المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فروع علم النفس ( محدث )


محمد سليمان
27 Feb 2013, 02:44 PM
علم النفس العام

علم النفس العام General Psychology يعتبر الأساس النظري لكل فروع علم النفس النظرية والتطبيقية، وهو يحتوي على مداخل لكل مجالات الدراسة لعلم النفس.

مجالات علم النفس العام

التعريف بعلم النفس.
نبذة تاريخية لعلم النفس.
فروع علم النفس.
مدارس علم النفس.
دراسة الدوافع والانفعالات.
مدخل إلى الحيل الدفاعية.
دراسة القدرات العقلية.
دراسة الإحساس.
مدخل إلى الانتباه والوعي والإدراك.
مدخل إلى التعلم ونظرياته.
دراسة الذاكرة.
تعريف الشخصية ومجالاتها.
دراسة الاضطرابات والأمراض النفسية والعقلية.
مراجع عربية في علم النفس العام

المرجع في علم النفس - د/ سعد جلال.
مبادئ علم النفس العام - د/ يوسف مراد
أصول علم النفس الحديث - د/ فرج عبد القادر طه.
علم النفس العام - د/ عبد الحليم محمود السيد (وآخرون).
أسس علم النفس - د/ أحمد محمد عبد الخالق.
في علم النفس العام - د/ محمد عبد الظاهر الطيب مع د/ محمود عبد الحليم منسي.
في علم النفس العام - د/ صلاح مخيمر.
أصول علم النفس - د/ أحمد عزت راجح.
أسس علم النفس العام - د/ محمود الزيادي.
مدخل إلى علم النفس - د/ أحمد فائق.
نظرية الركائز الأربعة للبناء النفسي- د.حمدي الفرماوي

محمد سليمان
27 Feb 2013, 02:48 PM
علم النفس الاجتماعي

علم النفس الاجتماعي هو فرع من فروع علم النفس يدرس السلوك الاجتماعي للفرد والجماعة، كاستجابات لمثيرات اجتماعية، وهدفه بناء مجتمع أفضل قائم على فهم سلوك الفرد والجماعة.
وبمعنى آخر فأن علم النفس الاجتماعي عبارة عن الدراسة العلمية للإنسان ككائن اجتماعي. يهتم هذا العلم بالخصائص النفسية للجماعات وأنماط التفاعل الاجتماعي والتأثيرات التبادلية بين الأفراد مثل العلاقة بين الأباء والأبناء داخل الأسرة والتفاعل بين المعلمين والمتعلمين.
ومن مكونات علم النفس الاجتماعى هو "السلوك الاجتماعى وديناميات الجماعة" فالجماعة هي وحدة اجتماعية من مجموعة من الافراد تربط بينهم علافات اجتماعية ويحدث بينهم تفاعل اجتماعى متبادل فيؤثر بعضهم في بعض.
ومن أنواع الجماعات:
أولاً: الجماعة المرجعية هي جماعة يرجع إليها الفرد في تقويم سلوكة الاجتماعى ثأنياً: الجماعة الأولية وهي جماعة تجمع بين افرادها اواصر الصداقة والحب والمعرفة الشخصية ثالثا: الجماعة الثانوية وهي جماعات كبيرة إلى حد لا يتوافر بين اعضاءها الاتصال الشخصى ويقلل فيها الشعور بالتعاطف بين افرادها رابعاً: الجماعة الرسمية وهي جماعة تتكون في المنظمات الرسمية لتحقيق اهداف معينة مرتبطة بمصلحة تلك المنظمة خامساً: الجماعة الغير رسمية وهي جماعة تتكون داخل المنظمة الاجتماعية بشكل تلقائى نتيجة تواجد الافراد في مكان واحد لمدة طويلة...، وهي تجمع افراداً معينين - ترابط اجتماعى وعلاقات إنسانية من اجل ارضاء واشباع حاجتهم المختلفة

علم النفس الاجتماعي وموضوعاته
تتعدد تعريفات علم النفس الاجتماعي social psychology ولكنها تشترك في ابرز الصفات التي يمكن تلخيصها في العبارة التاليه: الفهم العلمي لاستجابات الفرد الإنساني للمثيرات الاجتماعية. وبعبارة أخرى، إذا كان من المسلم به ان الإنسان كائن اجتماعي فإن علم النفس الاجتماعي يسعى إلى فهم هذه الكينونة باكتشاف آلياتها في الفرد الإنساني.
تعريف غوردن البورت يعتبر تعريفه الأشمل بتحديد هوية هذا العلم ضمن مجالات علم النفس والعلوم السلوكية ويعرفه بأنه :
الدراسة العلمية لكيفية تأثر افكار ومشاعر وسلوك الافراد بحضور الاخرين حضور فعلي أو خيالي أو ضمي.

شرح تعريف غوردون البورت لعلم النفس الاجتماعي

يبدأ التعريف بذكر الدراسة العلمية . وصفة العلمية ترتبط في اذهان العامة بدراسة المظاهر المادية في الطبيعة كالطاقة والكواكب وكل ماهو مادة وبهذا يخلطون بين العلم science وموضوعات العلم والصحيح ان العلم منهج الدراسة وليس موضوعها. العلم كيف نفكر وليس مانفكر فيه، كيف نحلل ونفسر وكيف نحاول فهم الاشياء وليس الاشياء نفسها.فهناك منهج علمي scientific method ومنهج غير علمي ولكن لايمكن ان تصنف الظواهر إلى ظواهر علمية وغير علمية فدراسة الظواهر سلوكية أو احيائية أو فيزيائة أو كيميائية تصبح علمية إذا استخدمت المنهج العلمي وتنتفي عنها هذه الصفة إذا اعتمدت التأمل أو التخمين. ويتضح التزام علم النفس الاجتماعي بالمنهج العلمي في اربع مفاهيم هي :


1.التجريب experimentatioon (أو االاندهاش
1.الحساب الآلي automatic computation
2.الثبات الإحصائي statistical reliability
3.إمكانية اعادة الاختبار replicability

وهي على حد تعبير غوردون البورت كلمات الرقابة watshwords في دراسات علم النفس الاجتماعي

الهدف العلمي لعلم النفس الاجتماعي

الهدف العلمي الرئيسي لعلم النفس الاجتماعي التفسير وليس الوصف الوصف العلمي للظاهرة المدروسة خطوة أولى نحوى الهدف الرئيسي للعلوم وهو تفسير الظواهر اي فهم كيفية حدوثها ونوع الاسئلة التي يتصدى لها علم النفس الاجتماعي اسئلة تبحث في الأسباب أو العوامل التي تؤثر في سلوك الأفراد وافكارهم ومشاعرهم في مواقف التفاعل مع الاخرين (كيف ولماذا تصرف الفرد بطريقة معينة في موقف معين ؟).


اختبار أثر العوامل المؤثرة

يختبر علماء النفس الاجتماعي أثر العوامل التي يحتمل تأثيرها في استجابة الأفراد النفسية {[فكرية أو عاطفية أو سلوكية]} في مواقف التفاعل الاجتماعي سواء كانت هذه العوامل ذهنية أو ثقافية أو بايولوجية أو بيئية طبيعية وهذا يشير إلى ان الهدف الرئيسي لعلم النفس الاجتماعي هو تفسير سلوك الأفراد الاجتماعي بطريقة تشمل كافة جوانبه. ويلخص بارون وزملأؤه العوامل الممكن دراسة أثرها على استجابات الفرد النفسيه للآخرين كالتالي:
1.العمليات الذهنية الأساسية كالذاكرة والتفكير(العمليات التي تحكم افكارنا واعتقاداتنا واحكامنا التي تتعلق بالآخرين أو بسلوكهم)
2.المتغيرات الطبيعيةالتأثيرات المباشرة وغير المباشرة للبيئة الطبيعية كالحرارة والازدحام والخصوصية وغيرها.
3.المحيط الثقافي يحدث ضمنه السلوك والفكر.
4.العوامل والعمليات البايولوجية التي تتعلق بالسلوك الاجتماعي بما في ذلك الموروث الجيني.

وحدة الدراسة في علم النفس الاجتماعي
يبين التعريف السابق ان اهتمام علم النفس الاجتماعي ينصب على الافراد وليس على المجتمعات. فهدفه تفسير سلوك ومشاعر وافكار الفرد الإنساني عموما في تفاعله مع الاخرين. فالفرد الإنساني هو وحدة الدراسة في جميع فروع علم النفس العام.

دراسة الافكار والمشاعر والسلوك

ان علم النفس الاجتماعي يعني بدراسة السلوك فقط بل انه يدرس الافكار والمشاعر التي يخبرها الفرد في مواقف التفاعل مع الاخرين كما اشير في التعريف. فالسلوك عبارة عن حركة وقد يكون ظاهرا بارزا كالدفع أو اللمس أو رفع اليد للتحية. وقد يكون سلوكا تعبيريا كالابتسامة أو رفع الحاجب. والمشاعر عبارة عن وجدان خبرات عاطفية كالانفعالات (الحزن ,الفرح، الغضب ,الخوف..الخ. أو المزاج والافكار تتمثل في اعتقادات الفرد واحكامه المتعلقة بالاخرين أو بالاحداث الاجتماعية أو به هو. ويصدق ذلك سواء كان الفرد في تفاعل مباشر (كالتحية وردها) تفاعل متخيل (كالتحضير للذهاب لموعد لقاء)

الفارسة
27 Feb 2013, 03:04 PM
بارك الله فيك مشرفنا

وماقصرت

شكرا لك

عطر الياسمين
27 Feb 2013, 05:15 PM
يعطيك العافية يا مُشرفنا القدير ..
مجهود رائع تشكر عليه
وَ تسلم يدينك : ) ..

