاق عقلياً( متلازمة الداون ).

محمد سليمان
01 Jul 2012, 10:10 AM
مما لا شك فيه ان الكثير من الآباء يشعرون بالصدمة وخيبة الامل اذا شُخص طفلهم بمتلازمة داون. وبعد التغلب على الصدمة الاولى يجد معظمهم ان الطفل هو مثل اي طفل آخر، جميل وخاص، يحتاج الى كل الحب
والرعاية التي يحتاجها الاطفال في مثل عمرهم. تُعرف متلازمة داون بأنها مرض ينجم عن تشوه جيني يسبب تأخرا في النمو البدني والعقلي. ووفقا للجمعية الوطنية لمتلازمة داون، فإن هذا التشوه واحد من أكثر التشوهات الكروموسومية شيوعا، وذلك لحدوث حالة من بين كل 800 الى 1000 طفل. ويوجد في اميركا فقط اكثر من 350 الف شخص مصاب بهذا المرض، مع وقوع حالة بين كل 800 مولود، في حين ان الارقام في بريطانيا تبين ان حوالي 600 طفل يولدون سنويا بمتلازمة داون، اي حالة في كل 1000 ولادة. أما في منطقة الخليج فقد اظهرت الدراسات ان حالات متلازمة داون تقدر ما بين 1 الى 3 في كل 1000 مولود. اكتشف الطبيب البريطاني جون لانجدون داون المرض في عام 1887، وسميت متلازمة داون من بعده. ولكن لم يعرف السبب الحقيقي للمرض الا في عام 1959. متلازمة داون الآن معترف بها كواحدة من الاحتياجات الخاصة التي يمكن ان تؤثر على الناس. وفي عام 2006، خصصت المنظمة العالمية لمتلازمة داون 21 مارس كيوم عالمي لمتلازمة داون. وفي هذا اليوم تنظم وتشارك المنظمات المتخصصة بمتلازمة داون في جميع انحاء العالم في مناسبات مختلفة لرفع مستوى الوعي العام بمتلازمة داون.

ماذا يمكن للأم أن تفعله؟

انه امر طبيعي عند تشخيص المرض، ان يغلب عليك شعور الرفض، والنكران أو الشعور بالذنب واحيانا عدم الرغبة في التعامل مع الطفل. هذا رد فعل متوقع ولا بد منه، لكن حاولي التغلب على هذه المشاعر وتذكري أن لديك طفلا جميلا يحتاج لرعايتك ومحبتك. أثبتت الدراسات أن معظم الاباء والامهات وجدوا أن التثقيف حول المتلازمة ساعدهم على التغلب على مخاوفهم وهمومهم. تعلمي أن تكوني قوية من اجل طفلك، وساعديه في التعلم واكتساب مهارات جديدة. وكون أن طفلك معاق، لا يعني ابدا ان طفلك غير ذي نفع ويعتمد اعتمادا كليا عليكم، بل يعني انه يحتاج الى مساعدة قليلة منك لمساندته فقط. وكما تقول آنا فورست:«ساعدنا عندما نحتاج الى المساعدة، لكن بما يكفي ليمكننا استكمال ما كنا نفعل وحدنا» < اقتراحات.. لمساعدة طفلك
1. حاولي أن تقوي رابطتك بطفلك. وبتقربك منه يمكنك ان تدركي ما يحتاجه دون ان يطلب.
2. تعرفي على متلازمة داون، من خلال مختلف القنوات الاعلامية المتاحة في المكتبات والانترنت.
3. اعتني بنفسك، خذي وقتا للراحة ولا تجهدي نفسك. انت بحاجة الى كل القوة اللازمة لتربية طفلك تربية طبيعية بقدر الامكان.
4. حاولي معرفة ما اذا كان هناك برنامج التدخل المبكر بالقرب منكم، بحيث يمكنك اخذ طفلك اليه.
5. اقرئي كثيرا لطفلك ببطء وبعبارات واضحة، لمساعدته في تطوير مهاراته اللغوية.
6. حاولي أن تأخذي طفلك كل ستة اشهر للكشف عن سمعه. ويوصى بمواصلة فحص السمع الى ان يبلغ الطفل 10 سنوات. 7. حاولي ان ترضعي طفلك رضاعة طبيعية ان امكن، فحليب الام قد يحميه من الامراض.
8. ابتكري وسائل للعب وتعليم طفلك مهارات مختلفة.
9. استمتعي بالوقت الذي تقضينه مع طفلك. الطفل المصاب بمتلازمة داون حنون والفرحة نهجه في الحياة.
10. قفي موقفا ايجابيا واعلمي أنك قد رزقت بطفل لديه مواهبه الخاصة والفريدة من نوعها

زهرة الكرز
01 Jul 2012, 11:47 AM
أخصائي

الله يعطيك العافية ويجعل ماتقدم في ميزان
حسناتك..

شكرًا لك

السلطان
01 Jul 2012, 12:22 PM
بارك الله فيك أخي العزيز
الأخصائي
وبارك في جهودك الطيبة وحضورك المتميز
وأعمالك الخيّرة
ولا حرمك الأجر وجزيل الثواب

كيان إنسانة
01 Jul 2012, 04:52 PM
كالعادة حضور مميز ومشرف


تحيااااتي

محمد سليمان
02 Jul 2012, 08:40 AM
فوائد الأناشيد للمعاق عقليا





المصدر : التدخل المبكر للدكتور جمال الخطيب



الأناشيد أداة تستخدمها الحضانات ورياض الأطفال في المجتمعات المختلفة. وتتصف الأناشيد أساسا بكونها تتضمن كلمات ونغمات مكررة وبدايات ونهايات واضحة وبذلك فهي تقدم إطار منظماً للتفاعل بين الأمهات وأطفالهن والمعلمات والأطفال . والأناشيد هي شكل من أشكال التفاعل الاجتماعي الروتيني الذي يلعب دوراً هاماً في تطوير المهارات التواصلية الأساسية التي ينبثق عنها الكلام في المراحل اللاحقة . ومثل هذه التفاعلات تنظم علاقات الأطفال بالراشدين وتسمح للأطفال بالتنبؤ بالأحداث وباكتساب الإيماءات والأصوات التي يمكن توصيفها في التواصل الاجتماعي . وقد بينت عدة دراسات إمكانية استخدام الأناشيد لتشجيع التفاعل بين المعلمات والأمهات من جهة والأطفال المعوقين بصرياً وجسمياً من جهة أخرى . فبعد عدة جلسات تدريبية في الأناشيد تدعم السلوك التواصلي لهؤلاء الأطفال وفي دراسة ثانية ، بين جلن وكننجهام فائدة الأناشيد في تعليم المهارات اللغوية الأساسية لمجموعة من الأطفال الذين لديهم متلازمة داون . وقد أفادت نتائج هذه الدراسة بأن الأناشيد ليست مهمة لتعلم التفاعلات الاجتماعية فقط ولكنها مهمة كذلك للتعرف على الكلمات . واقترح الباحثان تعديل الأناشيد لتعليم الأطفال المعاقين عقلياً الكلمات البسيطة . فمع أن الأناشيد تتكون من إيقاعات مكررة بسيطة إلا أن الكلمات فيها قد تكون معقدة . وعليه فإن استخدام كلمات بسيطة وقليلة بشكل متكرر قد يزيد من فائدة الأناشيد في برامج التدريب اللغوي . علاوة على ذلك . فإن الفائدة ستكون أكبر إذا تم استخدام الإيماءات المناسبة والإشارات التقليدية . وأخيراً ، فإن المضامين الهامة للدراسات من هذا النوع تتمثل في كون الأناشيد ذات أهمية واضحة في البرامج اللغوية للأطفال خصوصاً والأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة عموماً .

محمد سليمان
03 Jul 2012, 10:57 AM
كيف تعلم طفلك المعاق عقليا القراءة ( طريقة فعالة ومجربة )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،
مما لا شك فيه ان ذوي الطفل المعاق عقليا وكذلك المعلمين يعانون من كيفية ايجاد الطريقة المناسبة التي يستطيعون ان يعلموا الطفل بها القراءة بحيث انه يستطيع من خلال هذه الطريقة القراءة بدون صعوبة ، قد يقول يؤيد اليعض هذا أن لم تكن الأغلبية بأنه لا توجد طريقة وان تعلم الطفل المعاق عقليا القراءة بحيث انه يستطيع أن يقرأ كما يقرأ الطفل العادي شيء مستحيل ،، ولكن والله على ما أقول شهيد رأيت بعيني طفلة معاقة عقليا من فئة متلازمي داون عمرها لا يتعدى الست سنوات( الاعاقة العقلية بدرجة المتوسطة ) ولكنها تقرأ كتب مستوى طفل في سن التاسعة ، (وللعلم أن هذه الطفلة انكليزية الأصل ) ولكن تصميم أمها واهتمامها هو السبب الذي كان وراء تعلم ابنتها القراءة بشكل مذهل ، بحيث أننا فتحنا أفواهنا تعجبا من قدرتها ،، وكانت الصدفة انني كنت قد قمت بترجمة فصل من إحدى الكتب الأجنبية الخاصة بتعليم الأطفال من فئة متلازمي داون يتناول إحدى الطرق التي استخدمتها والدة الطفلة في تعليم طفلتها ،، ولقد قمت شخصيا بتطبيق هذه الطريقة ورأيت بوادر نجاحهها على أطفال آخرين من فئة متلازمة داون و من غير فئة متلازمة داون أي أنهم يعانون من الإعاقة العقلية لأسباب أخرى ،، ولهذا سوف أضع هذه الترجمة التي تحتوي الطريقة لكي يستخدمها الأمهات والآباء والمعلمين والمعلمات في تعليم الأطفال مع قيامي ببعض التعديلات التي تلائم بيئتنا العربية ،، واتمنى ممن يطبقها أن يقوم بالتعليق على هذه الطريقة ومدى كفاءتها ليشجع الآخرين على تطبيقها والاستفادة منها والترجمة كانت كما يلي :
تعليم مدلول الكلمات
المقدمة :

هذا برنامج فردي للقراءة الوظيفية العملية والخبرة واللغة المعدل الذي تم تعديله للاستخدام مع أطفال متلازمة داون . ومن المستحيل أن نصف بالضبط كيف نعلم الطفلة وماذا نعلمها ومتى نعلمها .
ومن هنا ، أقدم نماذج لخطط دروس ( طرق تدريس ) وهي خطط منظمة حسب الوحدات . ويجب على المعلم اتخاذ القرارات الخاصة بتحديد أنسب الوحدات للأطفال وتعديل طرق التدريس والوحدات لتناسب الطفلة. وفي بعض الحالات ربما لا توجد وحدة تناسب الطفلة أو ربما تختار أنت وطفلتك موضوعا معينا أو فكرة معينة ليست موجودة في الوحدة أو ربما تنتهي طفلتك من كل الوحدات المعروضة وتحتاج إلى أكثر . في هذه الحالات أنت تحتاج إلى تطوير وحدات جديدة باستخدام هذه الأمثلة وطرق التدريس كنماذج . وقد رتبت ونظمت طرق التدريس هذه في وحدات تقدم موضوعات ومواد ودروس نموذجية وعملية للأطفال . والهدف من هذه الوحدات هو تزويدك بالأساليب والاستراتيجيات والإجراءات والطرق والمواد التي يمكن استخدامها وتعديلها لتعليم طفلتك القراءة عن أي موضوع يفيدها . وتختلف الكلمات التي تتعلمها الطفلة وكذلك تختلف وتتنوع أنشطة القراءة حسب الفرد ، وتحددها اهتمامات الطفلة وخبراتها وعمرها ومهاراتها الحالية والبيئة واستجاباتها للأنشطة.
وفي طريقـة خبرة اللغة الحقيقية ، يقـــدم المعلم للتلاميذ الخبرات مثــل الرحلات الميدانيــة (زيارة حديقة الحيوان ، متحف ، منتزه ، آثار تاريخية ، محلات ، مطارات ، جامعات ، مصانع ، مباني ، وكل ما يمكن أن تقدمه وتعرضه البيئة وله أهمية وقيمة عند التلاميذ ) والمشروعات الفنية ، والتجارب العلمية ، ومشروعات الطهي ، والأفلام والكتب ، القصص ، الألعاب ، ولعب الأدوار ... الخ . وهذه الخبرات عادة تتمركز حول موضوعات أو مواد معينة ( وحدات ) ، يكتب التلاميذ عن هذه الخبرات بأسلوبهم وعباراتهم الخاصة . وفي هذه العملية يتعلم التلاميذ القراءة ، والهجاء ، والكتابة ، والتحدث عن الخبرات ( عندما نتحدث أو نكتب من المهم أن يكون لدينا خبرات ومعلومات ومفردات ، لا بد أن يكون لدينا شيء نكتب عنه والأدوات التي نكتب بها ، وعندما نقرأ نحتاج إلى الخبرات والمعلومات والمفردات قبل أن تكون مادة القراءة مفيدة وهادفة لنا ) .
وهدفي هو أن أقدم لك أيها القارئ الأدوات لاستخدام هذه الطريقة بالاستفادة من هذه التعديلات لأطفال متلازمة داون . وأقدم الاستراتيجيات والأفكار مجموعات مختلفة في العمر ، وبيئات مختلفة، ومستويات مهارية مختلفة . وهذه هي الإرشادات والتوجيهات الأساسية الواجب اتباعها وتنفيذها . وليكن إبداعك فرديا واستخدمه واستخدم الخيارات التي تستميل وتغري طفلتك .
هذه الطرق والإجراءات عادة موجهة لآباء وأمهات الأطفال في التعليم الابتدائي ليستخدموها في البيت . وأقدم أيضا تعديلات مقدمة لاستخدامها في الفصل ومع التلاميذ الكبار ، هذه التعديلات في الوحدات التي ربما تحتاج إلى هذه التعديلات .
* " قرأت الوصفة وبعد ذلك استخدمت ما بيدي وما هو قريب مني "
عند عودتي من الرحلة ، قدم لي زوجي بعض المعكرونة بالصلصة اللذيذة وسألته إذا كان اتبع الوصفة أم أنه صنعها بنفسه . قال زوجي " قرأت الوصفة ثم استخدمت كل ما هو موجود " . هذا ما أريدك أن تفعله . اقرأ التعليمات وتعلم التسلسل والاستراتيجيات وعدلها حسب الموقف لتلبية وإشباع حاجات طفلتك . والذي يهمنا هو النتيجة وهو القارئ السعيد الملهم في هذه الحالة .


*أسماء العائلة : قراءة مدلول الكلمات باستخدام هذا التسلسل : المقارنة والاختيار وتحديد الاسم .
" مدلول الكلمات " هي الكلمات التي يدركها ويميزها القارئ على الفور وبكل كفاءة وطلاقة . والكلمة في حالة قراءتها مرات كافية تصبح كلمة لها مدلول . ونحن نقرأ معظم الكلمات ونقرأها حسب مدلولها أي أننا نميز الكلمات على الفور ولا نتوقف عن القراءة " وننطقها بصوت مرتفع "
ويختلف مدلول الكلمات عند كل طفل حسب اهتماماته القرائية ووظيفتها . و " مدلول الكلمات الأساسية " هي الكلمات المستخدمة كثيرا في معظم مواد القراءة ، وهناك قوائم كثيرة لمدلول الكلمات الأساسية ، وهذه القوائم عادة تكون تدريجية تبدأ بمدلول كلمة أساسية لكل مستوى صفي.
والملحق ( ب ) يتضمن قائمة بحوالي 200 مدلول كلمة أساسية تكون 50 % إلى 75 % من الكلمات الموجودة في مادة القراءة يستخدمها تلاميذ المدارس الابتدائية . وبعض الكلمات مثل : أنا، وأداة التعريف " ال " ، و ، يكون ، أداة النكرة ، وحروف الجر كلها كلمات ذات فائدة عالية . وإذا كان القارئ يمتلك 200 كلمة من هذه الكلمات المفيدة جدا في مدلول مفرداته كان هذا القارئ يرجح أنه أتقن ما يزيد عن نصف الكلمات التي يتعرض لها في قراءته . ومع هذا ، فهذه الكلمات بمفردها لها معنى بسيط ويستفيد منها القارئ استفادة بسيطة ويستخدمها قليلا ، وأفضل طريقة لتعليم هذه الكلمات هو في السياق حيث تستخدم الطفلة هذه الكلمات في قراءة جمل وعبارات وأول مدلول كلمات تتعلمها الطفلة لا بد أن تكون كلمات لها معنى عند الطفلة وتفيدها وكلمات تستخدمها الطفلة مباشرة .
وهذا الفصل يصف لنا بالتفصيل المواد وطرق تعليم مدلول الكلمات ، ارجع إلى هذا الفصل عندما تحتاج إلى معلومات إضافية عن مواد وطرق تعليم مدلول الكلمات ، وفي الجزء الثالث نستخدم هذه الطرق والإجراءات ونتحدث عنها .
الهدف : تكوَن الطفلة مفردات القراءة لتشمل أسماء أفراد الأسرة وكلمات أخرى إضافية تستخدم في الكتب البسيطة . وتمارس الطفلة القراءة والفهم وتعميم هذه الكلمات من خلال استخدامها في الألعاب والبيت والأنشطة المنزلية ومن خلال قراءة كتاب متخصص .
طرق تدريس لتعليم مدلول الكلمات
تقديم أسماء أفراد الأسرة : الاكتساب

الهدف الأول : يقوم الطفل بالمقارنة والاختيار وتحديد الأسماء ( لفظيا أو بالإشارة ) تحديد أسماء أفراد الأسرة باستخدام البطاقات المصورة أو البطاقات الومضية وفي الدرس التالـي نستخدم كلمـات الطفلة ( عـائشة ) والأم والأب والأخت (لطيفة )
• الأدوات المساعدة : البطاقات الومضية والبطاقات المصورة

* تجهيزات للصنع :
1- البطاقات : المقاس تقريبا 5×8 بوصة ( القياس 5×8 ، بطاقات الفهرست أو أي بطاقات أخرى من نفس المقاس وتكون كبيرة لوضع صورة عليها ووجود فراغ مساحته حوالي 2 بوصة في ذيل البطاقة لكتابة الاسم فيه )
2- الصور : تقريبا 5×3.5 بوصة ، صورة الطفلة وكل أفراد الأسرة ( صورة واحدة لكل فرد – ممنوع الصور الجماعية – وفي حالة وجود أكثر من أربع أطفال في الأسرة اختر صور الأخوة والأخوات الأقرب إلى الطفلة ) .
3- الشريط ( من نوع الشريط اللاصق السحري وعند استخدامه خلف الصورة فإنه لا يتلف الصورة ) .
4- قلم أسود : إما عريض أو رفيع مدبب .
5- مقص .
6- مشابك ورق ، وأربطة مطاطية أو أية وسيلة أخرى للإمساك بالبطاقات معا .
7- علبة أحذية أو ظرف كبير (لوضع كل شيء بداخله ) .