محمد سليمان
02 Mar 2013, 08:45 AM
علم النفس التنموي

علم النفس التنموي أو التطويريأو علم نفس النمو (Developmental psychology) هو دراسة لتطور ونمو الإنسان من خلال مراحل النمو المختلفة من الطفولة إلى سن [|المراهقة]] و[|الشيخوخة]]، ويعرف أيضا بعلم نفس النمو. يهتم هذا العلم بدراسة مراحل النمو المختلفة ما قبل الميلاد وبعده والتي يمر بها الفرد في حياته وخصائص كل مرحلة جسميا وانفعاليا. من فروع هذا العلم:

علم نفس الطفل
علم نفس المراهقة والشباب
علم نفس الشيخوخة
الهدف من دراسة علم نفس النمو :
1- تعريف الدارس بنفسه وبطبيعة المرحلة التي يمر بها وإلى إنارة الطريق أمام الآباء والمربين والاخصائيين النفسيين والاجتماعيين وغيرهم لكي يتفاعلوا مع الاطفال والمراهقين والشباب على أساس الفهم السليم لطبيعة نموهم وخصائصه
2-المعرفة الشاملة بطبيعة شخصية الفرد ومكوناتها وعلاقة كل من الوراثة والبيئة بتكوين رغباته ودوافعه وأنماط سلوكه، والعوامل التي تحكم تكوينها وتغييرها أو تعديلها والفهم الصحيح لطبيعة النمو ومظاهره
3- فهم السلوك بأبعاده ومظاهره المختلفة والتعرف على العوامل المؤثرة فيه سلباً وإيحاباً وعلى أنسب أساليب التنشئة الاجتماعية والقدرة على الحكم على السلوك وتقويمه وضبطه أو توجيهه بما يحقق سعادة الفرد وسلامة المجتمع
4- التعرف على قوانين النمو وهي التي تحكم اتجاه النمو وسرعته وعلاقة النمو من ناحية بالنمو في نواحي أخرى في صورة تؤدي إلى فهم الأطفال والتعامل معهم في مراحل أعمارهم المختلفة وأن نعدهم للنمو السوي لمرحلة نمو تالية بطريقة صحيحة
5- معرفة الفروق الفردية والفروق بين الجنسين في مسار النمو النفسي
6- وضع الأهداف التربوية المناسبة لبناء منهج يتفق مع مطالب النمو وتحديد المقررات الدراسية وتصميم طرق التدريس والخبرات التعليمية التي تمكن المربي من مقابلة وتحقيق مطالب النمو في كل مرحلة تعليمية فالمدرس الناجح هو الذي يكون على وعي وتفهم لخصائص تلاميذه وخصائص المادة التي يقوم بتدريسها
7- العمل على تطوير المناهج لتلبي مطالب النمو باستمرار وملائمة للتغيرات الحادثة للعصر الحاضر، وإنما يجب أن تزود الفرد بالدوافع التي تدفعه إلى التطلع للمستقبل عن طريق التربية المستمرة التي تجعله يعيش متناغماً مع إيقاع عصره ملبياً متطلباته ناقلاً هذا الاتجاه إلى أبنائه والاجيال اللاحقة له

مراحل نمو الإنسان

مرحلة ما قبل الميلاد
مرحلة الرضاعة
مرحلة الحضانة
مرحلة الطفولة المبكرة
مرحلة الطفولة المتأخرة
مرحلة البلوغ
مرحلة المراهقة
مرحلة الرشد
مرحلة وسط العمر
مرحلة الشيخوخة

محمد سليمان
02 Mar 2013, 08:48 AM
تحليل نفسي

التحليل النفسي هي مجموعة نظريات ومنهج أسلوب علاجي طورها سيغموند فرويد واتباعه لدراسة النفس البشرية بطريقة تقسيمية افتراضية حيث قسما النفس وفهموا العمليات النفسية افتراضيا ولها ثلاث تطبيقات :

طريقة لاستكشاف العقل
طريقة نظامية لفهم السلوك
طريقة للعلاج النفسي للمعتلين نفسيا
تحت مظلة التحليل النفسي يوجد 20 اتجاه يحاولون فهم الإنسان عقليا سلوكيا التحليل النفسي الفرويد يرجع لطريقة خاصة في اعلاج حيث يبوح المريض بافكاره عبر التداعي الحر أو الاوهام أو الأحلام حيث يكتشف المحلل صراعات اللاشعور والتي تسبب اعراض المريض واضطراب الشخصية ويفسرها للمريض ليفهم المريض وييسر العلاج. والتحليل النفسي : منهج تحليل العمليات العقلية اللاشعورية وتبين العلاقة بين الشعور واللاشعور وطريقة علاج نفسي. طورها سيغموند فرويد واعتبرت ناجحة على المستوى العلمي والعملي والعالمي والفكري. اسم يطبق على أسلوب خاص في كشف العمليات العقلية لا واعية وعلى طريقة علاج نفسي. المصطلح يرجع أيضا إلى البناء النظامي لنظرية التحليل النفسي والمبنية على العلاقة بين العمليات النفسية الشعورية واللاشعورية.تقنية التحليل النفسي والتحليل العللجي اعتمدت في تطبيقها على وتطويرها على سيغموند فرويد. عمله اهتم بتالبناء والوظيفة للعقل البشري وكان له تأثير بالغ الأهمية من ناحية عملية وعلمية واستمرت في التأثير على الفكر المعاصر.
كتب فرويد في " محاولات في التحليل النفسي" :

http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/3/33/Cquote2.png/20px-Cquote2.pngإن تقسيم الحياة النفسية إلى حياة نفسية واعية وحياة نفسية لا واعية يشكل المقدمة الكبرى والأساسية في التحليل النفسي


المكانان الفرويديان الإثنان
لقد قدم فرويد على التوالي وصفين " مكانان " (من اليونانية Topos، المكان) للجهاز النفسي:

المكان الأول المعروض في الفقرة 411 من " تأويل الأحلام " (1900) يميز ما بين ثلاثة "أنظمة" : اللاشعور ـ ما قبل الشعور ـ الشعور.
المكان الثاني (الذي ظهر انطلاقا من سنة 1920) يمكن من تدخل ثلاث "قوى" :
" في الهو تتحرك اندفاعاتنا البدائية ؛ وكل السيرورات الحادثة به تظل لا شعورية " (فرويد " موسى والتوحيد "، 1939)، يخضع الهو إذن لمبدأ اللذة.القوى المتبقية هي ـ الأنا (مركز " دفاعي " للشخصية) والأنا الأعلى (امتصاص المطالب والمحرمات الأبوية) وهما تحويران يطالان الهو أمام مطالب الواقع.نظرية التحليل النفسي ومكوناتها
ولقد كسر السيد رومانى النظرية القديمة الفاشلة عن الا شعور ولقد عدة الرقم القياسى
بالأساس النظرية تتكون من عدة عناصر ولقد اسبت رومانى اميل النظرية
اللاشعور أول ابتكارت فرويد كان تعرفه على العمليات النفسية اللاشعور وهي منطقة افتراضية في النفس تحتوي الدوافع والذكريات والمخاوف والاحاسيس والوجدان وأفكار ممنوعة من الظهور في الوعي المكبوتات والعقد النفسية والشعور يظهر بشكل جلي من خلال الأحلام أو عند الناس المصابين بالعصاب وتشمل على الاحاسيس المتبقية من فترة الطفولة والدوافع الغريزية واللبيدو وتعديلاتهم بتطور الأنا الأعلى (جزء منه لاشعوري)، ويوجد اللاشعور الجمعي حسب كارل يونغ وهو لاشعور عرقي ويشمل على أوهام عامة موروثة قديمة والتي تتبع قوانين تختلف عن قوانين الشعور. تحت تأثير اللاشعور الافكار والأحاسيس المجتمعة يمكن ان تنقل خارج سياقها، فكرتان أو صورتان مختلفتان يمكن ان تختزل في واحدة، أفكار يمكن ان تحول إلى صورة أكثر من أن يعبر عنها كمفهوم مجرد. ومواضيع محددة يمكن ان تمثل برمزية عن طريق الصور لمواضيع أخرى، والمشابهة بين الرمز والموضوع الأصلي قد تكون مبهمة ومتكلفة. قوانين المنطق لا تطبق على عمليات اللاشعور. التعرف على أنماط عمليات اللاشعور جعل من الممكن فهم الظاهرة النفسية والت تتجلى في الأحلام. من خلال تحليل عمليات اللاشعور. فرويد وجد الأحلام كخادمة لحماية النوم ضد ازعاج الدوافع النابعة من خبرات الحياة. الدوافع والأفكار غير المقبولة تدعى محتوى الحلم الكامن أو الباطن. وتحول إلى الشعور بالحلم الظاهر. معرفة آليات اللاشعور تسمح للمحلل باسترجاع عمل الحلم. العملية التي يتم فيها تحويا الحلم من كامن إلى معلن. ü الكاتب والمحلل:أبو مراد السوري

الفلتات
نبيل منير
الفلتات أو الأفعال المخطئة لأهدافها يقول فرويد " هي أفعال نفسية لها معنى ومصحوبة بنية " (" مدخل للتحليل النفسي " 1916 ـ 1917)، ففلتات اللسان أو القلم والأفعال الطائشة والنسيان غير المبرر.. الخ، كلها تخون وتفضح في الغالب وبالفعل أسرار الشخص الأكثر حميمية، إن مظهرها الغريب يأتي من كونها " نتاج لتداخل قصدين مختلفين " (نفس المرجع السابق). وهكذا، ففي الفلتة التالية (وهي مثلا فلتة لسان رئيس غرفة المستشارين النمساويين الذي افتتح الجلسة بقوله : " رفعت الجلسة ") نجد أن النية المكبوتة استطاعت أن تفلت وطفو على السطح عن طريق اختلال الخطاب العادي. ولكونها تكوينا تراضيا فإن الفلتة أيضا تبعا لذلك تكوين استبدالي وتعويضي (أي بديل) للخطاب المحرم من قبل القواعد الاجتماعية (والتي كان من الممكن أن يكون الخطاب تبعا لها كما يلي : " أنا جد متعب، وليست لدي أية رغبة في ترؤس الجلسة

الأحلام
وبعد ابحاث السيد العالم نبيل منير عن الأحلام وفى اخر نتائج البحث اكتشف ان يبدو الحلم بفعل خاصية تفكك أطرافه " لغزا سحريا " (" خمس دروس في التحليل النفسي " 1910)، لكننا نجد في ما وراء " نص " الحلم (" الحلم الظاهر " أفكارا مستترة ورغبات لاشعورية ؛ ذلك أن عمل الحلم (أو البناء الحلمي) يقيم تراضيا في ما بين نزوعين متعارضين في الجهاز النفسي (في ما بين رغبات لا شعورية وقوى نازعة نحو حظر هذه الرغبات). إن الحلم تبعا لذلك حسب فرويد هو تحقيق وسواسي لرغبة. إن أمراض العُصاب " تبدو إما أنها بدون دوافع وإما أنها لا معنى لها " (" خمس دروس في التحليل النفسي " 1910). إن العُصاب يترجم بطريقته الحضور المتسلط للرغبة المرضية (وهكذا فإن آنا التي ترعى أباها المحتضر كانت موزعة لاشعوريا بين حبها لأبيها ورغبتها في الحرية). إن العلامات العصابية (الهيستيريا، الفوبيا، الأفعال القهرية... الخ) تشكل إذن بدورها إبدالات مرضية وجد مشوهة بالتأكيد ـ تتحاشى التعبير عن رغبة مكبوتة. " إن العلامات العابية [...] هي [...] علامات على المكبوت، تكوينات تسمح للمكبوت بالنجاح أخيرا في اقتحام الشعور الذي كان محرما عليه " (" ميتا ـ سيكولوجيا "، 1915). إننا نسقط صرعى الأمراض حتى نستطيع الحصول بواسطتها على بديل عن الملذات التي تحرمنا منها الحياة، وهي كلها " علامات مرضية " مشكلة " لجزء من النشاط الجنسي لدى الشخص [ المريض ] أو لمجموع حياته الجنسية " (" خمس دروس في التحليل النفسي " 1910). وهكذا فإن التأثير الأول لمرض آنا تمثل في جعلها غير قادرة على علاج أبيها لمدة طويلة...

ثلاثة مبادئ جوهرية
يعتقد فرويد إن الطاقة الجنسية حسب التحليل النفسي مشتقة بكاملها من الغريزة الجنسية، والأنا والأنا الأعلى ليسا إلا ذنخمهلبنحلخ أمام الواقع. ليس هناك إذن إلا الطاقة التي هي جنسية من حيث أصلها والتي تحملنا عن طريق التصعيد والتسامي على السعي نحو أهداف " راقية اجتماعيا " (الشغل ـ الفن... الخ) بدل السعي نحو مجرد المتعة الحيوانية.