* طريقة الصنع :
1- وضع الصور على بطاقات مقاس 8×5 بوصة . استخدم الشريط واعمل " كعكة محلاة " وأن يكون الجانب اللزج للخارج ، ضع الكعكة اللاصقة في خلف كل صورة والصق كل صورة في بطاقة مقاس 8×5 واترك حوالي 2 بوصة في ذيل البطاقة ( استخدم الشريط أفضل من الصمغ ، حتى يمكن فصل الصورة من البطاقة بعد ذلك ) .
2- اكتب اسم الشخص في المكان الفارغ في ذيل البطاقة باستخدام القلم الأملس (الناعم) فعلى سبيل المثال إذا كانت البنت تنادي على أبيها باسم " بابا " اكتب " بابا " ، والشيء ذاته ينطبق على باقي أفراد الأسرة الأب والأم والأخ والأخت . وإذا كان الطفل لا ينادي أحد أفراد الأسرة باسمه اكتب الاسم الذي تستخدمه أنت عندما تشير إلى هذا الشخص في حديثك مع الطفلة .ولتكن الكتابة جيدة ويكون حجم الحرف من ¾ بوصة إلى بوصة واحدة من حيث الطول . اترك مسافة مناسبة بين الكلمات حتى تظهر بداية ونهاية كل كلمة عند كتابة جمل وعبارات . ارجع إلى معيار ومقياس لكتابة الحروف في الملحق ( ب ) إذا كنت في حاجة إلى تنشيط الذاكرة .
ويمكنك استخدام برنامج الحاسوب الذي يكتب حروف كبيرة إذا كان ذلك ممكنا وتجد انه فعال . وفي حالة استخدام الحاسوب في البطاقة الومضية أو البطاقة المصورة ، قص الكلمات والصقها على البطاقات أو انسخها على البطاقة وإذا كانت الطابعة مصممة للكتابة والطباعة على البطاقة ، اكتب مباشرة على أصل البطاقة . والورق من الوزن القياسي هو الورق الرقيق ولا بد من قطع البطاقات المكتوبة على أصل الورق .
وإذا كانت الكتابة تمثل قلقا ومشكلة لك وليس لديك جهاز حاسوب يمكنك استخدام طريقة الاستنسل ( السحب ) . ومن المهم كتابة الكلمات صحيحة. فالطفلة تتعلم القراءة ولا بد أن تكون الكتابة ذات مستوى عال من الدقة حتى تستطيع الطفلة إدراك وتمييز الكمون ولا بد أن تكون الطباعة والكتابة سليمة في كل مكان . فإذا رأت الطفلة كلمة " ماما " في مكان وكلمة " " في مكان آخر فلن تعرف الطفلة أنهما كلمة واحدة . نريد من الطفلة قراءة النص القياسي .
3- اعمل بطاقات ومضية متطابقة لكل بطاقة مصورة . استخدم المقص واقطع بطاقات مقاس 8×5 بوصة لتكون مقاس 2×5 بوصة . أولا ستحتاج إلى عدد بقدر عدد أفراد الأسرة ، واكتب الكلمة على البطاقة كما فعلت مع البطاقة المصورة ( إذا كانت الطفلة تميل إلى وضع أصابعها في فمها ، ضع البطاقات فوق بعض .



ابدأ دروس القراءة في أي مكان تشعر فيه أنت وطفلتك بالراحة ، على المائدة أو على الأرض . ومن السهل دائما تسلسل الأشياء والأدوات حتى تظل الطفلة مشغولة دائما على المائدة ، ولكن إذا كانت طريقة الجلوس على المائدة مقلقة وغير مريحة للطفلة يمكنك الجلوس على الأرض . هذه هي مرحلة " الاكتساب " ، فالطفلة " تكتسب " هذه الكلمات في مفردات القراءة ونقدم للطفلة كلمات جديدة لم تقرأها قبل ذلك . وفيما يلي وصف هذه الطرق وهي ممارسة صحيحة وخالية من الأخطاء على ثلاث مستويات من الصعوبة .
- المستوى الأول : التطابق وهو أبسط الاستجابات . فالطفلة تطابق بين الكلمة والكلمة المتطابقة .
- المستوى الثاني : الاختيار ، وهذه المرحلة أكثر صعوبة ولا بد أن تكون الطفلة قادرة على اختيار الكلمة الصحيحة لفظيا أو لفظيا وبصريا .
- المستوى الثالث : تحديد الاسم ، وهو تحديد الاسم " التسمية " ( بالقول أو بالإشارة إلى الكلمة ) استجابة إلى الكلمة المكتوبة . وهذه أكثر الاستجابات تعقيدا.
وإذا كانت الطفلة لا تستطيع الكلام أو إذا كان كلامها غير واضح وغير مفهوم أو محدود جدا ، يجب عليك تعليم هذه الطفلة الإشارات اليدوية للكلمات التي تقوم بتعليمها إياها .
ويمكنك التدريب على هذه الطريقة بالإشارة اليدوية إلى الكلمة فــي كـل مـرة تنطق هــذه الكـلمــة
( هذه الطريقة من الاتصال تسمـى طريقـة " الاتصال الكلـــي " ) . وإذا كـانت طـريقـة الإشـارات
تستخدم في المدرسة مع الطفلة يمكنك استشارة المعلمة أو أخصائي النطق واستــخدم الإشـارات التـي يستخدمونها وفي حالة عدم استخدام الإشارات في المدرسة ، وأنت تريد استخدام الإشارات،عليك أن تشتري كتابا عن لغة الإشارات . وفي حالة استخدام لغة الإشارات وإذا كنت تتوقـع مـن الطفـلة استخدام لغة الإشارة في التعبير عن حاجتها فمن المهم أن يفهم كل من يتعامل ويتفاعل مع الطفلة أن يفهم إشاراتها . والقدرة على الإشارة إلى الكلمات توفر للطفلة وسيلة لمعرفة أسماء الكلمات وقراءتها في هذا المستوى العالي . ولمزيد من المعلومات عن استخدام الإشارات مع أطفال متلازمة داون يمكنك الإطلاع على كتاب " Communication Skills in Children with Down Syndromeلمؤلفته Libby Kumin " .

أثناء كل الطرق والإجراءات قدم للطفل التغذية الراجعة والمدح والثناء على الإجابات الصحيحة وبعد ذلك ابدأ بإجراءات التصحيح للإجابات الخاطئة .

تقديم الكلمة الأولى
المستوى الأول
المقارنة 1:1 ( لا يوجد اختيار )
اعرض على طفلتك البطاقة المصورة وعليها صورته . دع الطفلة تنظر في الصورة وتتحدث عنها وإذا لم تعرف الطفلة صاحبة هذه الصورة قل لها " هذه صورتك ( كن طبيعيا ) " ثم اعرض على الطفلة اسم تحت الصورة مشيرا إلى اسمها أسفل الصورة ( وهذه فرصة لأن تقرأ الطفلة اسمها تحت الصورة وهذا شيء جيد ومفيد لأنه من الأفضل أن تبدأ الطفلة بشيء لديها فكرة مسبقة عنها) قل للطفلة " عائشة هذه صورتك " ثم اعرض عليها البطاقة الومضية المكتوب عليها اسمها وقل لها " هذا اسمك عائشة . ضعي عائشة على عائشة " وإذا لم تفهم الطفلة المطلوب منها عمله ، ضع أنت صورة عائشة على كلمة عائشة ثم أعطها البطاقة وستعرف طريقة عمل ذلك بنفسها . وربما تضطر لأن تمسك بيد الطفلة بين البطاقة الومضية وبطاقة الصورة . وجه لها الشكر والتقدير وعبر لها عن فرحك وقل لها " لقد نجحت في المهمة يا عائشة . لقد وجدت عائشة" ،أو تقول " أنت وضعت صورة عائشة على اسم عائشة . هذا جيد منك . لقد كنت منتبهة" ( الثناء ، التغذية الراجعة ، التعزيز ) .

المستوى الثاني

الاختيار 1:2 ( بطاقة بيضاء خالية لتشتيت الانتباه )

وبعد ذلك خذ البطاقة الومضية " عائشة " وامسكها وامسك بطاقة خالية في مستوى عيني الطفلة ( أو ضع البطاقتين على المائدة بجوار الطفلة ) وقل لها " خذي البطاقة المكتوب عليها عائشة " أو ببساطة شديدة قل لها " خذي عائشة " وعندما تأخذ الطفلة بطاقة " عائشة " قل لها : "حسنا ضعي عائشة على عائشة " . وعندما تطابق الطفلة الصورة على الاسم قل لها : " عظيم .. لقد وجدت عائشة " .

المستوى الثالث :

تحديد الأسماء ( الاستجابة اللفظية أو الاستجابة بالإشارة )

امسك البطاقة المكتوب عليها عائشة وقل ( هذه البطاقة تحمل اسم ........... " دع الطفلة تكمل الجملة . وعندما تنجح في ذلك قل لها " إجابتك صحيحة ، هذه صورة عائشة ، لقد قرأت الاسم" . يمكنك أن تقبل أي إجابة قريبة من عائشة . وفي حالة عدم قدرة الطفلة على نطق الاسم ، علمها الإشارة إلى هذا الاسم في كل مرة تقول أنت " عائشة " .

إجراءات المطابقة والاختيار وتحديد الاسم للكلمة الواحدة تستغرق حوالي 30 إلى 45 ثانية إلا إذا كان هناك الكثير من المناقشة أو التصويب . وبالطبع ففي كل مرة تطبق هذه الطريقة تستغرق 30 إلى 45 ثانية أخرى .

تقديم الكلمة الثانية

لقد قرأت الطفلة كلمة واحدة ( طابقتها ، اختارتها ، استجابت بالقراءة الشفهية أو بالإشارات اليدوية ) والآن تستعد الطفلة لكلمة جديدة وهي كلمة " ماما " . اتبع نفس الإجراءات السابقة في المستويين الأول والثاني والثالث مستخدما بطاقة صورة الأم والبطاقة الومضية .

والآن بعد أن تعرف طفلتك على كلمتين كل كلمة على حدة ، عليك تدريبها على التمييز بين هاتين الكلمتين .

المستوى الأول

التمييز بين الكلمات ، المطابقة ، 1:2 ( مطابقة كلمة واحدة – خياران – كلمة واحدة لتشتيت الانتباه )
في مرحلة الاختيار 1:2 كان هناك متشتت للانتباه و هي البطاقة الفارغة ولذلك قد تخطأ الطفلة . ومع هذا فهذه البطاقة المشتتة للانتباه سهلت من التوصل إلى الاختيار الصحيح . وفي هذا التمرين نحن نستخدم الكلمات التي تم تقديمها للطفلة ونعتبرها مشتتات للانتباه .
ضع البطاقتين التي بهما صور ( عائشة والأم ) أمام الطفلة . امسك بطاقة صورة عائشة . وقدمها إليها وقل " هذه صورة عائشة . ضعي عائشة على عائشة " وإذا قرأت الطفلة كلمة " عائشة " قل لها " حسنا ، هذه صورة عائشة . ضعي عائشة على عائشة " . هذه مهمة تطابق ولا تطلب من الطفلة قراءة الكلمة . ولكن إذا قرأت الطفلة الكلمة فهذا شيء عظيم ورائع . هذه الإجراءات تزود وتوفر ممارسة سليمة خالية من الأخطاء ولكن في حالة تقديم الطفلة استجابة متقدمة عليك بتعزيز الطفلة . وربما تبدأ الطفلة تخطي وتجاوز بعض هذه الخطوات ، امسك ببطاقة صورة " ماما " عاليا وقل " هذه صورة ماما . ضعي ماما على ماما " .

المستوى الثاني

التمييز بين الكلمات ، الاختيار 1:2 ( اختيار كلمة واحدة – خياران )

اترك البطاقتين الموجود بهما الصور أمام الطفلة . ضع البطاقات الومضية لعائشة وماما على المائدة بجوار بطاقات الصور . الفت انتباه الحاضرين إلى البطاقات بقولك للطفلة " أشيري إلى صورة ماما . أشيري إلى عائشة " وبعد الانتهاء من هذا التمرين اطلب من الطفلة ترتيب البطاقات بنفس طريقة لعبة الدومينو ( الأطفال عادة يستمتعون بهذه الطريقة الروتينية البسيطة لأنها تشبه اللعبة . وبعد ذلك ترغب الطفلة في ممارسة لعبة المزج . دعها تمارس هذه اللعبة ) قل للطفلة "أنا أخلط البطاقات معا " .
ثم قل للطفلة " أين عائشة ؟ أين ماما " فتستجيب قل لها " إجابتك صحيحة ، أنا لا أستطيع أن أخدعك " ( طبعا هذا أمر خياري ، أنت تحكم على الطفلة بطريقتك وأسلوبك الخاص ، وهذا عادة يزيد من اهتمام الطفلة بالمهمة ويجعل المهمة لعبة بالنسبة للطفلة ، وتشجع الطفلة على أن لا تنخدع ) وبعد ذلك قل للطفلة " ضعي عائشة على عائشة " ثم قل " ضعي ماما على ماما " (تختار الطفلة البطاقة الومضية الصحيحة وتقارن بينها وبين الاسم الموجود في بطاقة الصورة وهذا تدريب خال من الأخطاء ) .

المستوى الثالث :

التمييز بين الكلمات : معرفة أسماء البطاقتين

اترك البطاقات أمام الطفلة . امسك بطاقة عائشة الومضية وقل " هذه بطاقة ........... ؟ " ثم امسك بطاقة ماما الومضية وقل " هذه بطاقة ............. ؟ " وعندما تجيب الطفلة على السؤال أعطها البطاقة ودعها تقارن مرة أخرى ( مزيد من الممارسة ) . وفي حالة عدم إجابة الطفلة على البطاقات إجابة صحيحة ، أشر أنت إلى بطاقات الصور وبيَن للطفلة الاسم وبالتالي تستطيع الطفلة تعلم استخدام بطاقات الصور كاستراتيجية لفهم ومعرفة مضمون البطاقات المصورة .

تقديم الكلمات الجديدة الأخرى

عندما تنجح الطفلة في المطابقة والاختيار وتحديد أصحاب أول كلمتين تعرفت عليهما ، هنا عرَفها على الكلمات الجديدة وقدمها لها ، كلمة واحدة في كل مرة باستخدام طريقة المطابقة والاختيار وتحديد الأسماء التي سبق شرحها ، وعند تقديم الكلمات الجديدة ، عليك أن تزيد من فرص الخيارات بإضافة أشياء أخرى تشتت الانتباه إلى الكلمات الجديدة المقدمة إلى الطفلة . فعلى سبيل المثال عند تقديم كلمة " بابا " تقوم الطفلة بالمطابقة والاختيار 1:3 ( الخيارات : ماما ، بابا ، عائشة " ، وعند عرض صورة الأخت لطيفة حاول المطابقة والاختيار 1:4 ( الخيارات هي : ماما، بابا، عائشة ، لطيفة " وفي هذه المرحلة من التدريب لا بد أن تكون الخيارات أربعة . فعلى سبيل المثال عند تقديم طفل العائلة المدلل " أحمد " يستطيع المعلم هنا حذف أحد الكلمات السابقة التي تعلمتها الطفلة لتظل الخيارات أربعة في هذه المرحلة " الاكتساب " 1:4 .
ويمكن استخدام الوسائل المساعدة في تنشيط الذاكرة وتقوية التخيلات ، وتساعد الطفل على تذكر الكلمات والحروف . فعلى سبيل المثال إذا كان الطفل يجد صعوبة في كلمة ما يمكنك استخدام بعض الحروف كرسم يسهل معرفة الكلمة . وفي بعض الأحيان تكون الترجمة الملونة للحرف مفيدة .

التقييم : إجراء امتحان دقيق

والآن هذه فرصة الاختبار . ففي نهاية كل درس ضع بطاقات الصور على مسافة . احضر البطاقات الومضية للكلمات الجديدة التي تعرفت عليها الطفلة ، كلمة واحدة في كل مرة ، واطلب من الطفلة قراءة هذه الكلمات . استخدم الإشارات مع الطفلة بالطريقة التي تناسبها وتبدو طبيعية لها مثل "ما هذه الكلمة ؟ " أو " هذه الكلمة هي ........؟ " ( عرض البطاقة ربما يكون المؤشر الوحيد التي تحتاج إليه الطفلة ) فإذا نسيت الطفلة إحدى الكلمات ذكرها بها ( مثلا : عند عرض بطاقة عائشة على الطفلة عائشة ، ربما تشير الطفلة إلى نفسها أي أنها تفضل استخدام لغة الإيماء على اللغة اليدوية ) .
وعندما تجيب الطفلة على الكلمات وتتفاعل معها . ضع الكلمات في مجموعتين مجموعة تحتوي على الكلمات التي تقرأها الطفلة قراءة صحيحة ، ومجموعة تحتوي على الكلمات التي تخطأ فيها الطفلة ( ملف يحمل علامة "+" على أحد جوانبه وعلامة "_" على الجانب الآخر قد يفيد في هذه المهمة )، وبعد الانتهاء من الدرس ، استخدم مجموعتي البطاقات لتسجيل البيانات في جدول وضع علامة "+" بجانب مجموعة الكلمات الصحيحة ، وعلامة "_" بجانب مجموعة الكلمات الخاطئة ( راجع نماذج البيانات ) هذا التصنيف البسيط بعد كل إجابة يتيح لك فرصة جمع البيانات الدقيقة ، وهذا لا يوقف أو يعطل القراءة كما هو الحال في عملية التسجيل بعد كل لإجابة , وهذه الطريقة أيضا سهلة وبسيطة يمكن للمدرسين الخصوصيين استخدامها وتستطيع الطفلة نفسها تسجيل بياناتها الشخصية .
استمر في إضافة كلمات أو( حروف ) إلى الاختبار حتى يصل عدد الكلمات أو الحروف إلى عشرة . احتفظ بعدد الكلمات حتى عشرة واحذف الكلمات التي أتقنتها الطفلة من الاختبار وإضافة الكلمات الجديدة عند تقديمها للطفلة . ومعايير الإتقان ( الكفاءة والبراعة ) هنا تتحدد على أساس أربع إجابات صحيحة لكلمة واحدة من بيـن خمس محــاولات لقـراءة البطاقــة الومضية أثنــاء الاختــبار
(80%) . وحتى يتحقق هذا المعيار للإتقان يجب عليك الاستمرار في توفير الممارسة في مرحلة الاكتساب والمطابقة والاختيار ومعرفة الأسماء إلا إذا نست الطفلة وتجاهلت الكلمة عند ممارسة الألعاب وقراءة الكتب .

المدة الزمنية

تتوقف المدة الزمنية لكل درس أو جلسة منظمة للقراءة على الطفلة واهتماماتها بالأنشطة وانتباهها وعمرها ومعدل تعلمها وعلى عدد الأنشطة التي تخطط لها في كل مرة . وعلى العموم ، ولكل المبتدئين فأنا أحدد خمس دقائق لكل درس لأنشطة مرحلة الاكتساب . ونظرا لتقديم الكلمات الجديدة ( كلمات جديدة للممارسة ) وتقديم أنشطة جديدة ( كتاب الأبجدية ، والألعاب التعليمية ) كان الوقت يزيد ليصل إلى حوالي عشرين إلى ثلاثين دقيقة وهذا يتوقف على وقتك واهتمام الطفلة بالمهام ويمكن ممارسة الألعاب في أوقات أخرى طوال اليوم وهي غير محددة ، وقد تستغرق هذه الألعاب طويلا طالما أن الألعاب مسلية وممتعة . ويجب عليك أن تتأكد من أن الطفلة لا تشعر بالإرهاق والتعب ، وأن تظل الأنشطة ممتعة ومثيرة ومحفزة للطفل . مرة أخرى هذا برنامج فردي وستضطر لتحديد ما هو مناسب للطفلة .




ابدأ بنك الكلمات

يتكون بنك الكلمات من البطاقات الومضية للكلمات التي تستطيع الطفلة قراءتها . وعندما تصل الطفلة إلى مرحلة الإتقان والتفوق في الكلمة ، أضف هذه الكلمات إلى بنك الكلمات وفي هذه المرحلة يمكن الاحتفاظ ببنك الكلمات في ظرف .وعند تقديم الحروف الأبجدية تصدر التعليمات لترتيب الكلمات وتنظيمها ترتيبا أبجديا . وبنك الكلمات يعتبر مستودع للكلمات للاستخدام في المستقبل . والاختبار الدقيق هو وسيلة لجمع البيانات لتحديد براعة ومهارة الطفلة في قراءة الكلمات والحروف التي تعرفت عليها الطفلة لتحديد الوقت الذي تكون فيه الطفلة مستعدة وليها الرغبة في تعلم الكلمات الجديدة .

التطابق والاختيار وتحديد الأسماء باستخدام مجموعتين من البطاقات الومضية

الهدف الثاني : تستطيع الطفلة مطابقة واختيار وتسمية الكلمات باستخدام مجموعتين من البطاقات الومضية .

الأدوات والوسائل

بطاقتان ومضيتان لكل كلمة تتعلمها الطفلة ، وفي هذه الحالة بطاقتان ومضيتان لكلمة "أنا" و "أرى" .

الإجراءات

بعد أن تتعلم الطفلة أسماء أفراد العائلة ، عليك أن تعلمها قراءة الكلمات التي يمكن وضعها مع أسماء أفراد الأسرة لتكوين جمل بسيطة . فعلى سبيل المثال " أنا " و " أرى " من الكلمات البسيطة التي يمكن للطفلة استخدامها في جملة . وهذه الكلمات بالإضافة إلى كلمات أخرى مثل الضمائر والأفعال والأدوات والصفات والحال وحروف الجر ، هذه الكلمات يصعب توضيحها وإعطاء أمثلة عليها . وفي هذه المرحلة التي تستطيع فيها الطفلة قراءة عدد مكيل من الكلمات فلا داعي لإعطاء أمثلة على هذه الكلمات لأنها توضع في سياق وإطار الجملة لإعطاء معنى . ومع ذلك فإذا كان لابد من مثال توضيحي حتى يفهم القارئ ، فإنه يمكن استخدام رسم للغة الإشارة لهذه الكلمات في بطاقات الصور .
ولتقديم كلمات جديدة لا توجد أمثلة توضيحية لها ، يمكنك أن تستخدم نفس الطريقة السابقة إلا إذا كانت الطفلة تطابق بين بطاقة ومضية بدلا من التطابق بين البطاقة الومضية وبطاقة الصورة .
مثال : لتعليم كلمة "أنا " وكلمة "أرى " أنت بحاجة إلى بطاقتين ومضيتين لكل كلمة ، أعرض البطاقتين على الطفلة . أشر إلى البطاقتين قائلا " هذه كلمة أنا ، وهذه كلمة أرى" . وبعد ذلك اعرض البطاقة الومضية ، بطاقة ومضية واحدة في كل مرة . وقل للطفلة " هذه كلمة أنا . ضعي أنا على أنا" ،" هذه كلمة أرى . ضعي كلمة أرى على أرى" ، وبعد أن تطابق الطفلة بين الكلمات استمر في أنشطة الاختيار وتحديد الأسماء التي تم وصفها سابقا الخاصة باستخدام بطاقات الصور والبطاقة الومضية .
وبعد أن تتمكن الطفلة من قراءة البطاقات ، كون جملا لتقرأها الطفلة مستخدما البطاقات الومضية . فعلى سبيل المثال " أنا أرى بابا . أرى ماما . أمي ترى عائشة " ( لا تقلق بقواعد اللغة في هذه المرحلة ) .



عندما تخطأ الطفلة

إذا أخذت الطفلة لبطاقة الفارغة الخاصة بتشتيت الانتباه بدلا من البطاقة المكتوب فيها عائشة فإن هذا يعني أن الطفلة ربما :
1- ليس لديها فكرة عما تتحدث عنه ( ليس لديها مفهوم بأن هذه الرموز الموجودة في البطاقة هي رموز تشير إلى اسمها ) .
2- ليست منتبهة / أو ليست مهتمة .
3- تضايقك ( أنها تتعمد في تقديم الإجابة الخاطئة )
4- ربما تعلمت اليأس والعجز وتحاول تجنب احتمال الفشل ( وفي حالة عدم تعاون الطفلة فهي لن تقوم بذلك مرة أخرى ) .
5- غير مطيعة دائما وغير راغبة في التعاون .
حاول تجنب الأخطاء وتذكر رغبتك في أن تكون العملية تقريبا خالية من الأخطاء . فالطفلة تتعلم وأنت تريد منها ممارسة الاستجابات الصحيحة . وفي هذه المرحلة من النادر أن تخطيء الطفلة ، ولكنني أقدم لك طريقة التصحيح ويمكنك الرجوع إلى هذه الطريقة وقت الحاجة .


طرق التصحيح :

1- إزالة الخيار ( مشتت الانتباه ) . امسك البطاقة المكتوب فيها عائشة وقل" هذه البطاقة تحمل اسم عائشة – خذي يا عائشة ، حسنا والآن ضعي كلمة عائشة على صورة عائشة".
2- ضع البطاقتين الومضيتين أمام الطفلة مرة أخرى وأشر إلى بطاقة عائشة وقل " هذه عائشة . خذي البطاقة التي تحمل اسم عائشة " ضع البطاقة المكتوب فيها عائشة قريبة من الطفلة حتى يكون من السهل الوصول إليها بواسطة البطاقة المشتتة للانتباه . امسك بطاقة عائشة مرة أخرى وقل " لا . هذه هي البطاقة التي تحمل اسم عائشة " أشر على بطاقة عائشة .
3- امسك البطاقتين واجعل البطاقة المشتتة للانتباه بعيدا عن الطفلة في يد والبطاقة التي تحمل اسم عائشة في اليد الأخرى قريبة من الطفلة وتكون البطاقة واضحة جدا ، ووضح للطفلة الإجابة الصحيحة المطلوبة ، ومرة أخرى قل للطفلة " خذي البطاقة التي تحمل اسم عائشة " أو قل لها " خذي عائشة " وفي حالة تناول الطفلة البطاقة الفارغة خذها من الطفلة وقل لها " لا . هذه هي البطاقة التي تحمل اسم عائشة . خذي هذه البطاقة " .
4- إذا كانت الطفلة لا زالت مصرة على أخذ البطاقة الفارغة ، فإن الطفلة ربما تكون في صراع قوي معك ، ولا ترغب في التعاون هذه المرة ، وتعبر عن عدم اهتمامها بالقراءة .
وإذا كانت هذه هي المشكلة فعلا ، ضع الأدوات بعيدا وقل للطفلة " أخبريني عندما تكونين مستعدة للقراءة ومطالعة الصور والكلمات " .
5- إذا كنت تظـن أن الطفــلة تضايقك فاجعــل المهمة كاللعبـة . أحضـــر برطمانــين صغـيرين
( برطمانات أغذية أطفال أو توابل فارغة ) . ضع برطمانا بجوار الطفلة والآخـر بجـوارك
أخبر الطفلة أنها في حالة الإجابة الصحيحة ستحصل على درجة . سوف تحصل على قطعة من الرخام ، وفي حالة فشلها في الإجابة ، تحصل أنت على درجة لأنك خدعتها . ( راجع
See Setting the Stage for Success in Chapter 5 ) تستطيع الطفلة عد قطع الرخام وضع جدول للدرجات بعد ذلك حسب رغبة الطفلة – الرياضيات والأشياء الحركية الدقيقة ) .
6- وفي حالة عدم جدوى الاستراتيجيات السابقة وترى أن الطفلة تستطيع تعلم القراءة ولكنها تفتقر إلى الدافعية و/ أو تعلمت " البأس والضعف " ، يمكنك محاولة وتجريب استخدام الغذاء المحبب كمعزز ومقوي ( انظر الباب الخامس ) .
7- وفي حالة عدم جدوى الاستراتيجيات السابقة وعدم تعاون الطفلة أجل العملية وحاول مرة أخرى في خلال شهور قليلة . فالطفلة غير مستعدة أو غير مهتمة بتعلم القراءة أو أن هذا لا يفيدها . لا تواصل العمل بهذه الطريقة في حالـة عـدم تعــــاون الطفلة ، فلن يتحقق شيء سوى صراع القوى .



تعديلات للطلاب الكبار

بالنسبة لمعظم الطلاب الكبار تعتبر بطاقات الصور غير ضرورية لتعليم معظم الكلمات . استخدم الطريقة السابقة ( المطابقة والاختيار وتحديد الاسم ) باستخدام مجموعتين من البطاقات الومضية . وكما قلنا سابقا ، تتوقف الكلمات التي تعلمتها الطفلة على مدى اهتمام الطفلة وبيئتها وحاجاتها . هذه الكلمات المفيدة والهادفة للطفلة .
تحدث مع الطفلة واعرف الموضوعات التي تريد تعلم القراءة عنها . استخدم هذه الكلمات لتستوي على اهتمام الطفلة واستمرار هذا الاهتمام . وفي معظم الحالات تتعلم الطفلة اسمها أولا . وفي أغلب الأحيان نستطيع الطفلة قراءة نفسها ، ورغم هذا فمن الأفضل أن تبدأ بكلمة تعرفها الطفلة حتى تضمن النجاح وتستطيع الطفلة تعلم طريقة المطابقة والاختيار ومعرفة الأسماء مستخدمة الكلمة التي تعرفها .




أمثلة على التعديل :

المثال الأول :

أراد خالد أن يكتب رسالة إلى بطله الخاص " جاسم هويدي " ويعبر له عن حبه للعبة كرة القدم وأدائه . وكان عمر خالد 16 عاما . وتعلم خالد قراءة هذه الكلمات " عزيزي – جاسم هويدي – أنا – أحب – لعب – كرة – القدم – خالد " وفي نهاية الجلسة الأولى ( الدرس الأول ) استطاع خالد أن يقرأ هذه الكلمات في البطاقات الومضية وترتيبها في نظام وقراءة رسالة ونسخها وكتابتها ليرسلها إلى جاسم . وقبل هذا كانت امه تكتب له الخطابات لينسخها ولكنه لم يستطع قراءتها .
وإذا حافظ خالد على اهتمامه بجاسم هويدي فإنه يستطيع تعلم ومعرفة الكلمات للتوسع في الرسالة . فعلى سبيل المثال يستطيع خالد لأن يكتب عن نفسه ويقول " أنا عمري 16 سنة، أعيش في البحرين في المنامة ، لي أخ توأم اسمه أحمد ، نحن في مدرسة عيسى الثانوية بنين " ، وربما يستفسر خالد عن بعض الأشياء من جاسم ويطلبها منه ويقول " من فضلك أرسل غلي صورة لك وصورة لبشار عبدالله . كم يكلف ذلك ، هل لديكم نادي للمشجعين والمعجبين ؟ " وعندما يتحقق هذا الاهتمام يستطيع خالد أن يقرا عنوانه وعنوان جاسم هويدي وينسخ العناوين ويكتبها على المظروف بالطريقة الصحيحة وفي الأماكن الصحيحة . أضف إلى ذلك ، ممكن وضع أنشطة مصورة حتى يستطيع البحث عن جاسم هويدي والكويت والخريطة والتوسع في معرفته الجغرافية . ويستطيع خالد ترتيب هذه الكلمات ومراسلة الآخرين أيضا ويقول " جدتي العزيزة ، أنا أحب جاسم هويدي في لعبة كرة القدم ، لقد أرسلت رسالة إلى جاسم هويدي . يعيش جاسم في الكويت ، وتقع الكويت على الخليج العربي ،أنا أحبك . خالد "
وإذا كان طفلك الكبير يجد صعوبة في كتابة الكلمات ، وإذا كان يمكنه الحصول على حاسوب أو آلة كاتبة ، عليك أن تعلمه الكتابة باستخدام لوحة المفاتيح .

المثال الثاني:

منى فتاة في الثامنة عشر من عمرها . لها صديقة اسمها حصة ، وكانت أول كلمات تعلمتها هي " منى ، حصة ، تكون ، صديقات ، التلفاز ، يحب الفشار . وتعلمت منى قراءة الجمل ، منى وحصة صديقات . منى وحصة تحبان التلفاز والفشار " . وذات مرة كانت منى تستطيع القراءة والكتابة عن الأماكن التي تذهب إليها مع حصة ، وعن الأشياء التي تعلمتها مع حصة ، مثال على ذلك " في يوم الثلاثاء أنا وحصة نذهب للعب البولينغ ، وفي يوم الجمعة أشاهد أنا وحصة الفيلم في التلفاز " تستطيع منى كتابة هذه الأحداث في التقويم في الأيام المناسبة والصحيحة ، وتستطيع منى وضع هذه الكلمات مرتبة ونسخها وكتابتها وإرسال دعوات إلى حصة مثل " تعالي إلى بيتي يوم الجمعة في السابعة مساء . سنتناول البيتزا ونشاهد الفيلم . أحضري معك الفيلم " . وبالإضافة إلى استخدام القراءة والكتابة كوسيلة للتواصل ، فإن منى تتعلم استخدام مفاهيم الوقت والتقويم والتخطيط المسبق.



المثال الثالث :

كان سالم في الساسة والعشرين من عمره . أراد سالم أن يقرا قائمة الطعام في مطعمه المفضل الذي يتناول فيه وجباته ، وهو مطعم " بيتزا هت " وخلال المرحلة الأولى تعلم سالم أن يقرأ : مطعم بيتزا هت ، بيتزا مارغريتا ، وكوكا كولا .
وبعد نجاحه في قراءة هذه الكلمات أخبرني سالم ،أن أمه وحشته أمه التي ماتت في السنوات الحديثة . والكلمات الأخرى التي تعلمها سالم بعد ذلك هي : أنا ، وحشتني أمي ، الحب . تعلم سالم هذه الكلمات واستطاع تنظيمها وترتيبها في نظام جيد يقول " وحشتني أمي . أنا أحب أمي " واستطاع سالم نسخ وكتابة هذه الرسالة . وفي هذه الحالة استفاد سالم من قراءته وكتابته ليعبر عن مشاعره وأحاسيسه وكان يأمل أن يساعده هذا في علاج حزنه .
وعندما كان سالم يغادر جلسة ( دورة ) القراءة الأولى كانت عيونه مليئة بالدموع ويقول "هذا هو أسعد يوم في حياتي " ، لقد أخبرني سالم أنه ذهب إلى المدرسة لمدة عشرون سنة ولم يتعلم القراءة وكان يريد تعلم ومعرفة القراءة ولهذا السبب جاء سالم إلى الورشة . وتحقق حلمه واستطاع قراءة بعض الكلمات الهادفة والمفيدة .

المثال الرابع:

كان محمد في الثانية والأربعون من عمره ، وكان يعيش في بيت جماعي . وعند سؤاله عن أهدافه في العام القادم ، قال محمد " أنه يريد تعلم القراءة " . وبدأنا باسمه وأولا وأخيرا(وهو يميز بين هذه الكلمات) وأسماء أقرب الأصدقاء إليه في البيت الجماعي واسم البيت الجماعي . وتعلم محمد هذه الكلمات " محمد ، بدر ، فهد ، عبدالله أصدقائي " وتعلم محمد أيضا هذه الكلمات " أصدقاء البيت الأخضر هم محمد وبدر وفهد وعبدالله " ، وعند سؤاله إذا كان يحب التلفاز وعن البرامج التي يحب مشاهدتها على شاشة التلفاز قال محمد " King Kong " وتعلم محمد أيضا " يشاهد أصدقاء البيت الأخضر برنامج كينج كونج على شاشة التلفاز " .



ترجمة وتعديل الباحثة نوف الفهد
جامعة الخليج العربي
برنامج التخلف العقلي



للامانة منقول

محمد سليمان
04 Jul 2012, 11:55 AM
ما هي القدرة الفكرية؟

القدرة الفكرية مزيج من القدرات الوظيفية التي يستخدمها الأنسان، تختلف من شخص لآخر حسب العمر والبيئة التي يعيش فيها، وما أكتسبه الفرد في هذه الحياة من تجارب



ما هو الذكاء ؟


هو قدرة عقلية عامة تستلزم القدرة على الاستدلال ، التخطيط ، حل المشكلات ، التفكير المجرد ، فهم الأفكار المعقدة ، التعلم بسرعة ، التعلم من الخبرة


ما هو تعريف التخلف الفكري؟



لقد كان من الصعوبة تحديد التعريف الواضح التخلف الفكري، فاختلفت حسب المنظور والجهة التي قامت بأعدادة، وتعدد وتغير مع السنوات، وكان هناك التعريفات التالية:
o التعريف الطبي : فالأطباء يركزون على وصف الحالة - الاعراض - المسببات
o التعريف السكومتري : أخصائي علم النفس يركزون على معدل الذكاء
o التعريف الاجتماعي : المختصين في علم الاجتماع يقيسون الذكاء من خلال مقدرة الفرد على التفاعل مع المجتمع واستجابتة للمتطلبات الاجتماعية، وهو ما يسمى السلوك التكيفي
ومن ثم ظهر تعريف الجمعية الأمريكية للتخلف العقلي الذي مزج كل تلك التعريفات في تعريف واحد، وقد أختلف هذا التعريف خلال السنوات الماضية، حتى ظهر التعريف الأخير عام 2002.


ما هو تعريف الجمعية الأمريكية للتخلف العقلي ؟


قامت الجمعية الأمريكية للتخلف العقلي عام 2002 بتعريف التخلف الفكري . American Association on Mental Retardation2002 - أعاقة تتميز بالقصور الواضح في كلاً من القدرات الفكرية والسلوك التكيفي المعبر عنه بالمهارات الكيفية العملية - الاجتماعية - التصورية ، ويظهر قبل الثامنة عشر من العمر، وهناك 5 نقاط أساسية لتطبيق هذا التعريف :
o القصور في الوظائف الحالية يجب الأخذ بعين الأعتبار التأثيرات البيئية التي يعيش فيها أقرانه من نفس العمر والثقافة.
o يعتبر التقييم جيداً عندما يأخذ في الحسبان الفروق الثقافية واللغوية، كما الاختلاف في العوامل التواصلية، الحسية، الحركية، والسلوكية.
o في نفس الفرد فإن القصور عادة ما يصاحبه جوانب قوه.
o الهدف الرئيسي من وصف القصور هو أيجاد خطة فردية لدعم احتياجاته
o بالدعم المناسب للفرد على المدى البعيد فإن الحياة الوظيفية للشخص المصاب بالتخلف الفكري عادة ما تتحسن.


وحل هذا التعريف مكان التعريف السابق من جروسمان عام 1983 Grossman، ونصه: " تمثل الإعاقة العقلية مستوى من الأداء الوظيفي العقلي والذي يقل عن متوسط الذكاء بانحرافين معياريين ، ويصاحب ذلك خلل واضح في السلوك التكيفي ، ويظهر في مراحل العمر النمائية منذ الميلاد وحتى سن 18


المرض العقلي ( الجنون ) والتخلف الفكري :


هناك خلط في المفاهيم لدى أغلب الناس بين التخلف الفكري والمرض العقلي ، ففي حالة المرض العقلي المسمى أحيانا بالجنون ، يولد الطفل وتنمو قواه العقلية وذكاؤه بطريقة طبيعية ، ولكن لوجود عوامل وأسباب عديدة تؤثر على قواه العقلية تصبح تصرفاته غريبة وغير مقبولة من المجتمع الذي يعيش فيه ، وقد يكون ضاراً لنفسه وللآخرين لدرجة تمنعه من العيش معهم.
أما التخلف الفكري فهو القصور والتوقف عن اكتساب المهارات الفردية ، مما يؤدي إلى قصور ونقص في القدرات الذهنية مقارنة بالأطفال في نفس العمر ونفس المجتمع
o ا لمرض العقلي نادرا ما يحصل في سن الطفوله المبكره
o المرض العقلي لا يشترط ان يكون فيه قصورا في الاداء العقلي
o المرض العقلي يحدث نتيجة لإضطرابات انفعاليه ونفسيه داخل الفرد


بطيئي التعلم :


هي تلك الحالات التي يكون فيها معدل الذكاء 70-84 ، أي ان معدل الذكاء يقل عن المتوسط بانحراف معياري واحد، فهم ليسوا متخلفين فكرياً، وليس السبب هو وجود صعوبات محددة للتعلم.


صعوبات التعلم :

هي تلك الحالات التي يكون معدل الذكاء فيها طبيعي 85-145، ولكن هناك صعوبات قد تكون محددة في التعلم مثل صعوبة القراءة أو صعوبة في الكتابة، أو صعوبة في الرياضيات، وفي باقي الأنشطة التعليمية يكون جيداً.