التحليل النفسي :
كارل يونج من أوائل طلاب فرويد أسس مدرسة اسمها علم النفس التحليلي وقد استخدم مصطلح اللبيدو ولم يقصد بها فقط الطاقة الجنسية بل طاقة الدوافع الكلية النفسية. بناء على نظريته تألف اللاشعور من قسمين : اللاشعور الفردي نتجة لخبرة الفرد الكلية والكبت، واللاشعور الجمعي وهو مخزن لخبرة البشر العرقي، في اللاشعور الجمعي يوجد صور بدائية شائعة والصور البدائية هي انماط اولية للفكر تميل لتشخيص العمليات الطبيعية بلغة أسطورية ميتافزيقية المفاهيم كالخير والشر والارواح الشريرة، والوالدين مصدر للنموذج الاصلي. مفهوم مهم في نظرية يونج وجود نوعين مهمين مختلفين وأساسيين من الشخصية والاتجاهات الشخصية والوظيفة. عندما تتجه اللبيدو واهتمامات الفرد العامة إلى الخارج نحو الناس وموضوعات العالم الخارجي يسمى انبساطي وعندما يتمركز اللبيدو والاهتمام نحو الذات نسميه انطوائي.يونج رفض تمييز فرويد بين الانا والانا الأعلى وعرف الجزئان على انهما في الشخصية مشابه للانا للأعلى وسماها القناع حيث يتألف القناع مما يظهر الشخص للاخرين على عكس حقيقة ما هي وهو دور الفرد الذي يختار وهو الانطباع الذي يريد الفرد تأثيره في العالم.
الفرد ادلر من طلاب فرويد إختلف مع فرويد ويونج بالتأكيد أن القوة الدافعة في حياة الإنسان هي الشعور بالنقص والتي تبدأ حالما يبدأ الطفل بفهم وجود الناس الآخرين والذين عندهم قدرة أحسن منه للعناية بأنفسهم والتكيف مع بيئتهم.من اللحظة التي ينشأ الشعور بالنقص فيها الطفل يكافح للتغلب عليها، ولأن النقص لا يحتمل الآليات التعويضية تنشأ من النفس وتؤدي لظهور أتجاهات عصابية انانية وإفراط تعويض وانسحاب من العالم الواقعي ومشاكله.أدلر ألقى الضغط الخاص على الشعور بالنقص ويظهر من اعتبارع على ثلاث علاقات مهمة : القائمة بين الفرد والعمل الاصدقاء والمحبوبين، تفادي مشاعر النقص في هذه العلاقات تقود الفرد لتبني هدف الحياة الغير واقعي ويتكرر التعبير عنه بإرادة غير عاقلة للقوة والسيطرة، وتقود إلى كل نوع من السلوك الضد اجتماعي من الاستبداد والتفاخر إلى الطغيان السياسي، أدلر آمن بأن التحليل النفسي والشعور بالجماعة يرعى السليم عقليا
تلميذ آخر لفرويد هو اوتو رانك قدم نظرية جديد في العصاب ونسب كل الاضطرابات العصابية إلى الصدمة الأساسية للميلاد في كتاباته الأخير وصف اللنمو الفردي، كتقدم من التبعية الكاملة للام والعائلة إلى الاستقلال المادي مصاحب بالاستقلال الفكري من المجتمع وأخيرا التحير الكمل فكريا ونفسيا، رانك بين الأهمية الكبرى للارادة وعرفها كمرشد ايجابي يمنع ويتحكم في الدوافع.
مدارس تحليلية أخرى تعديلات تحليلية نفسية لا حقة جائت من المحللين الأمريكيين اريك فروم وكارين هورني وهاري سوليفان. نظريات فروم أكد خصوصا على مفهوم المجتمع والفرد انهما ليسا منفصلين وانهما قوى متعارضة، وطبيعة المجتمع تتحدد من خلال الخلفية التاريخية، وحاجات ورغبات الافراد كثيرا ما تتشكل من قبل المجتمع. كنتيجة فروم اعتقد ان المشكلة الأساسية في التحليل النفسي وعلم النفس ليس ان تحل الصراع بين الدوافع الغريزية الثابتة في الفرد وقوانين المجتمع، ولكن ان تحضر الانسجام والفهم في العلاقة بين الفرد والمجتمع. ويؤكد فروم على أهمية الفرد في تطوير القدرة التامة لا ستخدام القوى العقلية والانفعالية والحسية.
هورني عملت أساسا في حقل العلاج وطبيعة العصاب والتي عرفتها في نوعين عصاب الموقف وعصاب الشخص. عصاب الموقف يبرز من القلق لصراع منفرد مثل ان يواجه بقرار صعب وهي ممكن ان تشل الفرد مؤقتا في التفكير والتصرف بفعالية وهي ليست عميقة. عصاب الشخص مميزة بقلق أساسي وعدوانية أساسية نتيجة نقص الحب والعاطفة في الصغر.
سوليفان اعتقدت كل النمو يمكن ان توصف خصوصا بطريقة العلاقة بين الافراد ونوعيات الشخصية الممائلة للاعراض العصابية يمكن تفسيرها كنتيجة كصراع ضد القلق تظهر من العلاقات الفردية مع الاخرين، والنظام الأمني محافظ عليه لهدف ومهدئ للقلق
مليني كلاين مدرسة مهمة في الفكر معتمدة على تعليم المحلل النفسي مليني كلاين. لان معظم اتباع كلاين عملوا معها في بريطانيا لذلك عرفت بالمدرسة الإنجليزية. تأثيرها مع ذلك شمل أوروبا وجنوب أمريكا. نظرياتها الرئيسة اشتقت من ملاحظاتها المتعلقة بالتحليل النفسي للاطفال. افترضت كلاين وجود أوهام لاشعورية معقدة في الاطفال تحت سن ست شهور ومصدر القلق هو غريزة الموت ويظهر لذلك نوعين من الاتجاهات العقلية موقف اكتئابي وموقف شكي أو جنون عظمة. في موقف جنون العظمة دفاعات الانا تتألف من تخيل وإسقاط موضوعات داخلية خطرة إلى بعض الاشياء الخارجية والتي تعالج كتهديدات حقيقية من العالم الخارجي. في الموقف الاكتئابي الموضوعات المهددة تغرس وتعالج في الاوهام كحاجز نفسي قوي الاعراض الاكتئابية والوسواسية كنتيجة. مع ان الشك معتبر موجود مثل عقدة لاشعورية وهمية تعمل في نفس الطفل، هذه الملاحظات لها أهمية للنفس.

محمد سليمان
03 Mar 2013, 12:02 PM
سيكولوجية تعلم

التعلم هو عملية تلقي المعرفة، والقيم والمهارات من خلال الدراسة أو الخبرات أو التعليم مما قد يؤدي إلى تغير دائم في السلوك، تغير قابل للقياس وانتقائي بحيث يعيد توجيه الفرد الإنساني ويعيد تشكيل بنية تفكيره العقلية

مفهوم التعلم
باعتبار مصطلح التعلم مرتبط بالتربية، فتجميع التعاريف حول مفهوم التربية: هو كل فعل يمارسه الشخص بذاته يقصد من ورائه اكتساب معارف ومهارات وقيم جديدة تساعده علي تنمية قدراته علي الاستعياب والتحليل والاستنباط.
لهذا يجب التفريق بين مصطلحي تعليم وتعلم، فهما ملتصقان لدرجة الخلط بينهما.
التعليم عملية يقوم بها المعلم لجعل الطالب يكتسب المعارف والمهارات وبصيغة بسيطة: المعلم يمارس التعليم والطالب يمارس التعلم. اوشكر

شروط التعلم

وجود الفرد إنسانا كان أو حيوانا أمام موقف جديد أو عقبة تعترض إرضاء حاجاته أي توجد مشكلة يجب حلها.
وجود دافع يدفع الفرد إلى التعلم.
بلوغ الفرد مستوى من القدرة علي الاستيعاب النضج والفهم.
الإستعانه بالله واخلاص النية لكسب الأجر.
العمل بالعلم والاستفادة منه.
التعلم الذاتي
هو أحد اساليب اكتساب الفرد للخبرات بطريقة ذاتية دون معاونة أحد أو توجيه من أحد، أي ان الفرد يعلم نفسه بنفسه، والذاتية هي سمة التعلم فالتعلم يحدث داخل الفرد المتعلم فان كان ذلك نتيجة خبرات هياها بنفسه كان التعلم ذاتيا وان كان نتيجة خبرات هياها له شخص اخر كالمعلم مثلا كان التعلم ناجا عن تعليم ذاتي وهناك طرق عديده للتعلم الذاتي منها التعلم البرنامجي والتعلم بالموديلات والتعلم الكشفي غير الموجه.. وغير ذلك. ومن الدراسات في هذا المجال:

سليمان الخضري الشيخ 1980 " التعلم الذاتي :طريقة للتعليم في الجامعة".
يعقوب حسين نشوان 1988 "اثر استخدام طريقة التعلم الذاتي بالاستقصاء الموجه على تحليل المفاهيم العلمية لدى تلاميذ المرحلة المتوسطة بمدينة الرياض".
ايناس عبدالمقصود تهامي ذياب 1994 "برنامج مقترح للتعلم الذاتي في المواد الاجتماعية لتنمية مهارات التفكير الابداعي لدى تلاميذ الحلقة الثانية من التعليم الاساسي".
عبدالعال حامد عبدالعال عجوه 1995 "الحاجة للمعرفة، التعقيد في العزو والقابلة للتعلم الذاتي".
محمد نزيه محمود الرديني واخرون 1995 " التعلم الذاتي ومتغيرات العصر".
العوامل المؤثرة في التعلم
التهيؤ العقلى والنفسي تنظيم

الركائز الأساسيه لعملية التعلم

الدافع: لكل إنسان دافع وهدف يعيش من أجله فطالب العلم يكون هدفه الحصول على الشهادة وهذا دافع يدفعه لزيادة حصيلته من العلم وأيضا ليتحقق العلم لديه يجب أن يكون لديه رغبه.
استخدام المكافأة: من طبيعه الإنسان أنه يحب ان يلاقي التشجيع والمكافأة فكلما وجد الإنسان التشجيع كلما زاد حبه للعلم وزادت رغبته في الحصول على العلم.
التدريب: عملية التدريب عملية مهمه في التعلم فكلما كثف الطالب التدريب كلما قلة نسبة اخطاءه وكلما قلة نسبة اخطاءه زادت نسبة التعلم لدية.
التقسيم: عملية التقسيم والتجزئة تلعب دور مهم في عملية التعلم فكلما قسم الطالب الموضوع والوقت كلما سهلة عليه التعلم.
المشاركة: للمشاركة أيضا دور مهم في عملية التعلم فمن الضروري مشاركة الطالب في الفصل الدراسي سواء كانت المشاركة فعاله أو غير فعاله فالمشاركه بحد ذاتها تجعل الطالب يفكر ليتعلم.
النصح والإرشاد: إرشاد المعلم للمتعلم امر مهم فعندما يقوم المعلم بإرشاد الطالب يجعل الطالب يعرف الطريق الصحيح للعلم.
البيئية: تهيئة البيئة الصحية والمناسبة لطالب العلم تساعد علي سرعة الاستيعاب وتزيد من قدرته التحصيلية وقدرته علي التفاعل والإدارة.
نظريات التعلم
يمكن تقسيم نظريات التعلم بشكل عام إلى قسمين:

النظريات الترابطية: وهي ترى أن عملية التعلم تتلخص في تقوية الروابط بين المثيرات والاستجابات.
التعلم الشرطي
التعلم الشرطي الوسيلي
التعلم بالمحاولة والخطأ

نظرية الجشطلت: وهي ترى أن عملية التعلم عملية فهم وتبصير واستبصار قبل كل شيء
التعلم بالتقليد

كما أنه النضج والدافعيه والممارسه هم من شروط التعلم ويوجد بعض الشروط الأخرى مثل تتابعات المواد التعليميه والدلاله على المتعلم وخصائص المتعلمين والموقف التعليمى

تعلم الآلة
الكمبيوتر أيضا من الممكن أن يعد سلوكه بناء على الخبرة السابقة التي مر بها، تعلما وهذا مايسمى بالذكاء الصناعي

محمد سليمان
03 Mar 2013, 12:03 PM
علم النفس الرياضي

علم النفس الرياضي من الاختصاصات في علم النفس التي تدرس العوامل النفسية في الأداء الرياضي من أجل تحسين أداء الرياضي.
مهمات علم نفس الرياضي 1) رفع المستوى الرياضي يملك الإنسان بالإضافة إلى الطاقة العادية " القيام بالواجبات اليومية " طاقات اضافية ان تستغل عند الضرورة ،فينكن للشخص استغلال طاقاته بشكل أفضل وان يرفع من مستواه - فهم السلوك الرياضى وتفسيره، ومعرفة أسباب حدوث السلوك الرياضى، والعوامل التي تؤثر فيه. - التنبؤ بما سيكون عليه السلوك الرياضى، وذلك استنادً إلى معرفة العلاقات الموجودة بين الظواهر الرياضية ذات العلاقة بهذا المجال. - ضبط السلوك الرياضى والتحكم فيه بتعديله وتوجيهه وتحسينه إلى ما هو مرغوب فيه، وغالبًا ما تكون الآراء حول كيفية ضبط وتوجيه الحياة، مثل: معرفة أفضل الطرق لتنشئة الأطفال رياضيًا - اكتساب الأصدقاء - التأثير على الآخرين - ضبط الغضب. وتنصب الغاية من دراسة السلوك الرياضى في جملة أهداف، منها:

الصحة النفسية:
يهتم علم النفس الرياضى بالصحة النفسية بجانب الصحة البدنية في وقت واحد، فالرياضى القلق والمتردد لا يمكن أن يحقق أى إنجاز رياضى مهما تدرب أو تلقى من المفاهيم والنظريات التدريبية. وعليه يظهر هنا جليًا دور هذا العلم في تحديد هذه الأمراض النفسية، والتخلص منها قدر الإمكان عبر الاستخدام الأمثل لنظريات الصحة النفسية تطوير السمات الشخصية تعد الرياضة بشكل عام فرصة ثمينة لتطوير وتعديل بعض السمات الشخصية عند الرياضى، مثل: · الثقة بالنفس. · التعاون. · احترام القوانين.

رفع المستوى الرياضى
يسهم علم النفس الرياضى في زيادة مستوى الدافعية نحو تحقيق إنجاز أفضل وذلك من خلال مراعاة حاجات الرياضيين ورغباتهم والتذكير بالمكاسب المهمة والشهرة التي يمكن أن يحصلوا عليها عند تحقيق الإنجازات العالية. Y ثبات المستوى الرياضى: كثيرًا ما يختلف مستوى اللاعب في التدريب عن مستواه في المباراة!. وهنا يظهر دور الإعداد النفسى للرياضى من قبل الأخصائى النفسى التربوى الرياضى في البرنامج التدريبى للتخلص من الرهبة التي تصيب اللاعب أمام الجمهور، وخصوصًا في المباريات المصيرية. Y تكوين الميول والرغبات: إن الدراسة التي يقدمها علم النفس الرياضى للميول والرغبات لمختلف الفئات العمرية للجنسين تساهم بشكل جدى في تنمية الاتجاهات وتطويرها نحو ممارسة الأنشطة الرياضية التي تخدم الإنسان والمجتمع على حدٍ سواء.
ومن خلال ما سبق، يتبين أن المهتمين بالسلوك الرياضى ما زالوا يدرسون موضوعات مهمة في علم النفس الرياضى، مثل: الشخصية - الدافعية - الضغوط النفسية - الاحتراق النفسى - الاحتراف - العنف الرياضى - العدوان الرياضى - حركة الجماعة - أفكار ومشاعر الرياضيين … والعديد من الأبعاد الأخرى الناتجة عن الاشتراك في الرياضة والنشاط البدنى.

السلطان
04 Mar 2013, 01:38 PM
كفو والله يا مشرفنا العزيز المتألق
أبا علاء
معلومات جداً رائعة وهادفة
نأمل الاستفادة منها لكل باحث ومتابع
والله يجزاك كل خير

محمد سليمان
05 Mar 2013, 10:23 AM
علم النفس الفلسفي

علم النفس الفلسفي هو علم الاجسام الحية الذي يفسر معطيات التجربه على ضوء المبأدئ الميتافيزيقية . وهذا التعريف اعتمده جي ف دونسيل في كتابه علم النفس الفلسفي

محمد سليمان
05 Mar 2013, 10:24 AM
علم النفس الشاذة

علم النفس الشواذ فرع من فروع علم النفس يدرس الظواهر النفسية الشاذة سواء كانت منحرفة أو سوية مثل دراسة صفات ضعاف العقول والموهوبين والمرضى نفسيا وعقليا. -الدراسة العلمية للاضطراب النفسي الذي يؤثر على الطريقة التي يشعر بها الناس والتي يفكرون ويتكلمون ويتصرفون من خلالها. ويمكن تسمية مجال علم نفس الشواذ علم الأمراض النفسية. وتختلف مستويات السلوك الشاذ وغير الشاذ من مجتمع إلى آخر ويتغير وفقاً لتغيرات الظروف والعادات الاجتماعية. فتجربة ضرب الأطفال بشدة كي يصبحوا مطيعين مثلاً كانت تُعد سلوكاً مألوفاً لعدة قرون. لكن كثيرًا من الناس الآن يعدّون تصرفاً كهذا فظًا وغير تربوي.
دراسات علم نفس الشواذ. يقوم بهذه الدراسات في الغالب أطباء نفسانيون، واختصاصيو علم نفس، وباحثون اجتماعيون. يجمع هؤلاء الخبراء معلومات يسخرون لها وسائل مثل دراسة الشخصية واختبارات الذكاء والتجارب العلمية ودراسات الحالة.ويصف نوع من دراسات الحالة يسمى دراسة الفرد سلوك شخص واحد وأنماط تفكيره. ويفحص نوع آخر يسمى دراسة المجموعة أنماط السلوك والتفكير الشائعة بين أناس كثيرين يعانون الاضطراب نفسه.

نظريات علم نفس الشواذ
تصف هذه النظريات المرض العقلي وتقترح أسباباً معقولة لهذه الأمراض، وتقدم مناهج معينة لعلاجها. يمكن تقسيم هذه النظريات إلى أربع مجموعات أو مدارس أساسية:

الجسمانية الحيوية.
النفسية الداخلية.
الوجودية.
السلوكية.
النظريات الجسمانية الحيوية
تصر على أهمية التركيز على الأسباب الجسمانية للاضطرابات النفسية. تُصنِّف هذه النظريات الاضطرابات العقلية في مجموعتين: اضطرابات عضوية واضطرابات وظيفية. وللاضطرابات النفسية العضوية أسباب جسمانية مؤكدة مثل المرض أو تلف الدماغ. لكن ليس هناك أسباب جسمانية معروفة للاضطرابات النفسية الوظيفية. وتعتقد كثير من النظريات أن الاضطرابات الوظيفية تحدث أساساً بسبب عيوب وراثية. ويعالج الأطباء الاضطراب العقلي أساساً بالمهدئات ومضادات الاكتئاب والحبوب المنوِّمة وعقاقير أخرى. ويستعملون في حالات نادرة الصعقات الكهربائية أو جراحة الدماغ أو أجزاء أخرى من الجهاز العصبي.

النظريات النفسية الداخلية
تركز على الأساس الوجداني للسلوك الشاذ. ويعتقد أصحاب هذه النظريات بأن الخلافات التي تنشأ في الطفولة المبكرة تتسبب في انزعاج الناس أو أن تكون لهم مشاعر أخرى غير سارة طوال حياتهم. يستعمل علماء النفس مصطلح عصبي لوصف الشخص الذي يتصرف أحياناً بطريقة شاذة، لكنه يمكن أن يتعامل عادة مع المشكلات اليومية. ويسمّى الأفراد الذين يفقدون الاتصال بالواقع الذُّهانِييِّن. ويعتقد بعض الذهانِيِّين بآراء غير موضوعية للغاية يطلق عليها اسم الأوهام. وفي إمكانهم أيضاً أن يتفكروا في تخيلات مثل سماع أصوات أو رؤية أشكال يسمونها أو يعتقدون أنها حقيقة، وتسمى هذه الحالة الهلوسة. ويستعمل علاج يسمى التحليل النفسي في أغلب الأحيان لمساعدة العصابيين والذهانيِّين ليفهموا قلقهم ومشكلاتهم ويحلوها. ويتحدث المريض إلى المحلل النفسي أثناء جلسة التحليل النفسي. وفي أسلوب آخر يسمى التداعي الحر، يفضي المريض إلى المحلل النفسي بأية أفكار أو صور أو أحاسيس تأتي إلى ذهنه.

النظريات الوجودية
تركز النظريات الوجودية على أهمية التجارب الحديثة ووجهة نظر الشخص عن نفسه.
ويحاول المعالجون الوجوديون مساعدة المرضى كي يغوصوا في أعماق مشاعرهم وأن يتقبّلوا مسؤوليات حياتهم وأن يبوحوا بما يضمرونه.

النظريات السلوكية
تركز على تأثيرات التعلم على السلوك. ويستخدم السلوكيون طريقة تعلُّم يسمى الإشراط لتغيير السلوك الشاذ.
وفي هذه العملية يعالج السلوكيون مرضى الاضطراب العصبي بتلقينهم أنماطاً مقبولة للسلوك وفرض سلوك محبوب عن طريق التشجيع.

نبذة تاريخية
حاول الناس منذ القدم فهم الاضطرابات العقلية وعلاجها. واعتقد كثيرون من العلماء الأوائل أن الشياطين تتسبب في السلوك الشاذ للإنسان. وعَدّ الناس المرضى العقليين فيما بعد أُناساً خطرين ليس لهم القدرة الكافية على كبح جماح أنفسهم كي يصبحوا عاديين. وكان المضطربون عقلياً يُسجنون، وأحياناً يقيّدون بالسلاسل أو يرسلون إلى مراكز كئيبة تسمّى المصحّات. وبنهاية القرن الثامن عشر الميلادي بدأ الناس في دراسة الفكرة التي تقول إن السلوك الشاذ ينجم عن المشكلات الخطرة التي يواجهها الفرد. ولذا فقد أخذ الناس يعالجون مرضى العقول بصورة أكثر إنسانية. وخلال القرن التاسع عشر الميلادي بدأ الناس يعتقدون في أسباب جسمانية ممكنة تؤدي إلى مختلف الاضطرابات العقلية. واشتهر عالم النفس الألماني إميل كرابلين بسبب كتابه المسمى كتاب في الطب النفسي (1883م). وقد صنف هذا الكتاب مختلف الأمراض العقلية وفقاً لأنواعها المحددة من حيث السلوك الشاذ. وفي نهاية القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين الميلادي، طوّر سيجموند فرويد ـ وهو طبيب نمساوي ـ نظريات حول تأثيرات دوافع اللاوعي على السلوك. وضع فرويد وأتباعه من بعده، الأسس لكل من المدرسة النفسية الداخلية والتحليل النفسي. وأصبح الفرويديون مشهورين بصفة خاصة لاستخدامهم أسلوب التداعي الحر في تفسير الأحلام، وتحليل الذكريات وجعل الناس واعين بصراعاتهم غير الواعية. وفي أواخر القرن العشرين الميلادي اقترح الباحثون عدة نظريات أخرى وعلاجات للحالة النفسية الشاذة. وقد تركزت هذه النظريات والعلاجات حول العلاقة بين الظروف النفسية والجسمانية والاجتماعية للفرد والمجتمع..