محمد سليمان
05 Jul 2012, 10:40 AM
تصنيف التخلف الفكري

تعددت التصنيفات التي تقسم التخلف الفكري والإعاقة العقلية حسب المنظور المحدد ، وهي:
التصنيف بحسب المسببات :
o الأسباب الوراثية ( ما قبل الولادة )
o الأسباب البيئية ( أثناء الحمل والولادة)

التصنيف بحسب الشكل الخارجي :
o المتلازمات : متلازمة داون، متلازمة ادورد، متلازمة باتو
o أضطرابات التمثيل الغذائي مثل فينايل كيتون يوريا PKU، الجلاكتوسيمياGalactosemia ، تي ساك Tay-Sac disease
o نقص الهرمونات مثل قصور الغدة الدرقية - القماءة
o صغر حجم الدماغ
o كبر حجم الدماغ ، الاستسقاء الدماعي

التصنيف بحسب معدل الذكاء :
o معدل الذكاء 55-69 - معدل الذكاء أقل من المتوسط 2-3 أنحراف معياري - الإعاقة العقلية البسيطة
o معدل الذكاء 40-54 - معدل الذكاء أقل من المتوسط -3-4 أنحراف معياري - الإعاقة العقلية المتوسطة
o معدل الذكاء 25-39 - معدل الذكاء أقل من المتوسط -4-5 أنحراف معياري - الإعاقة العقلية الشديدة
o معدل الذكاء أقل من 25 - معدل الذكاء أقل من المتوسط -5 أنحراف معياري - الإعاقة العقلية الاعتمادية

التصنيف بحسب البعد التربوي :
o القابلون للتعليم - الإعاقة العقلية البسيطة
o القابلون للتدريب - الإعاقة العقلية المتوسطة
o غير القابلين للتدريب أو التعليم - الإعاقة العقلية الشديدة
o الاعتماديون - الإعاقة العقلية الشديدة جداً

التصنيف بحسب معدل الذكاء وقدرة التكيف الاجتماعي :
هو التصنيف المعتمد من الجمعية الامريكية للتخلف الفكري، ويتم التصنيف كما يلي:
o الإعاقة العقلية البسيطة - معدل الذكاء 55-69، معدل الذكاء أقل من المتوسط 2-3 أنحراف معياري - القابلون للتعليم
o الإعاقة العقلية المتوسطة - معدل الذكاء 40-54 - معدل الذكاء أقل من المتوسط -3-4 أنحراف معياري - القابلون للتدريب
o الإعاقة العقلية الشديدة - معدل الذكاء 25-39 - معدل الذكاء أقل من المتوسط -4-5 أنحراف معياري - غير القابلين للتدريب او التعليم
o الإعاقة العقلية الشديدة جداً - معدل الذكاء أقل من 25 - معدل الذكاء أقل من المتوسط -5 أنحراف معياري - الاعتماديون

محمد سليمان
07 Jul 2012, 02:18 PM
درجات التخلف الفكري

إذا أخذنا مجموعة كبيرة من الناس في مرحلة عمرية معينة ، وأجرينا عليهم التجارب والاختبارات الخاصة بالذكاء ، فسنجد أن هناك تفاوتاً كبيراً في المقدرات الذهنية ، فمنهم النوابغ وهم قلة ، ومنهم البلهاء وهم قلة ، أما معظمهم فسنجدهم بين هؤلاء وأولئك .
كذلك إذا نظرنا إلى المتخلفين فكرياً وجدنا بينهم فروقاً شاسعة، فمنهم شديد التخلف ومنهم من قد لا يظهر عليه أي علامات إلا بإجراء الفحوصات والاختبارات الخاصة، وتكمن أهمية معرفة مقدار التخلف في محاولة العاملين في المجال الطبي لعلاج تلك الحالات ومساعدتها سواء بالتدريب أو التعليم ، لكي يتمكنوا من الاستمتاع بالحياة.

ما هي درجات التخلف والذكاء ؟
التقسيم المتعارف عليه لدرجات التخلف والذكاء يعتمد على مقياس معامل الذكاء (Intelligence Quit ion)، الذي يمكن قياسه باختبارات خاصة لكل مرحلة عمريه ، ويمكن توزيع الأفراد بعد إجراء الاختبارات إلى مجموعات معتمدة على درجة الانحراف المعياري عن الحد الطبيعي ومعامل الذكاء، كما يلي :


http://www.gulfkids.com/images2/MR-IQ.jpg
الموهوبين :
o معامل الذكاء أكثر من 130
o نسبة الأنتشار : وهم ندرة ، نسبتهم 2.27%

الأذكياء :
o معامل الذكاء 115- 130
o نسبة الأنتشار : وهم قلة، نسبتهم 13.59%

العاديين :
o معامل الذكاء 85-115
o نسبة الأنتشار : هم الأغلبية، نسبتهم 68.26%

تحت الطبيعي - المتخلفين دراسياً :
o معامل الذكاء70-84
o نقص بحد معياري واحد عن الحد الطبيعي -1SD
o نسبة الأنتشار : وهم قلة، نسبتهم 13.59%
o ليسوا متخلفين فكرياً ، ولكن دائماً متخلفون دراسيا

الإعاقة العقلية البسيطة Mild Mental Retardation
o معامل الذكاء 55-69
o معدل الذكاء أقل من المتوسط 2-3 أنحراف معياري
o نسبة الأنتشار : وهم ندرة ، نسبتهم 2.14%
o الذكاء العمري من 6 - 10 سنوات
o مستوى التعلم - القابلون للتعليم - يمكن تدريبهم وتعليمهم لكي يعملوا أعمالاً وصناعات بسيطة غير معقدة ، وقد يؤدون بمهارة عملاً واحدا ومتكرر، يمكن تعليمهم القراءة والكتابة والحساب
o مقدار الأحتياج للدعم - بسيط ومتقطع - يستطيعون الاعتماد على أنفسهم في قضاء حاجاتهم اليومية والاهتمام بأنفسهم

الإعاقة العقلية المتوسطة Moderate Mental Retardation
o معامل الذكاء 40-54
o معدل الذكاء أقل من المتوسط -3-4 أنحراف معياري
o نسبة الأنتشار في المجتمع 0.13%
o الذكاء العمري 2 - 6 سنوات
o مستوى التعلم - القابلون للتدريب - يمكن تدريبهم على أداء بعض الأشياء البسيطة
o مقدار الأحتياج للدعم - كبير - هؤلاء محددو التفكير، يمكن أن يجدوا طريقهم داخل المنزل أو المدرسة ولكن ليس في الشارع ، لا يستطيعون أن يديروا شؤونهم الخاصة ولابد من مراقبتهم ومساعدتهم في قضاء الحاجات اليومية

الإعاقة العقلية الشديدة Severe Mental Retardation
o معامل الذكاء 25-39
o معدل الذكاء أقل من المتوسط -4-5 أنحراف معياري
o الذكاء العمري أقل من سنتين
o نسبة الأنتشار في المجتمع أقل من 0.05%
o مستوى التعلم - غير قابل للتعلم أو التدريب - لا يستطيعون أن يتعلموا أي شئ حتى شؤونهم الخاصة
o مقدار الأحتياج للدعم - شديد

الإعاقة العقلية الشديدة جداً - الاعتمادية Profound Mental Retardation
o معامل الذكاء أقل من 25
o معدل الذكاء أقل من المتوسط -5 أنحراف معياري
o الذكاء العمري كطفل أقل من سنتين
o مستوى التعلم - غير قابل للتعلم أو التدريب - لا يستطيعون أن يتعلموا أي شئ وحتى شؤونهم الخاصة
o مقدار الأحتياج للدعم - شديد ودائم - لا يستطيعون حماية أنفسهم من الأخطار العادية كالنار والسيارات، ولا يستطيعون الكلام جيدا ، لذلك يجب علينا الاهتمام الكامل بهم وحمايتهم ، كطفل عمره أقل من سنتين

محمد سليمان
11 Jul 2012, 09:32 AM
أسباب التخلف الفكري

هناك الكثير من الأسباب لحدوث التخلف الفكري، ومع التقدم في العلوم أستطعنا الكشف على ربع المسببات ( 25% من الأسباب ) أما البقية فمازالت مجهولة، والتعرف على المسببات ليست لهذه السهولة، فالاسباب قد تكون متداخلة في كثير من الأحيان، مثل الأسباب الوراثية والبيئية، وتكمن أهمية التعرف على أسباب التخلف الفكري في محاولة للتدخل المبكر ومنعها من الحدوث، ففي السابق على سبيل المثال كان أختلاف فصية الدم بين الأم والجنين من أهم أسباب التخلف الفكري، وكذلك قصور الغدة الدرقية، ولكن الآن ومع التدخل والكشف المبكر أمكن التقليل من حدوثها، وهناك تقسيمات متعددة للتعرف على الأسباب، ومنها وقت حدوث المشكلة المسببة للتخلف الفكري وهي :
1. الأسباب الوراثية
2. أسباب أثناء الحمل وقبل الولادة
3. أسباب أثناء الولادة
4. أسباب ما بعد الولادة

أولاً : الأسباب الوراثية

1. خـلل ( شذوذ) الكروموسومات ( الصبغيات )
o الزيادة في عدد الكروموسومات
o النقص في عدد الكروموسومات
o حدوث خطأ في التصاق كروموسوم بآخر
o انشطار أحد الكروموسومات بشكل غير طبيعي
o تشوه الكروموسوم الجنسي
( التفصيل عن هذا الموضوع في الجزء الخاص )

2. خـلل ( شذوذ) المورثــــات (الجينات)
o الأمراض الوراثية التي تنتقل بالوراثة المتنحية
o الأمراض الوراثية التي تنتقل بالوراثة السائدة
o الأمراض الوراثية التي تنتقل بالوراثة المرتبطة بالجنس
( التفصيل عن هذا الموضوع في الجزء الخاص )

ثانياً : أسباب أثناء الحمل وقبل الولادة

1. إصابة الحامل بالامراض المعدية خاصة في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل مثل :
o الحصبة الألمانية Rubella - يحدث تشوهات متعددة في تكوين الجنين مثل اصابة العينين بالمياه البيضاء، الصمم العصبي، عيوب في القلب، اصابة الجهاز العصبي، التخلف الفكري.
o التكسوبلازما Toxoplasmosis وهو مكروب طفيلي ينتقل عن طريق القطط والكلاب.
o مرض نقص المناعة المكتسب - الإيدز
o الزهري : وهو مرض معدي يؤدي الى تلف معظم الانسجه العصبيه
o الفيروس الرهطل Cyto-Megallo Virus
o Herpes Virus

2. إصابة الأم ببعض الأمراض أثناء الحمل مثل :
o الصرع
o السكري
o ارتفاع ضغط الدم
o أمراض سوء التغذية
o نقص فيتامين أ vitamine-A
o نقص حمض الفويك Folic Acid
o نقص اليود

3. تعاطي الحامل لبعض الأدوية والعقاقير دون استشارة الطبيب
4. تعاطي الحامل الكحول - المخدرات - التدخين
5. تعرض الأم الحامل للأخطار البيئية كالمواد المشعة، الأبخرة الكيماوية، الأشعة السينية
6. العوامل النفسيه والعاطفيه والصدمات التي تتعرض لها الام اثناء الحمل
7. قصور الغدة الدرقيه لدى الجنين - القماءة ( التفصيل عن الموضوع في الجزء الخاص )
8. عدم توافق فصيلة الدم - عامل الريزوس ( التفصيل عن الموضوع في الجزء الخاص )

ثالثاً : أسباب أثناء الولادة

o الولادات المتعسرة
o الولادة المبكرة ( الخدج ) الذين يولدون بوزن دون 1500 جم
o التفاف الحبل السري حول العنق- نقص في الاوكسجين
o قصور في الدورة الدموية للجنين
o النزف قبل وأثناء الولادة

رابعاً : أسباب ما بعد الولادة

1. حالات الأطفال حديثي الولادة :
o أختلاف فصيلة الدم
o اليرقان الشديد ( الصفار )
2. أمراض الطفولة
o سوء التغذية
o السعال الديكي
o الجديري المائي
o الحصبة
o التهاب المخ والأغشية الدماغية ( السحايا )
3. الحوادث
o إصابات الرأس
o حوادث الاختناق
o الوشك على الغرق Near drowning
o التسمم بالزئبق
o التسمم بالرصاص
o الإهمال للطفل الصغير
o حوادث السيارات
o الوقوع من اماكن مرتفعه

محمد سليمان
19 Jul 2012, 01:22 PM
طرق وأساليب التدريس في الإعاقة العقلية


من عوامل تحقيق الأهداف التعليمية اختيار أساليب تدريس مناسبة ، وهي الكيفية التي تنظم بها المعلومات والمواقف والخبرات التربوية التي تقدم للطالب وتعرض عليه ليتحقق لدية أهداف الدرس .
ومن أهم أساليب التدريس :
التوجيه اللفظي ، الحوار والنقاش ، المحاكاة ، النمذجة ، اللعب ، التوجيه البدني ، التمثيل ، القصص ، الخبر المباشرة .
 الحوار والنقاش :
تعتبر طريقة الحوار والنقاش – أساساً لمعظم طرق التدريس الحديثة ، والتي تهتم بجوانب التواصل اللغوي بين المعلم والطالب . وتساعد هذه الطريقة على نمو المهارات اللغوية للطالب المعاق عقلياً . فعن طريقها يمكن للمعلم أن يتعرف على خبرات الطفل ومدى استيعابه للخبرات الجديدة ، كما أنها تعتبر أداة للتفاعل الاجتماعي .
فالمعلم الناجح هو الذي يتقن مهارة الحوار والنقاش مع طلابه وذلك لما لهذه المهارة من أهمية في توطيد التواصل مع الطلاب ، مما يساعد على حل كثير من المشكلات اللغوية التي تعترض الطلاب المعاقين عقلياً كالتلعثم واللجلجة أو التأتأة . وذلك لأن الطالب هنا يناقش ويحاور بحرية مع المعلم ومع زملائه الآخرين .
 التوجيه اللفظي ( الحث اللفظي ) :
تعتبر طريقة التوجيه اللفظي احد الأساليب التدريسية المناسبة مع الطلاب المعاقين عقلياً وتحفز الطالب على القيام باستجابات مناسبة . وهو نوع من المساعدة المؤقتة تستخدم لمساعدة الطالب على إكمال المهمة المطلوبة ، من خلال لفظ الكلمة أو الكلمات أو جزء منها بشكل يساعد الطالب على إعطاء الإجابة الصحيحة ، وهذا الأسلوب يعتمد على الحث بالمعززات المناسبة .
 التمثيل( الدراما ) :
وهي طريقة تتضمن قيام الطالب بتمثيل تلقائي عن طريق الانخراط في الموقف والتفاعل مع الآخرين وتقمص أدوارهم ، وقد يكون التمثيل بواسطة طالبين أثنين أو أكثر بتوجيه من المعلم ، أما الطلاب الآخرون الذين لا يقومون بالتمثيل فإنهم يقومون بدور الملاحظين . وقد يكون التمثيل بتقمص أدوار لشخصيات اجتماعية مثل شخصية المعلم أو الأب أو الطبيب أو النجار ... وغيرها ، أو قد تركز على اتجاهات إيجابية كالنظافة والنظام والعمل الجماعي ومساعدة الآخرين وحب الوالدين وطاعتهم .. وغيرها .
 طريقة المحاكاة والنمذجة ( التقليد ) :
وتسمى أحيانا أسلوب التعلم عن طريق التقليد من الأساليب المعروفة منذ زمن بعيد في تعديل سلوك الأطفال المعاقين عقلياً ، وخاصة للفئات العمرية المبكرة وفي المواقف المختلفة ويتم هذا النوع عن طريق الملاحظة والتقليد من خلال ملاحظة الطفل للمعلمين أو الوالدين أو التلفزيون أو أي نموذج آخر .
تعتبر المحاكاة من طرق التدريس التي تعطي نموذجاً للطبيعية المعقدة للعلاقات سواء أكانت بشرية أم غير بشرية ، والتي يعالجها المعلم عند مواجهته للطلاب في الفصل حيث يعمل على تقريب الأفكار المجردة إلي أذهان الطلاب ، حيث يقوم المعلم بنمذجة المهارة ويقدم توضيحاً عملياً لكيفية أداء المهمة من خلال عرض نماذج لكيفية أداء المهارة ، ثم يطلب من الطالب تقليد النموذج وتأديته كما شاهده .
 التوجيه البدني ( الحث البدني ) :
في هذه الطريقة يقدم المعلم المساعدة للطالب من خلال مسك يدي الطالب لمساعدته على تأدية المهمة المطلوبة ، مثل أن يوجه الطالب يدويا لمسك القلم بطريقة صحيحة ، أي يستخدم التوجيه اليدوي في توجيه الطالب خلال السلوك المستهدف دون أن يقوم المعلم بأداء هذا السلوك له .
 التعلم باللعب :
تعتبر طريقة التدريس باستخدام الألعاب من ابرز الطرق والاستراتيجيات التدريسية المناسبة لتعلم الطفل المعاق عقلياً ، فمن خلالها يصبح للطفل دور ايجابي يتميز بكونه عنصر نشط وفعال داخل الصف لما يتسم به هذا الأسلوب التدريسي من التفاعل بين المعلم والمتعلمين خلال العملية التعليمية وذلك من خلال أنشطة وألعاب تعليمية تم إعدادها بطريقة عملية منظمة . وبإغراء المتعلم على التفاعل مع المواقف التعليمية بما تتضمنه من مواد تعليمية جيدة وأنشطة تربوية هادفة . فاللعب يساعد الطالب على أن يدرك العالم الذي يعيش فيه ، ومن خلال اللعب يتعرف الطالب على الأشكال والألوان والأحجام والحروف والأعداد ، ويقف على ما يميز الأشياء المحيطة به من خصائص وما يجمع بينها من علاقات . أيضاً يتعلم الطالب من خلال اللعب معنى بعض المفاهيم مثل أعلى وأسفل أو جاف ولين ، وكبير وصغير .
وتسهم خبرات اللعب في إنماء معارف الطالب عند بناء وترتيب الأشياء في مجموعات ، فيتعلم كيف يصنف الأشياء ويدرك الوظيفة ، ويعمل على الربط بين الشيء ووظيفته .
 الخبرة المباشرة :
أيضا يطلق على هذه الطريقة اسم طريقة المشروع ، وهي إحدى طرق التدريس الحديثة والمتطورة ، والتي تقوم على التفكير في المشروعات التي تثير اهتمامات الطلاب الشخصية ، وأهداف المنهج . حيث تجسد مبدأ الممارسة داخل الصف وخارجه بهدف ربط الجانب النظري من المعرفة بالجانب العملي التطبيقي ، فضلاً عن تمنية قدرات الطلاب المعاقين عقلياً الشخصية والاجتماعية . حيث يتفاعل الطالب مع الشيء المراد تعلمه كما يحدث في واقع الحياة ، ويتم التعلم عن طريق الخبرة المباشرة الهادفة التي يحتاج الطالب فيها إلى عملية توجيه من المعلم حتى يستطيع أن يعبر عن إحساساته .
 القصص ( القصة ) :
تعرف القصة على أنها طريقة تعليمية تقوم على العرض الحسي المعبر ، الذي يتبعه المعلم مع طلابه لتعليمهم حقائق ومعلومات عن شخصية أو موقف أو ظاهرة أو حادثة معينة ، بقالب لفظي أو تمثيلي أو قد تستخدم لتجسيد قيم أو مبادئ أو اتجاهات .
إن هذه الطريقة تساعد في جذب انتباه الطلاب وإكسابهم خبرات ومعلومات وحقائق بطريقة شيقة وجذابة ، ويحقق التعلم عن طريقها النجاح الذي يوصل إلى الأهداف ويسهم في تثبيت مواد التعليم في أذهان الطلاب ويبعد الملل والسأم اللذين قد تسببهما الطرق التي تسير على وتيرة واحده ، وتهيئ المتعة والفائدة في آنٍ واحد للطلاب . وهي عنصر تربوي هام له أهميته في المواقف التعليمية ، فمن خلال القصة يكتسب الطفل المعاق عقلياً الكثير من المترادفات اللغوية سواءً عند سماعه للقصة أو عندما يقوم بروايتها ، وهي تساعد في علاج الكثير من المشكلات التي يعاني منها ، وتعمل على غرس السلوكيات الحميدة المرغوبة ، وتنمى القدرة على الإصغاء الجيد والتمييز بين الأصوات .

 المصدر
كتاب / الإعاقة العقلية : دليل المعلمين وأولياء الأمور
أ / عدنان ناصر الحازمي

محمد سليمان
29 Jul 2012, 12:21 AM
القياس النفسي للمعاقين عقلياً


مفهوم القياس النفسي في مجال الإعاقة العقلية Intellectual Disability :
إن كلمة القياس تتداول بين الناس يوميا، وليس هناك من لا يستخدمها في حياته ألا إن استخدام القياس في مجال الإعاقة العقلية يقصد به : هو جمع المعلومات عن الشخص الذي لدية إعاقة عقلية عن الخصائص، والسمات الانفعالية، والمعرفية في شخصيته وأسلوب للكشف عن ميوله، واتجاهاته باستخدام أدوات القياس النفسي المتنوعة المُعدة أعداداً جيداً، و من خلال عملية منظمة يتم التعبير فيها حسابيا أو كميا بلغة الأرقام لما تم قياسه.
أغراض قياس الأشخاص المعاقين عقلياً :
الغرض من قياس الأشخاص الذين لديهم إعاقة عقلية هو الكشف عن الفروق بينهم في الصفات والسمات والقدرات والذكاء، ولولا وجود هذه الفروق فإن الحاجة تنتفي لإجراء القياس. وهذه الأغراض تشمل على :
1. المسح Survey :
ويتم فيه تحديد المستويات العقلية، والوجدانية للشخص الذي لدية إعاقة عقلية، بهدف تخطيط البرامج لتدريبهم ولتعليمهم.
2. التنبوء predictive :
من خلال القياس النفسي ونتائجه يمكن التنبوء بما نتوقع أن يقوم به الشخص الذي لدية إعاقة عقلية من أنشطة وتصرفات سلوكية.
3. التشخيص Diagnosis :
ويمكن تشخيص مستوى قدرات الشخص الذي لدية إعاقة عقلية، وتشخيص الحالة الانفعالية والمزاجية والمعرفية والمهارية له.
4. العلاج Treatment :
يعتمد العلاج النفسي لبعض مشكلات الإعاقة العقلية على دقة القياس، فكلما كان القياس دقيقا تكون مهمة المعالج أو الأخصائي النفسي أكثر سهولة ويسراً نحو تقديم أفضل الخدمات النفسية للشخص الذي لدية إعاقة عقلية، لكون القياس النفسي يعطي مؤشرات عن الحالة التي يقوم بدراستها الأخصائي النفسي. ولما كان المدخل للقياس النفسي هو التعرف على الفروق الفردية .
فسنستعرض بإيجاز ما يتعلق بتلك الفروق، والتي تتضح فيما يأتي :
‌أ- الفروق بين الأفراد Inter –Individual :
ويتضمن قياس هذا النوع من الفروق مقارنة الشخص الذي لدية إعاقة عقلية بغيره مع الأشخاص الذين لديهم إعاقة عقلية يماثلونه في المستوى الاقتصادي أو الاجتماعي أو الصحي أو التحصيل بهدف تحديد المركز النسبي لكل فرد أي نحدد مستوى الشخص الذي لدية إعاقة عقلية مقارنة بأقرانه ويطلق على هذا النوع من القياس بالقياس النفسي ( Psychometric measurement ) .
‌ب - الفروق في ذات الفرد Intra-Individual :
ويقصد به معرفة الفروق لدى الشخص الذي لدية إعاقة عقلية في النواحي المختلفة للتعرف على التفاوت بين كل قدرة من قدراته ضعفا أو قوة ومعرفة الجوانب التي يتفوق فيها والجوانب التي يحتمل إن يخفق فيها.
‌ج - الفروق في المهن والأنشطة Inter-occupational and Activities :
نظر الاختلاف درجات الإعاقة العقلية فان إجراء القياس على الأشخاص الذين لديهم إعاقة عقلية يفيد في تحديد نوع المهنة المناسبة تبعا لدرجات الإعاقة عند رغبة الشخص الذي لدية إعاقة عقلية في العمل وتحديد العمل الذي سيلتحق فيه في ضوء قدراته واستعداداته كما يمكن من خلال القياس تصنيف المعاقين عقلياً على الأنشطة المناسبة لهم.
‌د - الفروق بين الجماعات Inter-Groups :
من بين أغراض القياس النفسي الكشف عن الفروق بين مجموعات الإعاقة العقلية في الخصائص والمميزات المختلفة تبعا لمتغير الجنس ( ذكور، إناث ) أو بين الأشخاص الذين لديهم إعاقة عقلية في مجتمع ومجتمع آخر يختلف بالثقافة ونمط المعيشة والمستوى الاقتصادي.
المنطلقات النظرية للقياس النفسي للإعاقة العقلية :
يعتمد القياس النفسي في مجال الإعاقة العقلية عدة وسائل تشخيصية آلا أن الأداة الأكثر استخداما هي الاختبار ويعد الاختبار كأداة علمية للقياس النفسي ومن المعلوم أن رصد الإعاقة العقلية لا يقتصر على الاختبار فقط .
بل هناك أكثر من منحى تشترك في تشخيص حالة العوق العقلي يمكن توضيحها أدناه :
1- منحى القياس جماعي المرجع ( Norm-Referenced Measurement ) :
كما ذكرنا أن القياس السايكومتري ويعتمد على الاختبارات بأنواعها المختلفة. وفي المجالات المتنوعة لقياس الجوانب المعرفية والانفعالية والمهارية لدى الشخص الذي لدية إعاقة عقلية فان الاختبارات المعيارية المرجع تقيس كمية الجوانب الأداء النفسي للشخص الذي لدية إعاقة عقلية وتقارنه مع أقرانه.
2- المنحى الانطباعي ( Impressionistic ) :
يعتمد هذا المنحى على فهم شخصيةو سلوك الشخص الذي لدية إعاقة عقلية ككل من خلال الملاحظة الدقيقة بأية وسيلة متاحة سواءاً كانت اختباراً، أو ملاحظة مباشرة ويتم من خلال رؤية متكاملة تؤدي إلى انطباع كلي الشخص الذي لدية إعاقة عقلية ولا يتم التركيز على خاصية معينة بل يتم التركيز على كيفية توظيف ما لديه من قدرات لكي يتعايش مع الأشخاص الاعتياديين.
3- المنحى التحليلي السلوكي ( Analysis of behavi Experimental ) :
يعد هذا المنحى محاولة دمج بين المنحى الجماعي المرجع ( السايكومتري ) والمنحى الانطباعي في القياس النفسي للإعاقة العقلية وهو اقرب أن يكون منحى تشخيصاً فهو يهتم أساسا بالتحديد الدقيق للمواقف المختلفة التي يتعرض إليها الشخص الذي لدية إعاقة عقلية أو جوانب معينة من سلوكه لمصاعب محددة ويمكن من خلال الملاحظة تحديد ذلك الذي يعتمد المنحى الانطباعي وفي ذات الوقت يستخدم القياس السايكومتري الذي يعتمد على الاختبارات والتي غالبا ما تكون منحى معياري المرجع ويمكن رصد الملاحظات عن سلوك الشخص الذي لدية إعاقة عقلية وتقنينها باستخدام الاختبارات.
4- منحى القياس محكي المرجع ( Criterion-Referenced Measurement ) :
وهذا المنحى يستخدم في القياس النفسي بصورة عامة و القياس النفسي للإعاقة العقلية بصورة خاصة وفيه يقارن أداء الشخص الذي لدية إعاقة عقلية بمستوى أداء معين يتم تحديده بصرف النظر عن أداء مجموعته من خلال تحديد مستوى إتقان كل شخص لدية إعاقة ذهنية لأهداف معينة مرتبطة بمحتوى تدريبي أو دراسياً وعلاجي ولابد من تحديد مستويات مسبقة للأداء النموذجي مثل أن يجيب الشخص الذي لدية إعاقة عقلية عن نسبة أو نسب مئوية معينة من المفردات في الاختبار وتحديد الأهداف التي يقيسها الاختبار وصياغتها بطريقة إجرائية ( سلوكية ) وتحديد النطاق السلوكي الذي يتضمن الأهداف ونظرا لقلة الاختبارات محكية المرجع في مجال الإعاقة العقلية فان الحاجة تظل قائمة لأعداد مثل هذه الاختبارات لذلك تحتاج مثل هذه الاختبارات الإجراءات إحصائية واستخدام نظريات القياس المعاصرة.
بعض أنواع الاختبارات التي تستخدم في مجال الإعاقة العقلية :
1. اختبارات الذكاء العام :
الذكاء هو العامل العام في مجال القدرات العقلية، ويمثل أقصى الأداء ( Maximum Performance ) . وفي ضوء نتائج تطبيق اختبارات الذكاء يمكن تحديد مستوى الإعاقة العقلية. وتقيس هذه الاختبارات بأشكالها العامة اللفظية وغير اللفظية ومنها الفردية والجماعية ذكاء الفرد والذكاء مفهوم مجرد اختلف في تعريفه وتحديده علماء النفس والتربية ولكن من مفاهيمه هو " قابلية الفرد على حل المعضلات الفكرية " أو " قابليته على التكيف تجاه المواقف الجديدة " أو " قابليته على التفكير التجريدي والاستفادة من التجارب " . والذكاء صفة موروثة في الكروموسات والجينات، ولكنه لا يقتصر على جين واحد بل يتمثل في معاملات ووحدات صغيرة متعددة. ولهذا السبب فان توزيع الذكاء في المجتمع يتخذ شكل المنحنى الطبيعي. أي أن الأشخاص متوسطي الذكاء يمثلون نسبة الغالبية من أفراد المجتمع بينما تقل النسبة في الصعود إلى الذكاء الممتاز ويقابلها النسبة دون المتوسط لتمثل الإعاقة العقلية . ويركز الذكاء على " القابلية الذهنية " وهو قابل للفحص والقياس بالوسائل النفسية التي ابتكرها علماء مشهورون و وضعوا لها أسسا ومناهج دقيقة سميت " اختبارات الذكاء " Intelligence Tests " ، ومنها اختبار ساتنفورد بينة واختبار وكسلر. ويمكن اعتبار اختبارات الذكاء أدق ما توصل إليه علم النفس الحديث لتحديد قابلية الإنسان الذهنية، ولو أنها لا تعد بالمقاييس النموذجية التي لا تخلو من عدم الدقة في القياس لاسيما اللفظية منها لتأثرها بالمستوى التعليمي لمن يطبق عليه الاختبار .
أ - اختبار ستانفورد – بينة ( Stanford Binet Test ) :
وهو من الاختبارات التي تستخدم في مجال الإعاقة العقلية ، والذي كانت بداياته في عام 1905 حين أوكل وزير المعارف مهمة إيجاد اختبار لتصنيف الأطفال في المرحلة الابتدائية وعزل الأطفال المتأخرين في صفوف خاصة وبعدها أجريت عدة تطويرات على هذا الاختبار من خلال مراجعته من قبل جامعة ستانفورد الأمريكية. ويتضمن هذا الاختبار عددا من المقاييس الفرعية ويتضمن كل مقياس مجموعة من الأسئلة المتدرجة في الصعوبة تخص معرفة الكلمات وفهم الإشارات المكتوبة وتسمية الأشياء ومعرفة أجزاء الجسم، وللأعمار المتقدمة هناك أسئلة في الذاكرة العددية واللفظية والأشكال الهندسية.
وتستخرج نسبة الذكاء من المعادلة آلاتية :
العمر العقلي : نسبة الذكاء ( IQ ) = ـــــ × 100
العمر الزمني :
§ من 2 سنة 5 سنوات
§ من 5 سنوات إلى 14 سنة
§ أعمار الراشدين من 14 سنة فما فوق بأربعة مستويات
ب - اختبار وكسلر ( The Wechsler Tests ) :
ظهر هذا الاختبار في الثلاثينيات من القرن الماضي لقياس الذكاء العام من سن خمس سنوات حتى 15 سنة، وجرت عليه تعديلات وهو يعرف باختبار وكسلر – بلفيو للذكاء نسبة إلى مستشفى بلفيو Bellevue hospital . ويشمل هذا الاختبار ثلاثة أجزاء هي :
§ من عمر 3 وحتى 5 سنوات للأطفال
§ من عمر 6 سنة وحتى 18سنة
§ 18 سنة فما فوق للراشدين
وينقسم هذا الاختبار إلى مقياس لفظي ( Verbal Scale ) يشتمل على 6 اختبارات لفظية ( معلومات عامة، المتشابهات اللفظية، الفهم، المفردات اللغوية، القدرة العددية، تكرار الأرقام ) ، ومقياس أدائي ( Performance Scale ) ويشتمل على 6 اختبارات عملية ( إكمال الصور، ترتيب الصور، تجميع الأشياء، تصميم المكعبات، الترميز، المتاهات ) .
ولكل اختبار مجموعة أسئلة تتراوح بين 8 ــ 12 سؤالا، ويكون التصنيف بناء على توزيع الدرجات حيث أن من يحصل على 70 درجة يعتبر صاحب إعاقة ذهنية. وبصفة عامة يمكن استخدام القسم الأدائي في مجال الإعاقة العقلية .
2 – مقاييس ارتقاء الأطفال في المرحلة المبكرة :
أ – قوائم جيزل الارتقائية ( Gessell Development Schedules ) :
وهي قوائم لمراحل الارتقاء في المرحلة العمرية المبكرة، وضعها جيزل ومساعدوه بعد دراسة طولية تتبعيه لمجموعة 107 من الأطفال بدأت سنة 1927 واستمرت لعشرين سنة، وهي تتعلق بأربعة مجالات سلوكية ولا تعد اختبارا مقننا لافتقارها المصداقية والثبات.
ب – اختبار كاتل لذكاء الأطفال ( Cattell Infant Intelligences Test ) :
صمم هذا الاختبار كامتداد للمرحلة العمرية المبكرة التي لا يغطيها اختبار ستانفورد بينة، وفقراته مقتبسة من قوائم جيزل واختبار ستانفورد بينة ويحسب العمر العقلي ونسبة الذكاء لأعمار السنة الأولى والثانية.
ج – مقاييس بيلي للارتقاء الحركي العقلي للأطفال
( The Bayley Infant Scales of Mental & Motor Development ) :
وهي اختبارات مطورة من اختبارات كاليفورنيا للارتقاء الحركــي للأطفال سنة 1935 واعدت فقراته اعتمادا على قوائم جيزل والبعض الآخر من اختبارات الأطفال الأخرى. ويتضمن الاختبار ثلاثة أجزاء رئيسية لاختبار المستوى الارتقائي للطفل بين عمر شهرين وسنتين ونصف هي الاختبار العقلي والاختبار الحركي وسجل الطفل السلوكي. ويتضمن الاختبار العقلي فقرات تقيس الإدراك والذاكرة والتعلم وحل المشكلات أما السجل السلوكي فهو مخصص لقياس جوانب الارتقاء في الشخصية مثل السلوك الاجتماعي والانفعالي ومدى الانتباه والمثابرة.
3- مقاييس مُعدة لاختبار الأشخاص المعاقين عقليا بناءا على حقائق الارتقاء السوية :
أ- مقاييس فاينلاند للنضج الاجتماعي ( The Vineland Social Maturity Scale ) :
وضعه دول ( Doll ) لتقدير القدرة الاجتماعية. يتكون من 117 فقرة مرتبة من حيث متوسط صعوبتها ويقيس المقياس ثمانية مجالات ( الاعتماد على النفس في الطعام والملبس والتوجه والعمل والاتصال والحركة والتطبيع ) . ويقيس الاختبار الارتقاء منذ الميلاد وحتى سن 25 سنة، ويحسب العمر الاجتماعي ونسبة الارتقاء الاجتماعية. ومن الاستخدامات الهامة لهذا التمييز بين الإعاقة العقلية المصحوبة بكفاءة اجتماعية والإعاقة العقلية بدون إمكانية اجتماعية.
ب – مقياس السلوك التوافقي ( The Adaptive Behavior Scale ) :
مقياس وضعته لجنة من الجمعية الأمريكية للتخلف العقلي وهو مخصص للأطفال ذوي الإعاقة العقلية ، إلا أنه يصلح للاستخدام بالنسبة للأطفال غير المتوافقين انفعاليا وغيرهم من المعوقين. ويقصد بالسلوك التوافقي في هذا المقياس تحديد كفاءة الفرد في مواجهة المتطلبات الطبيعية والاجتماعية للبيئة ويتضمن جزأين الأول مقياس ارتقائي للسلوك بينما الثاني يتضمن قياس للسلوك التوافقي للشخصية واضطراباتها.
4 - الاختبارات المتحررة ثقافيا Culture Free :
وهذا النوع من الاختبارات يمكن من خلاله قياس الشخص الذي لدية إعاقة عقلية بمعزل عن القدرة اللفظية، أي أنها اختبارات غير لفظية تعتمد على الرسوم والأشكال التي لا ترتبط بأية ثقافة.
ومن هذه الاختبارات :
أ - اختبار رسم الرجل ( لكود انف وهرس ) :
هذا الاختبار مصمم لقياس الذكاء. وفيه يطلب من الشخص الذي لدية إعاقة عقلية أن يرسم رجلا والى البنت أن ترسم امرأة. والافتراض النظري يعتمد على علاقة رسم الشخص بتفاصيله الكاملة مع درجات ذكاء الفرد بغض النظر عن معرفة الشخص ومهارته في الرسم.
ب – اختبارات المصفوفات المتتابعة لرافن :
يتكون الاختبار من ثلاث مجموعات من الرسوم تحتوي كل مجموعة على 12 سؤالا على شكل مصفوفة لرسوم وأشكال ناقصة يطلب تكملتها من بدائل مصورة أسفل كل سؤال. وفي ضوء الإجابات تحدد درجة الذكاء. ويستعمل هذا الاختبار للكشف عن الأطفال الذين لديهم إعاقات عقلية .
واجبات الأخصائي النفسي ومسؤولياته في تقديم الاختبار في مجال الإعاقة العقلية :
1- التدريب على كيفية تطبيق الاختبار :
هناك اختبارات يسهل تطبيقها فلا تحتاج إلى تدريب خاص للأخصائي النفسي. أما القسم الآخر فيحتاج إلى تدريب وممارسة قد تمتد عدة شهور. وفي الغالب تحتاج الاختبارات الفردية إلى تدريب أطول قد يصل في بعض الجامعات إلى منح شهادة تدريبية في تطبيق تلك الاختبارات. كما أن بعض الجهات تشترط عند طبع الاختبار وتوزيعه أن تتوفر فيمن يشتري الاختبارات ويقتنيها مؤهلات عالية كشهادة الدكتوراة في علم النفس أو الطب النفسي أو لديه مؤهل عالي، على عكس ما هو معمول به في بلادنا العربية حيث نرى أن الاختبارات تباع دون رقيب. لذا يتطلب من الأخصائي النفسي أن يتأكد من أن الاختبار الذي يريد تطبيقه يتصف بالموضوعية لكي لا يكون الاختبار أداة غير دقيقة في تشخيص الظواهر النفسية. كما يجب عليه أن يتأكد أن الاختبار الذي يستخدمه اختبار دقيق وتتوافر فيه الخصائص السايكومترية ( الصدق والثبات ) .
2- المحافظة على العلاقة بين الأخصائي النفسي والأشخاص ذوي الإعاقة العقلية أثناء التطبيق :
إن الأخصائي النفسي يتعامل مع شريحة لها خصوصيتها، وهذه الخصوصية ناتجة من الحالة التي عليها لذا يتطلب منه التحمل، والصبر. فمثلا، الاختبارات الشفوية عند تطبيقها على المعاقين عقليا ولديهم عيوب النطق يواجه الأخصائي النفسي تردد هذه الشريحة في الإجابة على هذا النوع وكذلك الحال عند تطبيق الاختبارات الكتابية على أشخاص لديهم إعاقة عقلية قد يلاحظ بطء الاستجابة.. وتبقى مسؤولية الأخصائي النفسي في اختيار الاختبار وكيفية إقامة علاقة إنسانية مع المعـاق تتسم بالاطمئنان والثقة والقبول المتبادل. وليس هناك قاعدة ذهبية محددة لنوع العلاقة بين الطرفين، إلا أنه بصفة عامة إذا استطاع الأخصائي جعل الأفراد يألفونه فإنه يكون قادرا على جعل الآخرين أكثر ثقة واطمئناناً، ويكون قادرا على إيجاد وسائل تساعده على إنشاء تلك العلاقة بشكل سليم. وهنـاك مؤشرات ينبغي إن يستدل عليها الأخصائي النفسي من بينها عدم تجاوب من يطبق عليه الأخصائي النفسي الاختبار أثناء إلقاء التعليمات أو قلة دافعيته أثناء الأداء أو عدم الاستمرار في الإجابة. وقد يظهر ذلك في تعبيرات الوجه، وهذا يدل على أن الوقت يمضي دون فائدة، وأن عليه لمن يطبق عليه الاختبار ويؤكد له في صمت اهتمامه بكل ما يقول من خلال الإيماءات، والتي تمثل تفاعلا غير لفظي معه.
3 - اختيار الاختبار الملائم للمعاق :
من الممارسات الخاطئة أن يعطي الأخصائي النفسي للمعاق اختبارا مصماً للأشخاص الاعتياديين دون معرفة مدى إمكانية تطبيقه على المعاق عقلياً. لذلك ينبغي قراءة تعليمات الاختبار والتعرف على إمكانية تطبيقه على المعاق عقليا، لأن بعض الاختبارات التي تم إعدادها للأشخاص الاعتياديين إلى أن إمكانية تكفيها لذوي الإعاقة العقلية يرتبط بدرجة العوق العقلي وقدرة المعاق عقليا على القراءة أو الكتابة. وفي حالة عدم قدرته على القراءة والكتابة، يستعاض عن الأسئلة المكتوبة بالإشارات أو التمثيل أو اختبارات غير لفظية مناسبة.
إن مهمة الأخصائي النفسي تشبه إلى حد ما مهمة الطبيب حينما يقوم بقياس درجة الحرارة للمريض أو قياس الضغط، حيث أن أي خطأ في عملية القياس ينعكس سلبيا على النتائج. ومن المعلوم في القياس النفسي أن حصول المفحوص على درجة غير دقيقة تعد أسوأ من ترك المعاق بدون قياس لما يعانيه. وتبقى مسؤولية الأخصائي النفسي في اختيار الاختبار الملائم في الوقت المناسب. إلا أن بعض الاختبارات أعدت في بيئات أجنبية خاصة اللفظية منها، وهنا ينبغي التعامل مع تلك الاختبارات بشيء من الحذر. كما ينبغي عدم أخذ الاختبارات الأجنبية اللفظية كما هي، بل لابد من استخراج معايير عربية تنسجم مع تقاليد المجتمع العربي، بل أكثر من ذلك، إذ لابد من التعامل مع خصوصية كل دولة من الدول العربية في نوع المفردات السائدة. أما الاختبارات الأدائية، فالقسم الأكبر منها تعد متحررة ثقافيا، أي يمكن تطبيقها في البلدان العربية بحذر أقل.
4 – طريقة تقديم الاختبار :
أ – ظروف تطبيق الاختبار :
إن تطبيق الاختبار لابد إن يتم في ظروف مناسبة من خلال تحديد مكان وزمان التطبيق. ومن هذه الظروف التهوية والإضاءة، أما ما يخص ظروف المعاق فينبغي مراعاتها من الناحية الجسمية والنفسية ولابد إعطائها قدراً من الاهتمام، لأن التطبيق في ظروف غير طبيعية سينعكس سلبا على موقف الاختبار. ولكن هذا للشرط غير مطلق بل في بعض الحالات نحتاج إلى تطبيق الاختبار في ظروف غير طبيعية مثل السلوك وعلاقته بالانفعال. وفي هذه الحالة نحتاج إلى موقف انفعالي مصطنع لا يعرفه المعاق لكي نكشف كيف هي ردود أفعاله.
ب - التطبيق الجماعي :
إن اغلب الاختبارات الـتي يطبقها الأخصائي النفـسي هي تطبيقات فرديـة ولكن في بعض الحالات يتـم فيها التطبيق الجماعي. فمثلاً يمكن إن نطبق الاختـبار جماعياً على مجموعة من المعاقين عقلياً يستطيعون القراءة والكتابة. وهنا على الأخصائي النفسي أن يقوم بضبط المجموعة وإدارتها بطريقة تمكنـه من أداء التطبيـق بالشكل الصحيح. كما يتطلب منه الوضوح والبساطة في عرض التعليمات وان يلتزم بالهدوء والتأني في ذلك العرض لتجنب سـوء الفهم في تلك التعليمات ؟ ومن الممكن أن يلجا إلى إعطاء أمثلـة وإشـارات بهدف وصول التعليمات. أما إذا كانت تعليمات الاختبار لا تسمح بذلك، فهنا يكتفي بتوزيع الاختبار والطلب منهم قراءة تعليمات الاختبار والإجابة عليها.
ج - التطبيق الفردي :
إن من مهـام الأخصائي النفسي العامل في مجال الإعاقة العقلية تطبيق الاختبارات بغية دراسة حالة الشخص الذي لدية الإعاقة العقلية الانفعالية والمعرفية والحركية، ويقوم بالتطبيق الفردي دائما في الاختبارات الإسقاطية مثل اختبار رورشاخ لبقع الحبر، فينبغي إعطاء المعاق التعليمات كما وردت في الاختبار دون زيادة ونقصان مع مراعاة حالته عند التطبيق.
د - استثارة دوافع المعاق لإبداء موافقته على التطبيق :
إن ظروف المعاق عقلياً حتماً تختلف عن الأشخاص الاعتياديين إذ أحياناً لا يرغب المعاق إن يُطبق الاختبار عليه. في هذه الحالة لابد للأخصائي النفسي قبل بدء التطبيق أن يشرح له أهمية إجراء الاختبار بهدف تقديم أفضل الخدمات النفسية له وبأسلوب مقنع مع أخباره أن نتائج الاختبار لا يطلع عليها شخص غير الأخصائي النفسي. وينبغي الانتباه خاصةً في الاختبارات النفسية إلى أنه أحياناً تكون استجابة المعاق غير واقعية، فإما أن يعطي صورة مثالية عن نفسه أو بالعكس يعطي صورة غير واضحة. وتعالج هذه المشكلة بان يُكرر في الاختبار عدد من الفقرات بغية الكشف عن المرغوبية الاجتماعية أو الكشف عن دقـة المستجيب بأنـه يجيب عن الاختبار بدقة لان اغلب الاختبارات اللفظية تعتمد على التقرير الذاتي. وقد اقترح قسم من علماء النفس استخدام نوع من المكافآت لرفع مستوى الأداء في الاختبارات المعرفية وبالتحديد في اختبارات الذكاء والقدرات وهذه المكافآت قد تكون على شكل جوائز وهدايا، وكذلك استخدام التشجيع اللفظي مثل ممتاز، أحسنت وغيرها. ونتوقع من الناحية النظرية أن تجعل هذه الأمور المعاق يبدي استجابة أفضل للاختبار.
5 – تصحيح الاختبار وتحديد الدرجة وفق المعايير :
ينبغي من الأخصائي النفسي الاطلاع على كيفية التصحيح واستخدام المفتاح الخاص بالاختبار المرفق غالبا مع الاختبار، ووضع الدرجات وفق ما ورد في الاختبار. بعض الاختبارات مزودة بمعايير، أي انه جرى تطبيقها على عينات كبيرة، بمعنى أنه تم إجراء عملية التقنيين له مثل مقياس السلوك التكيفي للرابطة الأمريكية للتخلف العقلي الذي طبُق على ( 4000 ) فرد معاق عقلياًً. ولاستخراج المعايير يجرى تحويل الدرجات الخام إلى درجات معيارية أو درجات تائية أو رتب مئينية وذلك لتوزيع الدرجات على المنحنى الاعتدالي. ويجوز تزويد المعاق بنتائج الاختبار في حدود عدم الإضرار بحالته النفسية ولكن مع أخذ الحذر في تفسير النتائج.
وبالرغم من مظاهر الآثار السلبية التي تتركها الاختبارات أحيانا :
فإن الواقع يشـير إلى انه لا غنى عن الاختبارات كأدوات قياس في تقويم الحالة النفسية والمعرفية للفرد للمعاق عقليا.
إن الاهتمام بتطوير الاختبارات ذات الخصائص الجيدة التي تتجاوز الآثار النفسية والاجتماعية يتطلب بذل جهود كبيرة من المختصين في تجاوز هذه السلبيات والتأكيد على أخلاقيات القياس النفسي في تطبيق الاختبارات، هي مسؤولية مشتركة للمختصين والمهتمين والمستخدمين لتك الاختبارات.
المصدر ...
ورقة عمل قدمت لورشة عمل في المؤتمر الإقليمي الأول الخاص بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا للفترة 13- 15 أيلول ( سبتمبر ) دمشق
د / عبدرب الحسين الجبوري
ملاحظة :
تم تغيير مصطلح الإعاقة الذهنية في الموضوع الى مصطلح الإعاقة العقلية