محمد سليمان
07 Mar 2013, 09:42 AM
علم نفس سريري

هو أحد الفروع المهمة في علم النفس. ويتعين تعريفه لكى يتضح معناه.فقد عرفه البعض بانه "علم دراسة القدرات العقلية والشاذة". وعرفه البعض الاخر بانه هو الدراسة الاكلينيكة المنظمة لسلوك الفرد غير السوي". وهو في تعريف فريق ثالث عبارة عن تكامل للعلوم والنظريات والمعارف السريرية لغرض فهم العلل أو المشاكل النفسية أو الخلل الوظيفي القائم على أسباب نفسية، ومنع حدوثها والتخفيف منها وتعزيز الرفاهية الذاتية والتطور الشخصي للفرد. ويشكل التقييم النفسي والعلاج النفسي محور الممارسة والتطبيق فيه، وأن كان علماء النفس الإكلينيكي ينخرطون أيضاً في البحث والتدريس وتقديم الاستشارة الطبية وشهادة الطب الشرعي وفي وضع تطوير القدرات النفسية للفرد وادارتها. وفي كثير من البلدان، يعتبر علم النفس السريري بمثابة مهنة منظمة للصحة النفسية. ويعتبر هذا العلم من أهم فروع علم النفس حيث يستخدم كل النتائج الأخرى التي توصلت إليها فروع علم النفس سواء كانت ذات طابع نظري أو تطبيقي وذلك لتقديم أفضل خدمة نفسية طبية جيدة للأفراد ومن المناهج المستخدمة هنا في هذا الفرع:

منهج دراسة الحالة (باللغة الإنجليزية CASE STUDY)
منهج الملاحظة الموضوعية
المقابلة(باللغة الإنجليزية INTERVIEW)

الاختبارات النفسية (باللغة الإنجليزية TEST PSYCHOLOGY)
التقييم الشخصى إذا كان الاخصائى النفسى أو المعالج أو الطبيب النفسى ذو خبرة
وبماأن هذا العلم يدرس حالات الاشخاص الذين يعانون من مشكلات نفسية فهناك أكثر من تقسيم للامراض والمشكلات النفسية التي يعانون منها، ومن بينها التصنيف التشخيصى والاحصائى لجمعية الاطباءالنفسيين الأمريكية(A.P.A) تصنيف منظمة الصحة العالمية، إلا أن هذا لايعنى بان التصنيف حكر على فئة بعينها بل أن هناك انتقادات شديدة موجهة للتصنيفات والعمل بها يتم على سبيل التواصل العالمى وخصوصا مع الاطباء النفسيين.

مراجع

عبد الرحمن العيسوى، علم النفس الاكلينيكى، دار المعرفة الجامعية,1992
American Psychological Association, Division 12, About Clinical Psychology
Contemporary Clinical Psychology. New York : Wiley. ISBN 0-471-47276-X Plante, Thomas. (2005
Brain, Christine. (2002). Advanced psychology: applications, issues and perspectives Cheltenham: Nelson Thornes. ISBN 0-17-490058-9
مصطفى سويف، مرجع في علم النفس الاكلينيكى (د.ت)
فرج عبد القادر طه واخرون ,موسوعة التحليل النفسى, دار سعاد الصباح, 1995

محمد سليمان
07 Mar 2013, 09:44 AM
علم نفس طبي

إن علم النفسي الطبي يختلف قليلا عن الطب النفساني، لذا يجب بداية التمييز بين الفرعين:
التعريف: الطبيب، هو كل شخض لديه مؤهل في مجال الطب أو الطب النفسي. يقوم باتشخيص وعلاج الامراض العضوية، أو النفسية (وليس الطبيب بالمعنى السائد خريج كلية الطب فقط، فهناك كليات مستقلة مثل كليات العلوم النفسية الطبية التابعة لعلم النفس).
المؤهلين العاملين في المجال الطبي، والعقلي Professionals in Mental Health: بناء على التعريف المصنف اعلاه: طبيب(طب) في مجال الصحة البدنية مثل الطبيب العام خريج كلية الطب البشري.

طبيب (طب نفسي) في مجال الطب النفسي مثل طبيب عام بالإضافة إلى تخصص عال في الطب النفسي Psychiatrist.

طبيب (علم نفس سريري) في مجال الصحة لنفسية مثل طبيب خريج كلية العلوم النفسية الطبية، بالإضافة إلى تخصص علم النفس الاكلينيكي Clinical Medical Psychology.


* الطب النفسي Psychiatrists /Psychiatric: خفلية الشهادة طبية (كليات الطب البشري)، في علم الصحة البدنية (طبيب Physician)، مع إضافة اختصاص نفسي، يهتم بعلاج الأمراض النفسية مثل الذهان والإكئاب مع علاج الامراض الجسمانية والعضوية الطبية البحتة كونه في الاصل طبيب، ويعتمد على النموذج الطبي البيولوجي النفسي، في المعالجة الذي ينقصه الجانب الاجتماعي.
* علم النفس الطبي Clinical Psychologists /Clinical Medical Psychology: خلفية الشهادة نفسية (كليات العلوم انفسية، كليات العلوم النفسية الطبية)، في علم الصحة النفسية، مع اختصاص علم نفس سريري، ويهتم بعلاج جميع الأمراض النفسية والجسمانية (عضوية) نفسية المنشئ،، مع مراعاة الجوانب النفسية والاجتماعية في العلاج، ويعتمد على النموذج الطبي البيولوجي النفسي الطبي الاجتماعي. ويحق لهم وصف الادوية النفسية، والتقييم المخبري والاشعة بمختلف أنواعها في الاتجاه التشخيصي النفسي. /ملحوظة، لا تزال تفتقر الدول العربية على مثل هذه التخصصات في علم النفس السريري/.
* العلاج التقليدي (الخاطيء): معالجة الأمراض الجسمانية دون مراعاة العوامل النفسية والاجتماعية. والعلاج الخاظئ للمرضى يشكل نسبة مرتفعة جدا من العلاج، حتى في أكثر بلدان العالم تقدما. ففي النمسا مثلا، التي تحتل مكان الصدارة في تطور الرعاية الطبية والعلاج بين الدول الغربية والصناعية، اظهرت إحدي الدراسات، التي أجريب مؤخؤرا، إن نسبة العلاج الخاطئ للمرصى، التاتجة عن إهمال العوامل الاجتماعية والنفسية للمرضي، تبلغ 80%، وأن كثيرا من الأمراض العارضة السهلة العلاج في البداية تتحول بسبب سؤ العلاج مع مرور الوقت إلى أمراض مزمنة وخطيرة، يعاني منها المرضي وذويهم لسنوات طويلة. عدا ذلك، فإن هذه الظاهرة تبدد جزءا كبيرا من نشاط مؤسسات الرعاية الصحية والاجتماعية وتكلف المجتمع ثروات باهظة.
المنطلق الرئيسي الذي يقوم عليه موضوعنا وهو فرع علم النفس الطبي هو أن حالة الإنسان الصحية (والمرضية)تتأثر بثلاث عوامل:
أ العوامل الوراثية الجسمانية: المورثات، البنية الجسمانية
ب العوامل الاجتماعية والثقافية: الأسرة، الوعي الصحي، العمل، الوضع المادي، الخدمات الصحية المتوفرة.
ج العوامل النفسية: الشخصية، الرعاية التربوية في مرحلة الرضاعة والطفولة.
قديما كانت الصحة تعرف بطريقة سلبية على أنها "خلو الجسم من المرض". ولم يتم تصويب هذا المفهوم الخاطيئ إلا بعد الحرب العالمية الثانية في عام 1946 م، عندما قررت منظمة الصحة العالمية آنذاك "إن الصحة هي شعور الإنسان التام بالراحة الجسمانية والنفسية والاجتماعية".
عدا هذا فإنه لا يجوز اليوم النظر إلى الصحة والمرض، على أنهما حالتان ساكنتان متناقضتان ومنفصلتان تماما، إحداهما عن الأخرى، بل على العكس، هما في أفضل الأحوال في توازن مع بعض. هذا يعني، أن الصحة الجيدة تتطلب قدرا قليلا من المواجهة المستمرة مع تحدي المرض والجراثيم المسببة له، وهذه المواجهة هي التي تصقل مقاومة الجسم للأمراض، وتشكل ما نسميه بالمناعة المكتسبة. هذه المناعة المكتسبة يحصل عليها الإنسان والحيوان إما بالمرض الطبيعي (وهو ينطوي أحيانا على مغامرات صحية خطيرة)، الذي يحدث غالبا في عمر الطفولة، أو عن طريق أخذ التطعيم، وهو عبارة عن جرعة محدودة من جراثيم ميتة/ مضعفة أو سموم الجراثيم المسببة لبعض الأمراض، مثل الجدري والسل والسعال الديكي وشلل الأطفال أو جسم مضاد مثل التطعيم المؤقت ضد الملاريا. الغرض من التطعيم هو تحصين الجسم أو استنهاضه وتحريض مقاومته ضد بعض الأمراض الجرثومية المعدية. وهذا الأمر، الذي كان حصيلة الخبرة العلمية الطبية خلال النصف الثاني من القرن العشرين يعطي التعريف الأحدث والأدق للصحة، الذي تضمنته وثيقة أوتوا لمنظمة الصحة العالمية، الصادرة في عام 1986 م.

العلاج با القران والصلاة = ان أهم علاج للامراض النفسيه التزام الصلاة والمداومه عليها وقرائة القران فهو خير علاج للامراض الضاهر منها والباطن لقولة تعالى **فية شفاءللناس ورحمه**لهذا ننصح كل مريض بالتوكل على الله والاكثار من الدعاء والتضرع الية ففي كل هذا سكينه وطمانينة للروح مما يساعد على الاتزان والاستقرار النفسي

محمد سليمان
09 Mar 2013, 10:15 AM
علم النفس الدوائي

علم النفس الدوائي Psychopharmacology يدرس هذا العلم أنواع العقاقير العصبية والنفسية وتصنيفاتها وآلية عمل تلك العقاقير على الجهاز العصبي وكيف يمكن لها أن تؤثر على الجانب النفسي. كما تهدف لتعريف الطالب بتصنيف الأدوية النفسية المستخدمة في الطب النفسي. كما تهدف أيضاً لمعرفة الادمان ومراحله وكيفية حصول الاعراض الانسحابية.