محمد سليمان
17 Aug 2012, 06:12 PM
حجم الرأس

حجم الرأس

صغر حجم الراس Micro-cephaly

http://www.gulfkids.com/images2/MR-h.jpg
صغر حجم الجمجمة عند الولادة ، هو عرض وليس مرضا ما عدا حالات غير معروفة السبب، ويعتبر الرأس صغيراً اذا كان هناك انخفاض أكثر من مقياسين معياريين 2standard deviation below the mean ، عن الحد الطبيعي للعمر والجنس، ونسبة حدوثه حالة لكل 10.000 ولادة
النوع الوراثي :
o عادة لا يكون هناك أي أعراض أخرى
o نسبة حدوثه حالة لكل 30.000-50.000 ولادة حية
o تكون 5% من حالات التخلف الفكري الشديد
o يكون هناك تخلف فكري بدرجات متفاوتة.
الأسباب :
o الأدوية
o الأشعة
o الأمراض ( تكسوبلازما، الحصبة الالمانية، الفيروس الهرطل، الهربز، الزهري )
o الكحول
o أمراض التمثيل الغذائي Metabolic
o قد يكون أحدى علامات حالات أخرى مثل : المتلازمات ، الأمراض الوراثية
التشخيص :
o الأنغلاق المبكر للنافوخ الأمامي ( عادة ينغلق 7-19 شهر )
o أجراء تحليل العدوى خلال الحمل المسمى TORCH ( تكسوبلازما، الحصبة الالمانية، الفيروس الهرطل، الهربز )
o أجراء تحليل أمراض التمثيل الغذائي Metabolic screening
o أشعة للرأس والاشعة المقطعية لمعرفة وجود مشاكل في الدماغ.

كبر حجم الرأس Macro-cephaly
يعتبر الرأس كبيراًً اذا كان هناك زيادة أكثر من مقياسين معياريين 2standard deviation above the mean حسب العمر والجنس
الأسباب :
o الأدوية
o الأشعة
o الكحول
o غير معروف السبب
التشخيص :
o عدم أنغلاق النافوخ الأمامي لمدة طويلة ( عادة ينغلق 7-19 شهر )
o أجراء تحليل العدوى خلال الحمل المسمى TORCH ( تكسوبلازما، الحصبة الالمانية، الفيروس الهرطل، الهربز )
o أجراء تحليل أمراض التمثيل الغذائي Metabolic screening
o أشعة للرأس والاشعة المقطعية لمعرفة وجود مشاكل في الدماغ.

الاستسقاء الدماغي Hydrocephallus
http://www.gulfkids.com/images2/MR-h%20(2).jpg
الاستسقاء الدماغي يعني زيادة وجود السوائل الموجودة في الدماغ مما يؤدي إلى كبر حجم الرأس، والأسباب أغلبها غير معروف السبب، ولكن تلعب الوراثة دوراً مهما، كما الأمراض التي تصيب الحامل في الأشهر الثلاثة الأولى للحمل، وتوجد عادة مع حالات الصلب المشقوق Spina Bifida
الأعراض :
لا توجد أي علاقة بين حجم الرأس والتخلف الفكري، وعادة لا يكون لدى هؤلاء الأطفال أعاقة فكرية، ويحدث التخلف الفكري نتيجة للألتهابات المصاحبة أو أهمال الحالة، ويمكن التدخل المبكر لمثل هذه الحالات بعد الولادة مباشرة بأدخال انبوبة تصريف للسوائل المخية VP shunt.

السلطان
17 Aug 2012, 08:21 PM
ما شاء الله تبارك الله
جهد طيب وأكثر من رائع
منك أخي العزيز محمد
بارك الله فيك وفي طيب حضورك
ولا حرمك الجر وجزيل الثواب

محمد سليمان
23 Aug 2012, 09:18 AM
تعريف الإعاقة العقلية

هناك العديد من التغيرات التي طرأت على تعريف الإعاقة العقلية - أو التأخر العقلي - خلال السنوات الماضية:

التعريف الطبي:

التأخر العقلي هو حالة توقف أو عدم اكتمال نمو الدماغ؛ نتيجة لمرض أو إصابة قبل سن المراهقة أو بسبب عوامل جينية.
التعريف القانوني:

الشخص المعاق ذهنياً هو الشخص الغير قادر على الاستقلالية في تدبير شئونه بسبب حالة الإعاقة الدائمة أو توقف النمو العقلي في سن مبكرة.
التعريف الاجتماعي:

التأخر العقلي حالة عدم اكتمال النمو العقلي بدرجة تجعل الفرد عاجزًا عن التكيف مع الآخرين مما يجعله دائماً بحاجة إلى رعاية وإشراف ودعم الآخرين.
التعريف النفسي :

يعتبر الشخص الذي لديه إعاقة ذهنية هو من يقل ذكاؤه عن (70 - 75) درجة تبعًا لمقاييس الذكاء المعروفة في علم النفس.

التعريف الحديث للإعاقة العقلية:

تمثل الإعاقة العقلية جانبًا من جوانب القصور في أداء الفرد والتي تظهر قبل سن (18) سنة، وتتمثل في التدني الواضح في القدرة العقلية عن متوسط الذكاء، يصاحبها قصور واضح في اثنين أو أكثر من مظاهر السلوك التكيفى مثل: مهارات الاتصال اللغوي، والعناية بالذات، والحياة اليومية، والاجتماعية، والتوجيه الذاتي، والخدمات الاجتماعية، والصحة والسلامة، والحياة الأكاديمية وأوقات الفراغ و العمل.

محمد سليمان
23 Aug 2012, 09:19 AM
أسباب الإعاقة العقلية

هناك عدة أسباب للإعاقة العقلية، منها ما يؤثر على نمو المخ قبل الولادة، أو أثناء الولادة، أو في فترة الطفولة المبكرة. وقد تم اكتشاف المئات من مسببات الإعاقة العقلية، ولكن يبقى السبب غير معروف عند ثلث الأشخاص المصابين بها. ويمكن تصنيف الأسباب بشكل عام إلى المجموعات التالية:
الحالات الجينية (الوراثية):

وهي تحدث بسبب خلل في الجينات المورثة من الوالدين، أو عند التقاء جيناتهما، أو بسبب اضطرابات أخرى تحدث للجينات خلال مرحلة الحمل بسبب الالتهابات، أو كثرة التعرض للأشعة، وعوامل أخرى. وهناك أكثر من 500 مرض جيني مرتبط بالإعاقة العقلية.

ولا نستطيع القيام بأي شيء مع الطفل المتأخر عقليا لعوامل وراثية تمنع إعاقته لكننا نستطيع أن نعمل الكثير لتعويض التأخر الذي أصابه في النمو وذلك عن طريق برامج وتدريبات خاصة ومتنوعة وعند تقديم المساعدة لأي طفل متأخر عقليا علينا أن نأخذ بعين الاعتبار أن كل طفل حالة خاصة والفروق بين الأطفال تختلف بحيث لا يمكن تطبيق برنامج واحد لكل الأطفال وليس المهم الكميه التي نعطيها للطفل بل الأهم في نوعية وطريقة التعليم.
مثل تعاطي المشروبات الكحولية، أو المخدرات من قبل الأم الحامل. وقد بينت الدراسات الأخيرة مسئولية التدخين عن زيادة مخاطر الإصابة بالإعاقة العقلية. والعوامل الأخرى التي تزيد من مخاطر الإصابة بالإعاقة العقلية تشمل: سوء التغذية، بعض الملوثات البيئية، مرض الأم أثناء الحمل مثل الإصابة بالحصبة الألمانية، وبعض المواد السامة كذلك. وكذلك إصابة الأم بمرض نقص المناعة المكتسب (الايدز).
مشكلات تحدث أثناء الوضع:

على الرغم من أن أية مشكلات غير طبيعية أثناء الحمل يمكن أن تؤثر على مخ الطفل الوليد مثل نقص الأكسجين - الولادة العسرة وما يصاحبها من صدمات - عدم اكتمال مدة الحمل - وانخفاض وزن الطفل عند الولادة، يمكن أن ترتبط بمشكلات لاحقة تؤثر في نمو الطفل، وتعتبر هذه الأسباب الأكثر شيوعا من غيرهما.
مشكلات تحدث بعد الوضع:

حيث إن أمراض الطفولة مثل السعال الديكي، وجدري الماء، والحصبة، والتهاب السحايا وغيرها يمكن أن تلحق ضرراً كبيراً بالمخ، وكذلك أية حوادث أخرى كتعرض رأس الطفل إلى ضربة قوية. كما أن المواد البيئية السامة كالرصاص، والزئبق يمكن أن تلحق ضرراً كبيراً بالجهاز العصبي للطفل.
مشكلات الفقر والحرمان الثقافي:

فأطفال العائلات الفقيرة قد يتعرضون للإعاقة العقلية بسبب سوء التغذية، أو تعرضهم للأمراض بسهولة، أو بسبب نقص العناية الصحية الأساسية، أو بسبب المخاطر البيئية. كما أن الأطفال الذين يعيشون في المناطق المحرومة يُحرمون من الخبرات المعيشية والثقافية اليومية التي يمر بها نظراؤهم في المناطق الأخرى. حيث تظهر بعض البحوث أن تلك الظروف يمكن أن تسبب في أضرار دائمة، ويمكن عدها ضمن مسببات الإعاقة العقلية.
وتصنف الجمعية الأمريكية للضعف العقلي أسباب الإعاقة العقلية إلى تسع مجموعات كما يلي باختصار:

الالتهابات والتسمم.
اضطرابات صبغية) كروموسومية).
أمراض الدماغ.
الصدمات والإصابات الجسمية.
عوامل غير محددة قبل الولادة واضطرابات الحمل المختلفة.
اضطرابات التمثيل الغذائي وسوء التغذية.
الإصابات الحسية.
الاضطرابات النفسية في الطفولة.
عوامل بيئية ثقافية مختلفة.

محمد سليمان
23 Aug 2012, 09:21 AM
العدوان عند المعاقين عقلياً وكيفية التعامل معه

العدوان في الدراسة النفسية الاجتماعية هو استجابة عنيفة فيها إصرار للتغلـب على العقبات من أي نوع سواء كانت بشرية أو ماديه مادامت تقف في طريق تحقيق الرغبات.
وهذا يؤكد لنا إن السلوك العدواني ليس هدفاَ بذاته بل وسيلة وقد بكون العدوان في مواجهة عدوان أخر.


التدمير والمنازعة والمشاكسة وضرب الآخرين :
وللعدوان درجاته المتصاعدة في سلم الأذى حيث يبدأ من هجوم اندفاعي لإيقاف فرد مهاجم ثم تدمير وتخريب ثم إصابة بجروح إلى عنف أشد.
يظهر ضعاف العقول تصرفات شاذة منذ صغر سنهم. حيث يعتري الأمهات قلق بالغ حينما يبلغ طفلهن السنوات الأولى ويبدأ في مقاومة جميع المحاولات المبذولة لتعليمة أو تقويمية، فيبدو دائماَ وكأنه يريد أن يفعل عكس ما يقال له تماماَ.
معظم الأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة يبدو عليهم الميل للعدوان، وبخاصة إذا كانوا من الصبيان، ويكون الاحتكاك بالآخرين حتمياَ وطبيعياَ، وكذلك ضرب الآخرين بدون مبرر، وتزداد هذه الظاهرة عند التعب، الجوع، الملل، الشعور بفقدان الأمن ولفت الانتباه.
ولا ننصح بضرب هذه الفئة من الأطفال إذا ما اعتدى على طفل أخر بالضرب لأن ضربه يزيد شعوره بفقدان الأمن ويجب أن نتذكر أن هذا الشعور كامن في عقله الباطن وأن ميلة للعدوان ليس مقصوداَ لذاته ولا حيلة له فيه.
وقد يكون الضرب وغيره من أشكال السلوك العدواني الناتج عن التقليد والمحاكاة، وربما محاكاة أحد الوالدين، فالوالد الذي يكثر من ضرب أبنه عند الغضب يجب أن يتوقع أن ابنه يضرب الآخرين عند الغضب.
أما ميل الطفل المعاق إلى التدمير فان أسبابه تشبه إلى حد كبير ضرب الأطفال الآخرين أو منازعاتهم بالإضافة إلى نقص خبرة الطفل وتجربته في الإمساك بالأشياء القابلة للكسر وهو بطبيعة الحال لا يقدر قيمتها ولا يستطيع أن يتبين نتيجة فعلته.
ويبدو أن الميل المتعمد لتحطيم الأشياء لدى الطفل المعاق يرجع في العادة إلى الشعور بالرغبة في المعارضة، القلق، الغيرة، ولأنهم لا يفهمون ما يفعلونه.



كيف نعالج فكرة التدمير والمنازعة والمشاكسة وضرب الآخرين:
من الضروري أن يعمل الوالدين على إزالة كافة أسباب الشعور بفقد الأمن للطفل المعاق عقلياَ.
لابد من بذل الجهد لإشعار الطفل بأنه محبوب ومرغوب فيه وموضع اهتمام من قبل الوالدين خاصة الأهل والمجتمع عامة.
لابد من أن يشعر الطفل المعاق بأن له مكانه في البيت ويفضل أن يوجه إليه كثير من الثناء والتشجيع ليكف عن لفت الأنظار إليه.
ينبغي إتاحة الفرصة للطفل للتنفيس عن طاقاته بتوفير الألعاب التي تحتوي على أجزاء كثيرة كعدة النجارة وغيرها من التي تحتاج إلي جهد عضلي ولعبه في الهواء الطلق يساعد على التنفيس عن ميوله العدوانية.

إبعاد الطفل عن الأشياء التي يمكن أن يسهل تحطيمها، وإذا تعمد الطفل تحطيم اللعبة فأننا نبعدها عنه ونخفيها لبضعة أسابيع وسنلاحظ أنة يفرح عند رؤيتها من جديد.


قد يكون العامل الجسمي سبباً في حالة الهيجان العدواني وذلك في حالة وجود عاهة أو نقص حسي أو ضعف عصبي في السيطرة على النفس فينبغي إنسانياَ وخلقياَ احترام ذوي العاهات وخدمتهم وتقدير شعورهم الحساس. فكم أفاد أمثال هؤلاء أنفسهم ومجتمعهم في كثير من مجالات الحياة.

محمد سليمان
28 Aug 2012, 10:27 AM
هل المصاب بالشلل الدماغي سيكون متخلف عقليا؟
ليس بالضروره،فالتقديرات الحديثه تشير إلى 25% من حالات الشلل الدماغي ذكاؤهم ضمن المعدل الطبيعي.
25%منهم من درجه أو أخرى من البطء في التعلم.


وحوالي 50% يعانون مننقص في مستوى قدراتهم العقليه يقع ضمن حدود التخلف العقلي.


فالتأثير السلبي للصعوبات الأخرى يؤثر على قدرة هؤلاء الأطفال على الإستجابه بشكل سليم للمثيرات المختلفه مما يجعل أداءهم على إختبارات الذكاء منخفضا في العاده، وهو مالا يعكس قدراتهم الحقيقيه.


هل هناك صعوبات مصاحبه للإصابه بالشلل الدماغي؟


نعم،فالشلل الدماغي يؤثر على الأعضاء الأخرى التي يضبطها الدماغ، ومن هذه الصعوبات مايلي:-


1. الإضطرابات الفميه: كسيلان اللعاب وصعوبة البلع.



2. الصعوبات التعلميه:وتتمثل في صعوبة التركيز والإنتباه وعدم القدره على التعامل مع المواقف الصعبه.
3. المشاكل والصعوبات البصريه:وهي موجوده عند ما يقرب من نصف الحالاتمثل (الحول الأنسي، الرأرأه، قصر النظر وطول النظر، ثم أن صعوبات التحكم في عضلاتالرقبه يؤدي إلى صعوبات في التناسق البصري الحركي ومشكلات في الإدراك والتمييزالبصري).
4. صعوبات في السمع والنطق والكلام: وهي منتشره عند حوالي 50%من حالاتالشلل الدماغي.
5. الصرع: تحدث عند حوالي 35-60% من حالات الشلل الدماغي، النسبهالأكبر منها لدى الشلل الدماغي التقلصي، والذي ينتج عن زياده مفاجئه في الشحنات الكهربائيه التي تصدر عن خلايا الدماغ في المناطق المصابه.


هل يطور الطفل المصاب بالشلل الدماغي مشاكل وصعوبات اضافيه مع الكبر في السن؟


إن الشلل الدماغي هو حاله غير متطوره إلى الأسوأ إلا ان الإحتمال كبير في أن تظهر مشكلات وتشوهات في المفاصل نتيجة الأوضاع الخاطئه التي يتخذها المصاب.


ولمنع هذه التشوهات في المفاصل نعمل على تغيير وضع الطفل المصاب بصوره مستمره خلال اليوم.

محمد سليمان
05 Sep 2012, 12:58 PM
تعليم مهارة التلوين للمعاقين عقلياً

( تعلم مهارة التلوين للمعاقين عقلياً ))


في بداية تعليم الطفل التلوين يلون الأطفال الصفحة بكاملها ولكنك تدريجياً تدربهم على تلوين أجزاء صغيرة ومحددة من الصفحة . أبدأ بتقديم قطعة كبيرة من الورق لطفلك لكي يلونها ، ثم قدم له قطعة من ورق أصغر ، حاول أيضاً أن تضع الورقة التي يلونها طفلك على كارت أسود اللون يظل في حدود الورقة التي يلونها ، ثم قدم له بعد ذلك صوراً سهلة لكي يلونها ، على سبيل المثال ‘ صور مرسوم عليها الخطوط الخارجية فقط مثل دائرة ، سيارة ، قطار ،أو شخص ، يجب أن تجعل الخطوط الخارجية للشكل المرسوم بارزة وعريضة ويكون حجم الصورة معقولاً وليس صغيراً جداً حتى لايصاب الطفل بالملل سريعاً ، ثم قلل حجم الصورة لكي يلونها طفلك وساعده على تعلم عدم الخروج عن حدود الصورة عند التلوين .
تستطيع أن تجعل الخطوط الخارجية للصورة بارزة لكي لايخرج الطفل عن حدود الصورة عند التلوين بأن تضع غراء على حبل وتضعه على حافة الصورة اوتستخدم الغراء الذي يجف على شكل خطوط مرتفعة .

مراحل تطور تعليم مهارة التلوين
تلوين مساحة الصورة :
• يبدأ الطفل في تغطية ورقة كبيرة بالألوان .
• يبدأ الطفل بعد ذلك في تغطية ورقة بحجم أصغر من الورقة كاملاً .
• يلون الطفل اشكال هندسية ( دائرة ، مربع ، مستطيل ، مثلث )
• يلون الطفل صور متوسطة الحجم بدون الخروج عن الحدود الخارجية .
• يلون الطفل صور صغيرة مع الأنتباه للتفاصيل الدقيقة .

خطوط التلوين
:
*يبدأ الطفل بعمل خطوط عشوائية .
* يلون الطفل صورة متوسطة بأستخدام أتجاه واحد للخط .
* يحرك الطفل الورقة لتلائم إتجاه الخطوط ( هنا يستخدم الورقة لتغير إتجاه الخطوط )
*يحرك الطفل يده لعمل خطوط تتناسب مع مساحة الصورة مع الأحتفاظ بالورقة في مكانها وبدون تحريكها .

إستخدام الألوان :
• يستخدم الطفل لون واحد للصورة وبشكل عشوائي .
• يستخدم الطفل عدة ألوان في تلوين الصورة في العادي من 2 ألى 3 الوان ولكن بشكل عشوائي .
• يستخدم الطفل بعض الألوان بشكل مناسب .
• يستخدم الطفل الألوان كامله بشكل مناسب .
(( منقول))

محمد سليمان
08 Sep 2012, 08:47 AM
مهارات الكتابة ( Writing Skills ) :



تعتبر الكتابة نوعاً من أنواع المهارات اللغوية ، ويقصد بها القدرة على نسخ الطفل لما يكتب أمامه ، وكتابة ما يملى عليه ، والقدرة على كتابة ما يجول في خاطره ويعبر عما في نفسه ، وتأتي هذه المهارة بعد تعلم الطفل الحروف عن طريق أصواتها ، فهو يتعلم أولاً رسم الرموز الكتابية من أعداد وحروف ، ومعظم الأطفال المعاقين عقلياً من ذوي الإعاقة العقلية البسيطة لديهم القدرة الحركية على الكتابة ، فلا يختلف تعليم الكتابة لدى هؤلاء الأطفال عن الأطفال العاديين ، ولكن يكمن الاختلاف الجوهري في الفروق الفردية المتمثلة في القدرات الحركية والعقلية بين الأطفال المعاقين عقلياً والأطفال العاديين ، لذا يتطلب تدريب الأطفال المعاقين عقلياً على الإمساك بالقلم بطريقة صحيحة والتحكم في تشكيل الحروف وكتابتها بطريقة صحيحة لتكوين كلمة أو جملة مفيدة مأخوذة من بيئة الطفل ليسهل استيعابها وإدراكها ، وتخزينها في الذاكرة طويلة المدى ( Long Term Memory ) ، واستدعاؤها في الوقت المناسب .
فالكتابة وسيلة للتواصل والتعبير عن لمشاعر والأفكار ، وهي مهارة تتطلب التآزر البصري الحركي بين العين واليد ، والطفل المعاق عقلياً بحاجة ماسة إلى التدريب على الكتابة ، كعامل مهم وفعال لتعلم القراءة والرياضيات ، وغير ذلك من المهارات .


وتمر مهارة تعليم الطفل المعاق عقلياً الكتابة بمرحلتين أساسيتين وهما :

 مرحلة الاستعداد للكتابة .
 مرحلة الكتابة الفعلية .


أولاً : مرحلة الاستعداد للكتابة :

وتحتاج هذه المرحلة إلى عدد من الشروط والتي تتضمن ما يلي :

 تنمية العضلات الدقيقة .
 تنمية التآزر البصري الحركي للطفل .
 مراعاة الفروق الفردية بين الأطفال .
 توفير الأدوات التي تساعد على الكتابة والتدرج في استخدامها .
 عدد الأطفال في الفصل .

ويتضمن تعليم الاستعداد للكتابة ما يلي :

 تدريب الطفل على استخدام الألوان بمختلف أنواعها .
 تدريب الطفل على التنقيط داخل مساحة مغلقة .
 توصيل النقط بعضها ببعض .
 رسم الخطوط المتعرجة ثم المستقيمة .
 تدريب الطفل على التآزر الحركي والبصري .
 تدريب الطفل على تعلم الحروف .
 تدريب الطفل على استخدام وحل المتاهة .
 تدريب الطفل على إتباع الاتجاهات من اليمين إلى اليسار أو من اليسار إلى اليمين .
 تدريب الطفل على الأنشطة التي تساعد على مسك القلم .


ثانياً: مرحلة الكتابة الفعلية :

تبدأ مرحلة الكتابة الفعلية بعد الانتهاء من مرحلة الاستعداد للكتابة ، حيث يزيد التآزر البصري الحركي للطفل المعاق عقلياً ، ومن هنا تبدأ مرحلة التقليد في الكتابة حيث تقليد كتابة الحروف ونسخها أسفل الكلمة المكتوبة أو الكتابة من خلال الأحرف المفرغة أو الأرقام والأعداد .


وتتميز هذه المرحلة بما يلي :

 القدرة على كتابة الحروف الهجائية .
 القدرة على كتابة وتركيب بعض الكلمات .
 القدرة على كتابة الأعداد وإجراء العمليات الحسابية البسيطة .
القدرة على رسم الأشكال الهندسية والرسومات الأخرى مع استخدام اللون .

المصدر:

كتاب الإعاقة العقلية : دليل المعلمين وأولياء الأمور

محمد سليمان
11 Sep 2012, 08:38 AM
كيفية تنمية مهارة التفكير للمعاق عقليا

الأجواء العائلية في البيوت التي يترعرع فيها أطفالنا في
المراحل المبكرة من نموهم تبقى العامل الأهم في تطوير
القدرات والمهارات الفكرية لديهم.


وتشيربعض الدراسات في هذا الصدد إلى أن الولد الذي يتميز
بنمو ذهني سليم يأتي من بيئة منزلية سليمة وهادئة.



وقد وضع فريق من خبراء علم النفس والتربية مجموعة من
الإرشادات لمساعدة الأم على إثراء تفكير طفلها قبل انضمامه
إلى الروضة ومنها:-


* * وفري لطفلك الألعاب التي تساهم في ازدياد
الجوانب المعرفية لديه.
* * الدفء والتقارب العاطفي، من خلال تحفيزك
ودعمك للسلوكيات الإيجابية عند طفلك.
* * شجعيه على الحوار والتواصل اللغوي من خلال
إجابتك عن أسئلته بوضوح وعلى قدر عقله.
* * ساعدي طفلك على تعلم تاريخ ميلاده وترديد أناشيد
الأطفال والعد من واحد حتى عشرة، وحكاية القصص البسيطة.
* * شجعيه على حفظ ما تيسر من القرآن والأحاديث
النبوية والأدعية والأذكار ويستحسن تفهيم الطفل ما يقرأ.
* * حاولي مكافئة طفلك على ما يحفظ، لتشجعيه
على الاستزادة.

استخدمي خبرات الحياة اليومية في معاونة
طفلك على تنمية وعيه وتفكيره من خلال ما يلي:


- اطلبي من طفلك أن يساعد والده على العثور على مشتريات
العائلة في البقالة أو السوق.


- علمي طفلك تصنيف الأشياء حسب الحجم، اللون، الشكل،
الملمس، أو الرائحة (فلوس – أرز – أوراق – أحجار – أجزاء اللعب)
وذلك لتمييز أوجه التشابه والاختلاف.


- اطلبي من طفلك أن يقول لك متى تتجهين إلى اليمين أو اليسار حين
يكون برفقتك مع والده، لتوصيله إلى المدرسة أو الحديقة أو بيت
العائلة وذلك لتنمية انتباهه للمواقف، المواقع، أو التفاصيل..


- اختاري برامج التلفاز وشرائط الفيديو التي تسهم في تنمية
خبرات الطفل ومهاراته،
مثل البرامج التعليمية التي تنمي قوة الملاحظة، وتشجيعه على المعرفة،
ويمكن استثمار تلك البرامج والرسوم المتحركة وتوظيفها في توجيه الأطفال، وإكسابهم مجموعة من القيم. استخدمي قصص ما قبل النوم، حتى إذا كانت مختصرة،
فهي تنمي مشاعر إيجابية نحو القراءة من خلال الدفء والتقارب الذي يحدث في مثل هذا الوقت.



ولا شك أن لحكاية قبل النوم أهمية خاصة عند الطفل، فهي تظل راسخة في ذاكرة الطفل وتثبت في عقله أثناء النوم، وعلى الأم أن تلتزم اختيار النهايات السعيدة لقصتها، والابتعاد عن رواية قصص العنف أو الحكايات الخرافية والخيالية.
وقد ناشد أطباء النفس الأمهات أن يعدن إلى اتباع عادة حكاية
قبل النوم، ترويها الأم بصوتها الحنون بدلاً من الاعتماد على
ما يعرضه التلفاز وأشرطة الفيديو
، فوجود الأم جوار سرير ابنها قبل نومه يزيد من ارتباطه بها،
ويجنبه المخاوف والكوابيس أثناء النوم.


تعتبر مهارة تذكر الأحداث والتفاصيل ذات أهمية للطفل ليستطيع أن يستخدم مصادر المعلومات التي زود بها، وحينما يوجه سؤال للطفل قد ينسى حصيلة معلوماته، فإذا أمكنك أن تساعدي طفلك في اكتشاف الإجابة، حتى لو كان السؤال موجهاً من قبله هو، فسوف يتعلم أكثر وأكثر

محمد سليمان
13 Sep 2012, 08:21 AM
الوقاية من الإعاقة العقلية


لقد استقطبت الوقاية من الإعاقة العقلية والوقاية منها استقطاب العالم أجمع ، في الآونة الأخيرة ، وبرزت كأحد المسائل التي تتطلب المواجهة الفعالة وتركيز الجهود ، ومن المؤكد أن مشكلة يعاني منها نسبة كبيرة من الناس في شتى أنحاء العالم ، لا بد وأن توضع في قائمة الأولويات بين المسائل التي تستوجب المجابهة الإيجابية والفعالة التي تتطلب تكاتف الجهود المحلية والعالمية لمواجهتها بشكل علمي جاد ، ولذلك تظافرت جهود كل الأطباء والمتخصصين لوضع البرامج الوقائية للحد من حدوثها .
·... تعريف الوقاية من الإعاقة :
هي مجموعة من الاجراءات والخدمات المقصودة والمنظمة التي تهدف إلى الإقلال من حدوث الخلل أو القصور المؤدي إلى عجز في الوظائف الفسيولوجية أو السيكولوجية ، والحد من الآثار المترتبة على حالات العجز ، بهدف إتاحة الفرص للفرد لكي يحقق أقصى درجة ممكنة من التفاعل المثمر مع بيئته ، بأقل درجة ممكنة وتوفير الفرصة له لتحقيق حياة أخرى أقرب ما تكون من العاديين ، وقد تكون تلك الاجراءات والخدمات ذات طابع اجتماعي أو تربوي أو تأهيلي .
·... أهمية الوقاية من الإعاقة :
على الرغم من أن الإعاقة العقلية هي عرض من الأعراض المرافقة لحالات كثيرة ، إلا أن الأبحاث الطبية لم تتوصل لأكثر من حوالي 25 % من الأسباب المؤدية للإعاقة العقلية ، وهذا يعني أن
75 % من أسباب الإعاقة العقلية ما زالت غير معروفة .
ولكن هذا الواقع لا يقلل من أهمية بذل الجهد على مستوى الوقاية ، ولا شك أن الوقاية من هذه العوامل ، تساعد في التقليل من نسبة انتشار الإعاقة العقلية ، حيث يمكن تقليل خطر زيادة الإعاقة العقلية بنسبة كبيرة إذا عمل وفق النصائح التي تفيد في التقليل من نسبة انتشارها .
ولا تؤدي العملية الوقائية الأغراض التي وضعت من اجلها ، إلا إذا تظافرت جميع الجهود لوضع كافة بنودها قيد التنفيذ من قبل :
◄ الأسرة والمجتمع بكافة أفرادها ، والدولة بكافة مؤسساتها ذات الصلة بالعملية الوقائية .
◄ الباحثين والدارسين ، ومخططي البرامج الوقائية من الأخصائيين والقائمين على تنفيذها .
··... مستويات الوقاية من الإعاقة العقلية :
تقسم مستويات الوقاية من الإعاقة الى ثلاث مستويات وهي :
·... الوقاية الأولية :
وهي الاجراءات والتدابير التي تتخذ قبل حدوث المشكلة ، وتعمل على منع حدوثها ، وذلك بتوفير الخدمات والرعاية المتكاملة الصحية والاجتماعية والثقافية في البيئات والأسر ذات المستويات المتدنية اجتماعياً واقتصادياً ، والتحصين ضد الأمراض المعديدة ، وتحسين مستوى رعاية الأم الحامل ، وتوعيتها بأسباب الإعاقة.
·... الوقاية الثانوية :
وهي الاجراءات والتدابير التي تكفل التقليل من الاستمرار أو تعمل على شفاء الفرد من بعض الإصابات التي يعاني منها ، أي تحول دون تطور الإصابة من خلال الكشف المبكر .
·... الوقاية الثلاثية :
وهي الاجراءات والتدابير الوقائية والأفعال التي تحد من المشكلات المترتبة على الإعاقة العقلية ، وتعمل على تحسين مستوى الأداء الوظيفي للفرد ، وتساعد على التخفيف من الآثار النفسية والاجتماعية عند حدوث الإعاقة .
ومن أهم مباديء الوقاية من الإعاقة ما يلي :
◄ التعرف على الأسباب ومنع حدوثها .
◄ رفع المستوى الاجتماعي والاقتصادي للأسر .
◄ التوعية الأسرية من خلال الإرشاد الأسري ، والإرشاد الجيني ، والإرشاد الصحي .
◄ توعية المجتمع .
·... برامج الوقاية من الإعاقة العقلية :
من برامج الوقاية من الإعاقة العقلية واكثرها اهمية :
·... برنامج الارشاد الجيني :
وهو برنامج يساعد الوالدين الذين يستعدون للزواج أو الأسر التي لديها طفل معوق ، بإعطائهم المعلومات حول الصفات السائدة والمتنحية والعوامل الوراثية واختلاف العامل الرايزيسي بين الأم وابنها ، وهو برنامج توعوي .
·... برنامج العناية الطبية اثناء الحمل :
وهو برنامج لتوعية الامهات الحوامل بالنسبة للتغذية المناسبة والامراض المعدية والعناية الطبية وتجنب الأدوية والأشعة والمخدرات والراحة النفسية .
·... برنامج توعية الأمهات حول أهمية الولادة في المستشفى :
من أسباب الإعاقة العقلية الولادة في المنزل بسبب قلة التجهيزات الطبية في المنزل وقلة النظافة وعدم القدرة على تفادي الاختناق وغيرها .
·... برنامج توعية الوالدين حول أهمية التشخيص المبكر :
يجب توعية الأمهات حول المظاهر غير المطمئنة لدى الطفل منذ ولادته ، وان اكتشاف مثل هذه الإعاقات مبكراً يساعد في تقليليها أو انقاذها مثل ( اضطرابات التمثيل الغذائي )