مقدمة

تعريف العقاقير
التصنيفات العامة للعقاقير.
اهتمامات علم النفس الدوائي Pharmopsychology
اهتمامات علم الادوية النفسية Psychopharmacology
ثانياً: المشبك والعقار.

تشريح المشبك العصبي.
خطوات النقل المشبكي.
تأثير العقاقير على آلية عمل المشبك.
العقاقير المنشطة والمثبطة لعمل المشبك Agonist& Antagonist drugs
مصطلحات دوائية
التحمل Tolerance
زيادة الحساسية Sensetization
تصنيف العقاقير العصبية

التخدير الموضعي Local Anaesthetics.
التخدير الكلي Total Anaesthetics
مسكنات الألم Analgesics. الافيونات
المنومات hypnotics مثل Benzodiazepine
المنشطات CNS stimulants مثل strychnine وكافين Caffeine والنكوتين Nicotine و Amphetamine وكوكائين Cocaine والقات Captioned
المهلوسات Psychomimetics مثل LSD والماريجوانا
الصرع ومضادات التشنج anticonvulsant drugs
تصنيف الأدوية النفسية

نظريات العلاج النفسي الدوائي
المهدئات الصغرى Minor Tranquillizers (مضادات القلق - المطمئنات) Anxiolytic Drugs


مضادات الاكتئاب Antidepressant
•المهدئات الكبرى Major Tranquillizers (المعقلات) مثل chlorpromazine خاص لعلاج الفصام

الإدمان Addiction

تصنيف المخدرات.
مراحل الإدمان
نظريات حصول الإدمان.
الأعراض الانسحابية
المراجع

علم النفس الصيدلاني (1996)، فايز قنطار ومصطفى بصل: جامعة دمشق.
معجم العلاج النفسي الدوائي (1994)، محمد النابلسي: دار الهلال.
الطب النفسي المبسط (1999)، جيمس ويليس وجون ماركس، ترجمة طارق الحبيب: جامعة الملك سعود.
Principle of Neuropsychopharmacology (1999): Feldman et al. Sinauer
مراجع مادة علم النفس الدوائي
الكتاب المؤلف

أساسيات علم النفس العصبي، خالد عبد الله الخميس، 2000، دار الزهراء
الطب النفسي، دري حسن عزت، 1994، دار القلم
معجم العلاج النفسي الدوائي، محمد النابلسي، 1994، دار الهلال
Feldman, R., Meyer, J., Quenzer, L. (1997): Principle of neurosychopharmacology, Sinauer Associates, Sunderland and Massachusetts, USA

محمد سليمان
09 Mar 2013, 10:16 AM
علم النفس الحيوي

في علم النفس، علم النفس البيولوجي هو تطبيق مبادئ علم الأحياء على دراسات العمليات العقلية والسلوك. وتتعدد مباحث علم النفس البيولوجي، تتنوع الاهتمامات في هذا الفرع الشيق ومن ضمن الموضوعات التي يدرسها هذا الفرع هو علاقة الامراض النفسية بالتكوين البيولوجي للأنسان هل الامراض النفسية وراثية أم مكتسبة ما مدى صدق النظريات التي تستند على أساس بيولوجي في تفسيرها للمرض النفسي وليس هذا فقط بل يتطرق هذا الفرع الرائع لدراسة التغيرات التي تحدثهاالامراض النفسية في الجسم ومن مناهج البحث في هذا الفرع -انه قديما كان يستخدم التجربة على الحيون -أيضا كان يستخدم مايسمى بالبتر أي قطع عضو معين أي جزء معين ومعرفة اثره على الإنسان -اما الآن لتطور الأجهزة الحديثة فهناك جهاز رسم الدماغ ويستخدم أيضا التجارب على الحيوان

زهرة الكرز
09 Mar 2013, 10:41 PM
بارك الله فيك وفي طيب ماتقدم . .

لاحرمك الله أجر ماتنشره

محمد سليمان
11 Mar 2013, 09:22 AM
علم النفس الفسيولوجي

مصطلح علم النفس الفسيولوجي يتكون من مصطلحين، علم النفس، وعلم الفسيولوجيا... ومن المفيد قبل الحديث عن علم النفس الفسيولوجي أن نعرِّف كلا من علم النفس وعلم الفسيولوجيا....
علم النفس Psychology: لعلم النفس العديد من التعريفات بسبب وجود اختلاف بين مدارس علم النفس ومن التعاريف المتعددة لعلم النفس: 1- إنه العلم الذي يدرس الحياة النفسية وما تتضمنه من أفكار ومشاعر وإحساسات وميول ورغبات وذكريات وانفعالات. 2- إنه العلم الذي يدرس سلوك الإنسان بما يماثله من أفعال وأقوال وحركات ظاهرة وأوجه النشاط الإنساني أثناء عملية التفاعل مع بيئته. 3- إنه العلم الذي يدرس سلوك الإنسان وما وراءه من عمليات عقلية. 4- إنه العلم الذي يهتم بتفسير السلوك الإنساني في المواقف الحياتية المختلفة والدوافع الكامنة وراء هذا السلوك. ويلاحظ أن هذه التعاريف متكاملة مع بعضها البعض وتمثل اتجاهات مدارس علم النفس.
علم الفسيولوجيا Physiology : العلم الذي يدرس وظائف أعضاء الكائن الحي سواء كان إنسان أو حيوان نبات.
بعد أن عرفنا علم النفس وعلم الفسيولوجيا فما الرابط الذي يربط العِلمين؟ علم النفس الفسيولوجي : هو العلم الذي يدرس العلاقة بين السلوك والأعضاء من أجل إيجاد تفسير فسيولوجي أو عضوي للسلوك الإنساني.
يهدف علم النفس الفسيولوجي إلى: البحث في الأسس الفسيولوجية للظواهر النفسية الطبيعية (السوية) كالأساس الفسيولوجي لكل من التذكر والتعلم والانفعال والدافعية. كما يهدف إلى للبحث في الأسس الفسيولوجية للظواهر النفسية المرضية كالأساس الفسيولوجي لكل من الفصام والاكتئاب والوسواس....
وبشكل عام فإن هدف علم النفس الفسيولوجي يتمحور في التعرف على الجذور الفسيولوجية للظواهر النفسية ومحاولة ترجمة السلوك الإنساني بخطاب فسيولوجي أو عضوي يستمد لغة خطابه من كل من الجهاز العصبي والجهاز الهرموني والجهاز الحواسي على وجه التحديد.
العلوم المتفرعة من علم النفس الفسيولوجي: 1- علم النفس الحواسي: يهدف إلى دراسة فسيولوجية الحواس الخمس وهي الابصار والسمع والشم والذوق والاحساسات الجلدية. وتعتبر تلك الحواس الخمس الواجهة الأولى في استقبال المثيرات البيئية. كما تعمل تلك الحواس بدور هام في التأثير على الظاهرة السلوكية المسماة بالادراك Perception ولهذا عادة ما يقرن دراسة الإدراك بالبنية الفسيولوجية للحواس الخمس.
2- علم النفس الهرموني: يهدف علم النفس الهرموني إلى دراسة الهرمونات Hormones، وعلاقتها بتنظيم السلوك ومن المواضيع التي يمكن للباحثين أن يتناولها علم النفس الهرموني دراسة أثر زيادة نسبة هرمونات معينة أو نقصها أو اختلال تركيبها على السلوك الإنساني.
3- علم النفس الدوائي: علم النفس الدوائي Psychopharmacology يهتم بدراسة المواد الكيميائية التي لها دور رئيسي في العمليات النفسية والتي من أهمها الناقلات العصبية والمستقبلات. كما يهدف علم النفس الدوائي بصورة خاصة إلى دراسة أثر الأدوية والعقاقير على تلك المواد الكيميائية، ويبحث عن الكيفية التي يمكن لتلك العقاقير أن تؤثر في السلوك الإنساني.
4- علم النفس العصبي: يهدف علم النفس العصبي Neuropsychology إلى دراسة الظواهر النفسية على أساس فسيولوجي عصبي. ويعتبر علم النفس العصبي الفرع الهام والرئيسي من أفرع علم النفس الفسيولوجي، إذ أن معظم البحوث في مجال علم الفسيولوجي هي في أصلها متعلقة بدور الجهاز العصبي وذلك لأن الجانب العصبي يعتبر أهم الجوانب الفسيولوجية التي لها علاقة لصيقة بعمل الظواهر النفسية.
عبد الغني عيسى الرابغي

أبرز المؤلفات العربية

علم النفس الفسيولوجي - د/ أحمد عكاشة.
علم النفس الفسيولوجي - د/ سامي عبد القوي.
علم النفس الفسيولوجي: فسيولوجيا سلوك الإنسان والتعلم - د/ حمدي علي الفرماوي.
علم النفس الفسيولوجي: دراسة في تفسير السلوك الإنساني - د/ عبد الرحمن العيسوي.
أسس علم النفس الفزيولوجي - د/ السيد أبو شعيشع
علم النفس الفسيولوجي: مقدمة في الأسس السيكوفسيولوجية والنيورلوجية للسلوك الإنساني - د/ عبد الوهاب محمد كامل.
علم النفس الفسيولوجي - د/ عزت سيد إسماعيل.

محمد سليمان
11 Mar 2013, 09:23 AM
علم النفس الصناعي

قبل ظهور علم النفس الصناعي كان الاهتمام مقصورا على الآلة دون أدنى اهتمام بالعنصر الإنساني من حيث قدراته وميوله واستعداداته وحاجاته ومشاكله النفسية والاجتماعية داخل محيط المعل وخارجه، ثم تبين بوضوح ونتيجة لدراسات علمية مختلفة أن زيادة الإنتاج وتحسينه يتوقفان على الاهتمام بالإنسان جنبا إلى جنب من الاهتمام بالآلة.
يمكن تلخيص اهتمامات علم النفس في المجال الصناعي في النواحي الآتية :

الاختيار السليم للعمال عن طريق الاختبارات لوضع العامل المناسب في المكان المناسب تبعا لميوله وقدراته
تعريف العمال وتدريبهم علي أصول المهنة المناسبة لإمكانيتهم.
دراسة وعلاج الاضطرابات النفسية بين العمال والمعوقة للعمل والإنتاج.
دراسة حوادث العمل وأسبابها.
دراسة وتحسين العلاقات الإنسانية بين الرؤساء والمرءوسين والعمال لتفادي المشكلات التي تعوق الإنتاج وتقدم العمل.
التأهيل المهني لذوي العاهات والعاجزين.
تحليل أنواع الأعمال والمهن المختلفة بقصد الاقتصاد في الجهد وتقليل الملل والتعب مما يزيد من الإنتاج وتحقق الراحة النفسية.

محمد سليمان
13 Mar 2013, 09:10 AM
علم النفس التجريبي

يعرف علم النفس التجريبي بأنه أحد فروع علم النفس الأساسية التي تستهدف ابتكار طرق جديدة للبحث العلمي، وتطوير أساليب إجراء وتصميم التجارب العلمية [1] (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B9%D9%84%D9%85_%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%81%D8%B3_ %D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%AC%D8%B1%D9%8A%D8%A8%D9%8A#c ite_note--1) وهو أيضاً العلم الذي يجيب عن السؤال كيف؟ هذا الأمر (ابتكار طرق جديدة للبحث العلمي، وتطوير أساليب إجراء وتصميم التجارب العلمية) لا ينفي وجود فروع أخرى من علم النفس تستخدم المنهج التجريبي في دراستها، وتحاول أن تجيب على السؤال كيف؟ فهو كمسمى يعلمنا كيفية استجابة الأشخاص للمثيرات الحسية، وكيفية إدراكها من حولهم، كذلك كيف يتعلمون، وكيف يتذكرون، وكيف يستجيبون انفعالياً.
يهتم علم النفس التجريبي بشكل خاص بدراسة ظواهر نفسية معينة كالانتباه والإدراك والتعلم، والتذكر، وتطبيق المنهج التجريبي لدراستها.