محمد سليمان
15 Sep 2012, 08:24 AM
العومل المؤثرة في النمو العقلي للاطفال بعمر 2-6


يطلق بعض التربويين على المرحلة العمرية التي تقابل من سن 2 الى 6 سنوات بمرحلة السؤال لكثرة ما يوجه الاطفال من اسئلة مختلفة بهذا العمر للآباء ،وعادة ما تبدء اسئلتهم بماذا ؟ لماذا؟متى ؟كيف؟اين؟. لانهم يحاولون ان يزيدوا من معلوماتهم التي تختزنها مخازن الذاكرة بشكلها البسيط من اقرب الناس ثقتا وصلتا بهم . وقد اشارت بعض الدراسات الى ان حوالي 10% من كلام الاطفال في هذه المرحلة عبارة عن أسئلة عامة ، اذ ان سلوكهم يتميز بالاستطلاع والاستكشاف .
كما يلاحظ في المرحلة العمرية لاسيما في اواخرها معرفة بالأشكال الهندسية الرئيسية مثل الدائرة والمربع والمستطيل والمثلث . وبالتدريج يقوم الطفل بتطوير لغته من خلال الخبرات التي يكتسبها من الذين حوله لاسيما بالاشياء التي تتعلق بواقعه المادي مثل اسماء المأكولات والمشروبات والملبوسات ( يعطيها الطفل تسميات خاصة به في بدايةهذه المرحلة ). ويلاحظ ايضا في اول هذه المرحلةعدم قدرة الطفل على التركيز والانتباه ثم تزداد هذه القدرة تدريجيا بمرور الزمن ، اما الذاكرة فتكون في بداية الامر ذاكرة مباشرة ، اي ان الطفل يتذكر المعلومات بعد تلقيها بمدة قصيرة جدا لاتتجاوز بضعة دقائق ، ويكون تذكر العبارات القصيرة والمفهومة ايسر من تذكر العبارات الغامضة ، كما تزداد سرعة تذكر الطفل للارقام بمرور الزمن ايضا لاسيما الارقام المرتبطة بمواقف مادية من واقع حياة الطفل ، ويكون التخيل عن طريق اللعب الايهامي او الخيالي واحلام اليقظة ، اذ يطغى الخيال على الحقيقة في هذه المرحلة العمرية ، ويقوم الطفل بتوظيف الخيال للقيام بادوار الكبار مثل دور المعلم او الطبيب او الاب او الام وهكذا .
ان النمو (http://www.almarefa.net/t29412.html)الجسدي واسلوب التربية والتنشئة الاجتماعية والتغيرات البيئية المختلفة والدافعية الاجتماعية وحجم الفرص المتاحة امام الطفل تؤثر في نموه المعرفي والعقلي ، وقد اشار الى هذه النتائج كل من عالم النفس فيرنون سنة 1967م وبروفي سنة 1970م وجملة من الدراسات التي بحثت في نفس الموضوع في السنين التالية . كما وجد ان غياب الاب او الام بشكل او اخر من الاسباب التي قد تؤثر بشكل او اخر وبمستويات مختلفة بين الاطفال على نموهم العقلي .
لذا استنادا على ذلك اقترح العالم النفسي المعرفي المشهور برونر نموذجا للنمو العقلي عند الطفل يمر بثلاثة مراحل متتالية في هذه المرحلة العمرية هي:-
1- التمثيل العملي :- وفيها يفهم الاطفال الاشياء عن طريق اللعب ، فمثلا يتعرفون على معنى المفاهيم او المهن او الكلمات من خلال قيامهم باللعب ، فالكرسي للجلوس والعشاء في الليل والطبيب هو الذي يعطي العلاج للناس وهكذا .
2- التمثيل الصوري :- وفيها يتعلم الاطفال الاكبرسنا من الاطفال في المرحلة السابقة عن طريق مستوى تعليمي اخر الا وهو الصور ، فالطفل مثلا يستطيع ان يتعرف على الملعقة او القلم اوالكرسي او السيارة ثم يقوم برسمها دون الحاجة الى تمثيل ادوار تتعلق بها مثل تناول الطعام او قيادة السيارة .
3- التمثيل الرمزي :- في هذه المرحلة يستطيع الاطفال ان يترجموا الخبرات التي مرت عليهم الى لغة ويمكن لهم استخدام الكلمات المناسبة للتعبير عن هذه الخبرات ، وهي بداية مرحلة التفكير المنطقي والاستنباطي عند الطفل . ويرى برونر ان التمثيل الرمزي يمكن الفرد من تشكيل خبراته المختلفة عن طريق البيئة التي ينتمي اليها ، اي انه يرى انها بداية لاكتساب عادات وتقاليد ومعايير المجتمع الذي ينتمي اليه الطفل .
ان هذه المراحل التي اقترحها برونر تشير بشكل واضح الىالكيفية التي يمكن للتربويين ان يتخذوها منهجا في التعامل مع عملية تعليم الاطفال للمفاهيم المختلفة، او اكسابهم معلومات ومعرفة مختلفة عن المفاهيم الحياتية ، كما تشير الامكانية العقلية التي يبديها الاطفال في هذه المرحلة العمرية الى ان الجانب السلوكي والاجرائي مهم في ضمان انتقال التعلم بشكل صحيح وبايسر الطرق مما يتطلب من التربويين ايضا اتباع طرائق تربوية وتعليمية تؤكد على الجوانب الاجرائية والعملية بما يناسب عمر الطفل في هذه المرحلة. فالهدف العام من التربية هو اكساب الاطفال مفاهيم تربوية وتعليمية بما يضمن انتقالها بشكل صحيح لهم وبافضل الطرق التي يمكن ان تساعد على خزن هذه المعلومات المختلفة في الذاكرة وبالتالي استرجاعها بشكل مناسب وصحيح عند الحاجة لها في حياتهم العملية وباقل مقدار ممكن من نسيان تلك المعلومات ، فلابد اذا من توظيف جميع الامكانيات التي تصب في خدمة تحقيق هذا الهدف الستراتيجي ومنها اقحام النظريات والنماذج والمشاريع التربوية في مناهج الاطفال وطرائق تدريسهم لتحقيق تلك الغاية السامية .

محمد سليمان
19 Sep 2012, 11:57 AM
الاعداد المهني للمعوقين ذهنيا

يمر المعوق بفترة حرجه تكون مشحونه بالتغيرات والتقلبات وهي فترة المراهقه وخاصة اذا نظرنا الى هذه الفتره من الناحيه الوظيفيه لذلك فان برامج التربيه الخاصه يجب ان تركز على اعداد المعوق ليتجاوز هذه الفترة الحرجه من حياته ضمن الاهتمام بمنهج تعلمي حيوي ويومي وتطوير امكانية الفرد في جميع المجالات لا سيما المجال المهني وقد دأبت البرامج الخاصه على تهيئةالمعاق - اعاقه بسيطه او متوسطه والقابل للتعليم اعداد تعليميا ومدرسيا واهملت العنايه باعداد المعوق اعاقه شديده باعتقاد البعض انه غير قابل فكريا واجتماعيا ونفسيا لان يتحمل مسؤولية اي مهنه علما بان اغلب المهارات المهنيه تتطلب مستوى معين من الادراك والتكيف الاجتماعي غير ان هناك مهنا بسيطه لا تتطلب الكثير من التركيز والتنسيق الحركي البصري ولا تتطلب وقتا او تكاليف باهظه والتي تعتمدعلى سبيل المثال : (تصنيف الالوان طي صناديق الكرتون تعبئة اكياس قطف ثمار تعبئة معلبات تصنيف فاكهه وخضار )وتلك المهن البسيطه يمكن ان تكون حقلا واسعا لتوظيف امكانيات المعوق لانه من الخطأ تبني القاعده القائله ان المعوق ميؤوس منه وعاجز عن القيام باي عمل مجد .
ان اكثر المراهقين يقيمون شكل دائم مع اهلهم في غرف خاصه ونادرا ما يتمكنوا من مغادرتها خوفا على تورطهم بما لا قدره لهم عليه وقد اهملت اكثر البرامج التربويه الخاصه تحضير تلامدتها في الفبارك المحميه الا ما نذر للذلك يجب وبمساعدة الاهل اعدادا المعوق اكاديميا ومهنيا من اجل تاهليه للقيام بالوظائف والمهارات التي تتطلب حدا ادنى من القراءة والكتابة والحساب وان يلتزم التلميذ بالمبادىء العامه للسلامه داخل البيت وفي الشارع وبين افراد المجتمع.
الاعدا د المهني
يتجسم الاعداد المهني في كل نشاط ذي جدوى اقتصاديه يساعد على توفير حاجات الانسان ولا يمثل كل عمل يدوي او ذهني اعداد مهنيا وينبغي ان نفرق بين العلاج بالعمل والذي يرمي الى التغلب على بعض الاضطرابات مثل اللغب الانفعالي او ترسيخ بعض السلوكيات مثل ضبط النفس والاعداد المهني من ناحيه اخرى الذي يرمي اى تعاطي نشاط يكفل لصاحبه العيش الكريم .
تقويم المعاق :
تتضمن اكثر الفصوصات تحديد مستوى الذكاء وتحديد مدى مهارته في اداء عمل ما وتقويما مفصلا للبيئه المسلكيه العامه و الامر الذي يجب تقويمه هو مدى اهتمام المعوق بالنشاط الذي يقوم به ومدى تركيزه على دقائق الامور ومدى التزامه بالاشادات وضافة الى اجراء اختبارات الذكاء ومدى انجازه عينة العمل والتحكم في سلوكه.
يجب ان يتم تدريس النشاطات المهنيه كجزء من المنهاج العام وكمادة اساسيه في البرنامج الفردي لكل طالب وتعديل البرامج حسب الحاجه ويجب التنسيق الكامل ما بين مدرب المهني ومعلم الفصل لكي يصار الى درس كفاءات الطالب ومدى تمكنه من انجاز المطلوب وذلك باشراك الاهل .
مراحل الاعداد المهني
التدريب اليدوي:
تشترك كل الحرف اليدويه في بعض الحركات الرئسيه مثل تحريك اليدين ا( طرق الحديدد وضرب المسامير برد الخشب تلميع الجلود عمليات الفك والتجميع. وتتطلب قياس الابعاد والمساحات ووضع نقاط وخيوط داخلها قصد مقارنتها او تجزئتها)
تنمية القوه البدنيه العامه:
تساعد الرياضه على تنمية القوه البدنيه ويمكن للمدرب ا يعتمد على بعض التمارين الخاصه.
تنمية سرعة الحركات:
يستفيد المتدربون من مجموعه من التمارين ترمي الى تنمية سرعه الحركات مثل افراغ علبة المسامير من الازرار قطعة بقطعه في وقت مناسب .لف خيط على بكره - جمع وترتيب اوراق مختلفه الالوان والاحجام.
تنمية دقة الحركات:
مثل ادخال مجموعه من الخرز في خيط في وقت محدد
ادخال مجموعه من الابر في خيط وقت محدد
اصابة اهداف يزيد بعدها حسب التمارين
قص اوراق على الخطوط المحتلفه
اخذ حبات دقيقه ووضعها في اناء .
تنمية القدره على تنسيق الحركات:
فتح واغلاق براغي او ازرار في وقت محدد
صنع اشكال بالصلصال
الصاق اوراق اصطناعيه لصنع زهور.
يحلل النشاط في بادىء الامر الى عدة اجزاء ثم تدريجيا يجري حفظ عدد تلك الاجزاء ليتمكن من القيام بها باقل خطوات
يدرب المعوق على القيام باداء نشاط جديد واحد كل مره
يضاف انشطه جديده بعد التاكد من مقدرته على انجاز النشاط السابق
ان التدريب ما قبل المهني يهدف الى اطلاع المتدرب على عدد من المهن التي يجب ان يختار ما يرغب منها وما يناسبه ويمر المتدرب ما قبل المهني بعدد من الورشات الموجوده والمتوفره في مركز التدريب ثم يتوجه في نهاية لتدريب ما قبل المهني الى احد الاختصاصات مع مراعاة ميوله وقدراته واشراك الاهل في ذلك .
بعض المبادىء للاعداد المهني:
التركيز على الاعداد المهني في النشاطات ذات الجدوى الاقتصاديه
من الافضل ان لا يفرض نسق موحد للتدريب بل يجب مراعة امكانات التعلم لكل متدرب
الاهتمام بسلوك العمل- المواظبه- احترام الوقت- التعاون- الترتيب-
خلق حوافز الانتاج بتسويق انتاج العمل
يتم توجيه الطالب الى اكتساب مهنه معينه تتناسب مع رغباته وكفاءاته ومع احتياجات السوق المهنيه
ان فشل المعوق او تقصيره في الحياة المهنيه في اكثر الاحيان يكون سببه عجزه عن القيام بالنشاطات الاجتماعيه والاتصالات الفردريه مع اداء عمله يكون مقبول لكن عجزه عن اقامة العلاقات الرفاقيه المناسبه مع زملائه يحول دون نجاحه في مهنته لذلك شددنا على تحضير المعوق من الناحيه المسلكيه والاجتماعيه والاكاديميه لكي يتمتع باكبر قسط من الاستقلاليه.
اما عندما يفشل في التقويم المهني للعمل في الوظائف العامه وفي السوق التوظيفيه العامه فيجب عند ذلك دراسة امكانية الحاقه بالورش المجميه وان اهم الاسباب التي تؤدي الى الفشل الالتحاق بالورش العامه هي :
الخوف وعدم التمكن من الاجابه على الاسئله
جهله وعدم خبرته لمثل هذه الاسئله
نسيان الاوراق الثبوتيه
صعوبهه في متابعة الاسئله
الرفض للخضوع لفحوصات معينه
عدم الرغبه في المهنه
اهمال في مواعيد المقابلات
لذلك يجب اخذ كل العوامل بعين الاعتبار حتى نقوم باعداد البرنامج الفردي لكل مراهق.
مجالات العمل :
عامل بناء-عامل صيانه- بواب- نجار- مساعد نجار- عامل في التركيب او الجمع القطع- حفار- خلاط اسمنت-صب حجاره-مساعد ممرض-حاجب-مساعد مدلك-مساعد في باص-خادم في مستشفى-منظف-- مجلد كتب- مساعد مطبعي- مساعد في تظهير الافلام-مصنف ورق-مساعد خباز-تحضير حلويات-مضيف-عامل في توضيب الادوات المنزليه-مصنف لحوم-عامل تنظيف ادوات-منظف ملابس-كوي ملابس-مصنف اقمشه-مساعد متجر-تصليح سيرات تركيب قطع غيار-مركب عجلات-دواليب-مغير زيت للسيارات-مساعد في تصليح ابرادات والتكيف والتدفئه-عامل في التصوير الشعاعي-مساعد في تنظيم واستقبال الضيوف-عامل في تصليح الات زراعيه- مشرف على احواض الزراع-مشرف على خيم زراعيه-منسق ازهار-مربي طيور-حالب حيوانات-ساقي مزروعات-صائد سمك-منظف سمك-بائع سمك-موضب اسماك- موضب طيور-منظف احواض السمك-الواجن-الطيور-عامل مكتبه-
هناك العديد والعديد من المهن التي يمكن للمعوق ان يوظف امكانيته بها بعد تهيئته بشكل كاف مسليا ونفسيا ومهنيا واجتماعيا .
خطوات التأهيل المهني :
يتضمن برنامج التاهيل المهني ثلاث خطوات :
التوجيه: وهو عملية مساعدة الفرد والكشف عن مواهبه وقدراته وميوله ومقارنتها بالفرص المتاحه له ومساعدته على ايجاد مكان لنفسه في المجتمع .
التدريب : اعطاء الفرد فرصه للتدريب على الاعمال التي تبينت عن طريق التوجيه.
التشغيل : ايجاد فرص العمل المناسبه مع مراعاة قدراته .
قبل التاهيل المهني الذي تحدثنا عنه يجب ان يكون المعوق قد مر بمرحلة ما قبل الاتهيل المهني ( تدريب ما قبل العمل ) من الرعاية الذاتيه ومهارات الحياة اليوميه والاجتماعيه وحب المشاركه واخذ الدور والتصرف اللائق والدقه والاستماع للتعليمات والتدريب على بعض الاعمال البسيطه مثل استعمال النقود وارجاع الباقي للزبائن والتعرف على العمله وكتابة بعض الارقام واستخدام الهاتف وحل مسائل حسابيه بسبطة وحمل رسائل شفهيه بسيطه .
موجز عن اعداد البرامج المهنيه :
الرعايه الذاتيه والاهتمام بالصحه والنظافه.
الحياة الاجتماعيه مع البيئه .
التحرك داخل المجتمع والتنقل .
التداول بالعمله .
القيام بالمشتريات .
المعرفه بالبيع.
القدره على التواصل .
معلمومات عن نوع الحرف التي سيشغلها مستقبلا وسلوكيات هذا العمل مثل النجاره- الخياطه-اعمال البستنه- مغاسل الثياب –الفندقيه-الحداده –صيد السمك –الزراعه الخ ….
تدربيات رياضيه ملائمه مع نوع الحرف التي سيعمل بها تبداء بالمهارات الاساسيه لاي عمل سواء كانت يدويه او اجتماعيه ويتم تعديل البرنامج التدربي الخاص لكل معوق تبعا لتقدمه او تاخره .
التدريب على اكتساب اتجاهات ايجابيه نحو العمل مثل الدقه- اتباع التعليمات- الحضور بالمواعيد- الاستقرار- تلقي الاوامر.
يجب ان يكون المعوق قد تجاوز 12 سنه من عمره لييبداء بالتدريب المهن( تاهيل )
من عمر 12 حتى17 تدريب اساسي لا تقل مدة التريب عن سنه ونصف.
من 17 حتى 19 اعداد نهائي
مدة التدريب لا تقل عن 18 شهر حسب قدراته ومستوى ذكائه وتعاون الاهل

بعثرة فتى
19 Sep 2012, 12:34 PM
مشكور اخوي محمد على الطرح المفيد

محمد سليمان
10 Oct 2012, 12:19 PM
نظرة المجتمع للمعاق

ياترى كم ظلمنا من اكفاء ونوابغ ..!؟
كم ضيعنا حلم وشتتنا فكر ..!؟
كم رسمنا في عقولنا عن هؤلاء ..!؟صرنا لانراهم الا بعين اعاقتهم ..!؟
ننظر لهم بشفقه ..
وكأنهم لايقدرون على الحياهـ..هم في اعيننا اموات ..لم يبقى الا توريتم خلف الثرى ..؟ أجساد ابتليت بقدر الله عليها ..
تصبر وتصارع مراره عجزها ..
مجتمع لا يرحم
انت معاق
اذاً انت لاتملك القدره على الانتاج ...!؟ هي نظره سوداويه
طبعت في مجتمعاتنا ..!؟
انت أعمى
أو اصم
أو مقعد
اذاً انت لاتملك عقل كافي للأبداع
والانخراط في مجتمع الأصحاء ..!؟
لاتستطيع ان تخترع
ولاتجدد
ولاتستطيع التميز ..؟
انت محروم في عين مجتمعنا ..؟
هناك معاقين
ابدعوا كثيراً واستطاعوا ان يتفوقو
ا على الاصحاء في زمانهم .. والكل شهد لهم
باان عقولهم لاتوزن ..
وسطرت اسمائهم على جدار الزمن ..
وتعلم على ايديهم الكثير
واستفادوا من علمهم ..!؟
اذاً لمَ هذه النظره عن المعاق
وكأنه شخص يحتضر
ينتظر متى تزهق روحه ..!؟
ونظرتنا هي الرصاصة...!؟
هل لازالت هذه النظره مستمره عنهم .. رغم انخراطهم الشبهه كامل
في المجتمع
ورغم انتشار جمعيات المعاقين ورعايتهم ..!؟
ام لازالت تلك النظره قابعه
خلف قلوبنا
وتظهر بمجرد رؤيتنا لأحدهم ..!؟
هل تعاونا مع تلك الجمعيات
كاافراد مجتمع واحد
حيال هذه الفئه الغاليه
التي رغم مانحمله لها من محبة
الا اننا بشفقتنا نقتلها وندمرها بعاطفتنا ..!؟,,