محمد سليمان
13 Mar 2013, 09:12 AM
علم النفس الجنائي

بدايات الظهور : علم النفس الجنائي علم بناه العلماء الأمريكيون حيث أدى ظهور هذا العلم هو كثرة الجرائم بسب سوء الحالة النفسية للمجرم الذي ارتكب الجريمه وعلم النفس الجنائي له مراحل وفق الحالة النفسية للمجرم كما انه من احدى العلوم الممهة التي تدرس في الوطن العربي بسبب كثرة الجرائم.
الأسباب التي كانت السبب في نشوء هذا العلم
لقد أدى الاهتمام بالجوانب النفسية للمجرم إلى نشأة هذا العلم وكذلك عجز المؤسسات الاجتماعية في ايجاد الحلول المناسبه للحد من سلوك المجرم وثنيه عما أراد، وكذلك شكوى المجتمعات من تكاثر وتطورالجريمه في المجتمع الصغير والكبير، وفشل مؤسسات التربية والتعليم صغيرها وكبيرها في بعض الدول عن احتواء المراهقين وتعديل سلوكهم، ورؤية بعض علماء النفس والتربويين البحث والتقصي في مثل هذه القضايا التي أرهقت كاهل الشعوب والأمن في كثير من دول العالم....
تاريخ تطور علم النفس الجنائي
تطور تاريخ علم النفس الجنائي ومر بمراحل كثيرة من ذلك : تحدث فلاسفة الإغريق القدامى مثل : ايبوقراط وسقراط وافلاطونوارسطوعن المجرمين بوصفهم ذي نفوس فاسدة أساسها عيوب خلقية وجسميه. وفي القرون الوسطى ظهر اتجاه فلسفي آخر يرمي إلى استيضاح طبيعة النفوس من خلال الشواهد الجسديه، وفي مرحلة تالية سادت نظرية خرافية تربط بين تكوين النفس ذات الميول الإجرامية وبين الكواكب. ومن بداية النصف الأخير للقرن السادس عشر وجد الفلاسفة الطبيعيون النظرية الجزائيه، وعلى رأسهم (ديلابورتا)و(دولاشمبر)و(داروين)منتجين المنظور الفكري والمادي الذي يبحث في الإستدلال على طبيعة النفس ونوازعها من خلال العيوب الخلقية الظاهره. وفي عام 1909م قام أحد علماء النفس الأمريكيين وهو (فرنالد) وذلك بالتعاون مع أحد الأطباء النفسيين في أمريكا هو (هيلي)بتأسيس أول عيادة نفسية متخصصة في علاج الأحداث وتوالت بعد ذلك فتح عيادات أخرى في ولايات مختلفه. ثم دخل علم النفس الجنائي مرحلة جديدة عندما أفسحت بعض كليات القانون المجال لدراسته، ويسجل لعلماء النفس الإيطاليين إرساء المفهوم المعاصر لعلم النفس الجنائي حول أساس جنوح البشر إلى الجريمه بمنزلة أن الإجرام هو وليد الكيان الخسيس للنفس البشرية حينما يطغى على الكيان السامي فيها. وفي عام 1945م وضع دي توليدونظرية هي أساس الدراسات النفسية الجنائيه وهي نظرية التكوين الإجرامي أو الاستعداد السابق في النفس البشرية والتي انتهى فيها إلى وجود تفاعل نفسي داخلي لدى الإنسان، هذا التفاعل يفسر النزعة الإجرامية لدى بني البشر، وأن الجريمة هي وليدة شذوذ غريزي. وفي الستينات استوى علم النفس الجنائي على سوقه كأحد الفروع الرئيسية في علم النفس، وصدر أول كتاب بعنوان ((علم النفس الجنائي والقانوني))لتوش toch وفي عام 1964م قدم ايزنك كتابه الشهير ((الجريمة والشخصيه)) ومنذ ذلك الوقت وحتى الآن والمؤلفات تتوالى في موضوع علم النفس الجنائي.
العوامل النفسية المرتبطة بالجريمه

ضعف الذات العليا (الضمير)
تدليل الطفل المفرط أو القسوة المفرطه
الجنح الكامن الذي في النفس وتعمل البيئة على اظهاره
هناك مجالات للوقايه من الجريمه والانحراف وهي:1_تنمية الوعى العام. 2_الجانب الدينى. 3_الجانب النفسى : يجب الاهتمام بالفترة النفسيه المقلقه لدى الشباب وهى فترة المراهقة، والنظر في أسباب الصراع النفسى والاضطرابات العاطفية لدى الشباب ومعالجتها، وعدم الفصل بين الجانب النفسى والاجتماعى ووجوب الربط بينهم.

من اهتمامات علم النفس الجنائي

اكتشاف الجريمة وتحديد المجرم على أساس علمي إنساني يحقق العدالة والرحمة.
دراسة السلوك الإجرامي من حيث أسبابه ودوافعه الشعورية واللا شعورية مما يساعد على فهم شخصية المجرم ووضع العقاب والعلاج المناسب.
دراسة الظروف والعوامل الموضوعية التي تهيئ للجريمة وتساعد عليها.
تصنيف المجرمين طبقا لأعمارهم وجرائمهم وحالاتهم النفسية والعقلية بقصد تحديد أنواع الرعاية والإصلاح بالنسبة لكل منهم.
دراسة شخصية الشهود ورجال القضاء ومنفذي القانون.
تتبع المجرم بالدراسة والرعاية بعد انتهاء مدة العقوبة حتى لا يعود للجريمة مرة أخرى.

محمد سليمان
14 Mar 2013, 11:08 AM
طب نفسي

طب النفس، أو الطب النفسي، هو الفرع الطبي المتخصص في الوقاية, التشخيص وعلاج الاضطرابات النفسية. الطب النفسي يدرس الاضطرابات العقلية والسلوكية عند الإنسان الناشئة عن خطأ في عمل الدماغ أما لأسباب تتعلق بمعطيات جينية أو لأسباب ناشئة عن تلف عضوى قد يؤثر بشكل مباشر أو غير مباشر في عمل الدماغ وهي أيضا قد تنشأ نتيجة وجود الفرد في وضعية ضاغطة وصادمة وغير تأقلمية.
الغاية من الطب النفسي تصنيف هذه الاضطرابات وتحديد أسبابها وطرق علاجها إما دوائيا وبوسائل أخرى.

المصطلح
لقد صاغ الطبيب الألماني يوهان كرستيان رايل مصطلح Psychiatrie عام 1808 في مدينة هاله الألمانية من الاسم اليوناني القديم "Psyche" وتعني "نفس" و iatrós وتعني "طبيب". بالعربية تترجم إلى طب نفسي. المتخصص في هذا المجال الطبي يدعى طبيب نفسي وليس عالم نفس

التاريخ
تاريخ الطب النفسي قصير نسبيا. فهو فرع حديث من المعرفة. في عام 1656 أصدر لويس الرابع عشر مرسوما يقضي بفتح المستشفيات في فرنسا من أجل حبس كل من لا يتماشى مع مجتمع ذاك الزمان : "فاسقين"، آباء مبذرين، أبناء ضالين، مجذفين، الخ... وكان هذا بداية "السجن الواسع النطاق للمجانين".
ولم يكن هناك أي علاج داخل تلك المستشفيات وقد أعطت الظروف السائدة هناك سمعة سيئة لها. من ذلك أنه يتم تقييد السجناء وإساءة معاملتهم وجلدهم. لقد عاش هؤلاء المعتقلين في ظروف غير صحية. وفي تلك الظروف طوّر حراس المستشفيات "خبراتهم في مجال الطب النفسي". غالبا ما يلقى بالمعتقلين في حفرة تعج بالثعابين من أجل اعادتهم إلى رشدهم.
في عام 1808 صاغ يوهان كرستيان رايل مصطلح Psychiatrie ومعناها "دراسة النفس". وكان من الأوائل الذين يقولون بأن أساليب العلاج النفسي من ضمن الطرق الطبية والجراحية الأفضل دراسة. ومن ضمن هذه العلاجات التدليك، التأديبات، الجلد والأفيون. وكانت هناك وسائل أخرى كالقيام بتدوير "المجانين" حتى تسيل الدماء من آذانهم وأفواههم وأنوفهم.
في عام 1918 عرف اميل كريبلين الطبيب النفسي باعتباره الزعيم الذي يمكنه أن يتدخل من دون رحمة في حياة الناس والحصول بالتأكيد على انخفاض في الجنون.

محمد سليمان
14 Mar 2013, 11:09 AM
علم النفس الحربي

كان للحربين العالميتين أثر أكبر في ظهور علم النفس الحربي حيث استخدمت أسس ومبادئ ونظريات علم النفس في إعداد الجيوش وتنظيمها وتدعيمها. فيما يلي أهم مباحث هذا العلم:

اكتشاف غير الصالحين للتجنيد كالمرضى عقليا وضعاف العقول وغيرهم.
توزيع الجنود والضباط على الأسلحة المناسبة لاستعدادتهم.
البحث عن وسائل تقوية الروح المعنوية لدى الجيش والشعب في أوقات الحرب والسلم.
الحرب النفسية.
اكتشاف القيادات الممتازة وتوزيعها.
علاج الصدمات النفسية أثناء الحرب ومنع انتشارها حفاظا على الروح المعنوية.

محمد سليمان
16 Mar 2013, 09:54 AM
علم النفس التربوي

علم النفس التربوي هو فرع نظري و تطبيقي من فروع علم النفس يهتم أساسا بالدراسات النظرية و الإجراءات التطبيقية لمبادئ علم النفس في مجال الدراسة و تربية النشء و تنمية إمكاناتهم و شخصياتهم و يركز بصفة خاصة علي عمليتي التعلم و التعليم و التدريب و الأسس النفسية لعمل المدرس.

طبيعة علم النفس التربوي:-


يعتمد علي مجموعة من الحقائق و المعارف المشتقة من البحث العلمي في علم النفس.
يركز علي دراسة السلوك في مجالات العمل المدرسي.
يتبني منهجا للبحث العلمي و تجميع و تنظيم البيانات و المعارف.
دراسة المبادئ و الشروط الأساسية للتعلم.
تعويد الأطفال على العادات و الاتجاهات السليمة .
إجراء التجارب لمعرفة أفضل المناهج التعليمية .
الاستعانة بالاختبارات النفسية لقياس ذكاء التلاميذ.


هدف علم النفس التربوي:-
يهدف علم النفس التربوي إلي توفير كم من الحقائق المنظمة و التعميمات التي يمكن أن تساعد المعلم في تحقيق أهدافه المهنية و تقدير أهمية العلاقات الإنسانية داخل حجرات الدراسة في بناء شخصيات التلاميذ إلي جانب فهم الأساليب الدقيقة في الحكم و تقدير نتائج التلاميذ و التواصل إلى القوانين التي تحكم السـلوك مما يساعدنا مستقبـلاً على التحكم في مواقف مختلفة مثل (أساليب العلاج – التأهيل النفسي اختيار الأفراد للأعمال المختلفة – برامج التعليم ) .

علم النفس التربوي وعلاقته بعلم النفس:-
إن العلاقة بين علم النفس والتربية علاقة وطيدة فان علم النفس التربوي هو الدراسة العملية لسلوك المتعلم في أوضاع أو مواقف تربوية وعلم النفس يدرس المشكلات التربوية دراسة مباشرة واخذ يبحث في الجوانب النفسية لتلك المشكلات. مثال:- دراسة سلوك أو تصرف المتعلم خلال ممارسته لعملية التعلم داخل الصف.

وهنالك قضية بغاية الأهمية إلا وهي إلى أي مدى يعتمد نجاحنا في مهنة التعليم وفي عملية التربية على إدراكنا إدراكا واعيا لمفاهيم ومبادئ علم النفس التربوي.
يعتمد نجاحنا على إدراك المفاهيم ومبادئ علم النفس التربوي نجاحا كبيرا ذلك أننا عندما ندرك ونفهم المفاهيم والمبادئ فهما صحيحا يترتب عليه نجاح مهنة التعليم, وعندما يدرك المتعلم الشيء الذي يتضمنه أو يحمله في طياته هذا المفهوم ويستوعبه فان هذا يسهم في نجاح مهنة التعليم ونستطيع أن نقول أن تعلم المفهوم قد حصل. وعندما يدرك المتعلم طبيعة المفهوم وطبيعة تعلمه وصفات المفهوم ومع ماذا يتشابه ومع ماذا يختلف والقواعد والعلاقات التي تتشكل فيها المفاهيم وغير ذلك من الأمور التي تتعلق بالمفاهيم فان هذا كله يساعد بل ويسهم إسهاما كبيرا في نجاح مهنة التعليم, وعندما يدرك المتعلم المبادئ والأسس التي تندرج تحت علم النفس التربوي ويعرف المتعلم المبادئ والأسس لكل نظرية من نظريات علم النفس التربوي مثل المبادئ التي تندرج تحت نظرية التطور المعرفي أو نظرية الذكاء أو غيرها من النظريات فان هذا كله يسهم في نجاح مهنة التعليم لدى المتعلم وأيضا لدى المعلم.

ومن أهم مدارس علم النفس:-
المدرسة الأبيوقورية* مدرسة أثينا* مدرسة إخوان الصفا* المدرسة الإلية* مدرسة بادوفا* المدرسة البنائية* مدرسة التحليل النفسي الحديث* المدرسة السلوكية*

محمد سليمان
16 Mar 2013, 09:56 AM
علم النفس المعرفي

علم النفس المعرفي ويعرف أيضاً بعلم النفس الإدراكي هو مجال فرعي من علم النفس، يقوم باكتشاف العمليات الذهنية الداخلية. حيث يدرس هذا العلم كيف يقوم الناس بالاستقبال، والتفكير ، والتذكر، والتحدث، وحل المشكلات.
علم النفس المعرفي يختلف عن مجالات علم النفس الأخرى في أمرين هامين:

يمكن استخدام الأساليب العلمية في علم النفس المعرفي، -عموما- مرفوض كأسلوب للبحث. وهذا خلاف لما عليه بعض التوجهات الأخرى في علم النفس مثل علم النفس الفرويدي (مدرسة التحليل النفسي).
علم النفس المعرفي يقر بشكل واضح بوجود حالات ذهنية داخلية (مثل الإيمان، الرغبة، الفكرة، المعرفة، والدافع).
في السنوات المبكرة لهذا العلم، كانت الانتقادات تنص بأن التوجه التجريبي لعلم النفس المعرفي كان غير متوافق مع قبوله لوجود الحالات الذهنية الداخلية. بيد أن علم الأعصاب الإدراكية قد قدم برهاناً على أن الحالات الفسيولوجية للدماغ ترتبط مباشرة مع الحالات الذهنية، بما يعني دعم الافتراض الأساسي لعلم النفس المعرفي.
المدرسة التي تتبنى هذا التوجه تُعرف بمذهب الإدراكية cognitivism. علم النفس المعرفي أيضا كان له تأثير على العلاج المعرفي السلوكي حيث يتم استخدام مزيج من علم النفس المعرفي والسلوكي لعلاج المريض.

محمد سليمان
17 Mar 2013, 12:00 PM
علم نفس الشخصية

علم نفس الشخصية هو فرع من فروع علم النفس الذي يدرس الشخصية والفروق الفردية. مجالات تركيزه تشمل ما يلي:

بناء صورة متكاملة للفرد والعمليات الرئيسية لحالته النفسية
التحقيق الفروق الفردية؛ كيف أن كل شخص هو حالة فريدة من نوعها
التحقيق في الطبيعة البشرية؛ كيف أن الناس متشابهون فيما بينهم أي أنهم على حد سواء
علم نفس الشخصية يدرس الجوانب السلوكيه للإنسان بشكل عام، ويدرس المؤثرات الداخلية والخارجية عليه.

تقسيمات الشخصية أو مجالاتها

الجانب الوجداني: وهو كل ما يتعلق بالقيم والأخلاق والعاطفة والسلوك اي لا يتدخل العقل به.
الجانب العقلي المعرفي: يهتم بتجميع المعارف والخبرات.
الجانب الحركي: يضع من اهتماماته الجسم والذات البشرية ككل.
إلا أن هناك من ينادي بأن الشخصية لا يمكن تفكيكها فهي كل شامل.
الشخصية الخطرة تكون مخفية
الشخصية تتكون من البيئة المحيطة بالشخص إما أن تكون شخصية سوية أو لا والعوامل التى تساعد في تكوين الشخصية هى الناس المحيطة بتلك الشخصية

الشخصية
فهي مجموعة من الصفات الجسدية والنفسية(موروثة ومكتسبة) والعادات والتقاليد والقيم والعواطف متفاعلة كما يراها الآخرون من خلال التعامل في الحياة الاجتماعية.
من أهم المُلاحَظات في الشخصيّه هي أنّها واضِحه وظاهِره منذ سنين الرضاعه, فكل رضيع له مزاجه وطبعه الفريدان. ولكن الشخصيّه تتطوّر مع تقدّم الإنسان في السنّ ومع معاشرة الناس .

مكونات شخصية الإنسان
تتكون شخصية الإنسان من مزيج من: الدوافع – العادات – الميول – العقل – العواطف – الآراء والعقائد والأفكار – الاستعدادات – القدرات – المشاعر والاحاسيس – السمات كل هذه المكونات أو أغلبها تمتزج لتكون شخصية الإنسان الطبيعية.
يُعتَقد أيضاً أن الشخصيّه تتكوّن من خمس عوامل أساسيّه رائده في وصف النفسيّه.

محمد سليمان
17 Mar 2013, 12:01 PM
سيكولوجية الدوافع

الدافع في علم النفس هو الحالة التي تثير السلوك في ظروف معينة وتواصله حتى ينتهى إلى غاية معينة وفمثلا الطالب يذاكر دروسه بدافع الرغبة في النجاح

خصائص الدوافع

قد يكون الدافع حالة بيولجبة كالجوع والعطش أو حالة سيكولوجية كالرغبة في التفوق
قد يكون حالة مؤقتة كالغضب أو حالة دائمة كحب الاستطلاع
قد يكون فطريا
أنواع الدوافع
أولا: الدوافع الفطرية

وهي الدوافع التي تنتقل عن طريق الوراثة فلا يحتاج الإنسان إلى اكتسابها, ويشترك الإنسان وعدد من الحيوانات في هذه الدوافع

الدوافع البيولوجية وهي الدوافع التي تهدف إلى المحافظة على بقاء الفرد كالجوع والعطش والنوم


الدافع الجنسي يهدف إلى المحافظة على بقاء النوع, ويعتبر من أقوى الدوافع لدى الإنسان, والدافع الجنسي مشترك عند الإنسان والحيوان, ولكن عند الحيوان يتوقف على الهرمونات التي تفرزها الغدد الجنسية فقد أتضح أن ازالة المبيض عند اناث الحيوانات يزيل الاهتمام الجنسي لديها, أما عند الإنسان فقد وجد أن ازالة الغدد الجنسية قبل البلوغ يمنع ظهور الصفات الجنسية وفقدان الدافع الجنسي, ولكن ازالتها بعد اليلوغ لا يؤثر في الدوافع الجنسية إلا قليلا
دافع الأمومة ويعني العناية الصغار وحمايتهم واطعامهم, ولوحط في الحيوانات ان هذا الدافع يعتمد على هرمون البرولاكتين prolactin الذي يفرزه الفص الأمامي للغدة النخامية في وقت الحضانة, فقد لوحظ أن الفأرة غير الحبلى لا تهتم بصغار الفئران ولكن حقنها بهذا الهرمون يثير عندها دافع الأمومة ويجعلها تهتم بصغار الفئران, أما في الإنسان فلا يخضع دافع الأمومة خضوعا مباشرا لهذا الهرمون بل أنه يتضمن عوامل أخرى نفسية وأجتماعية
دافع الهرب
دافع الأستطلاع

ثانيا: الدوافع المكتسبة
1- الدوافع الاجتماعية العامة
دافع المحاكاة

دافع السيطرة
دافع التملك والادخار
الاتجاهات والعواطف
الميول
العادة
مستوى الطموح
دافع العدوان

محمد سليمان
19 Mar 2013, 09:51 AM
علم النفس الإدراكي

العلم الادراكي النفسي هو علم يختص بقدرة الإنسان التصورية للأمور والاستنتاج منها، وكان يعد جزءا من الفلسفة اليونانية، ولكن في نهاية القرن الخامس عشر أصبح علما مفردا ذا قوانين ودلالات خاصه به، وكان أول من قسم العلم الإدراكي عن الفلسفة العامة هو أرسطو.

محمد سليمان
19 Mar 2013, 09:54 AM
تاريخ علم النفس

بداية علم النفس
من البديهي أن تكون بداية علم النفس بداية فلسفية، تصديقاً للحكمة القائلة الفلسفة أم العلوم، ومنذ سالف العصور بدأ الفلاسفة يتساءلون عن سر النفس، وما هو أصلها؟ ما هي طبيعتها؟ وما هو مصيرها؟ ولعل سبب هذا التساؤل يتمثل في كون الإنسان قد تأثر بظاهرة وجود تغير في النشاط الفسيولوجي، كما لاحظ أن التفاعلات النفسية المختلفة (الغضب، الفرح، الحزن، وغيرها) ووجودها متأكد منذ أقدم العصور، فالإنسان البدائي كان يفرح ويحزن، والتقدم الحضاري لم يضف شيئا جديداً لهذه الانفعالات النفسية، فغضب إنسان العصور الغابرة لا يختلف عن غضب إنسان القرن الواحد والعشرين م، لقد افترض الإنسان البدائي وجود إنسان بداخل إنسان، أي هناك قوة دافعة وهذا الشخص الخفي هو الذي يوجهنا نحو الخير أو الشر.
والأديان نفسها اهتمت بهذا الجانب، أما رواد الفلسفة فلقد تفننوا في التصور النفسي، فيثاغورث تصورها وكأنها عنصر خالد مغاير للجسم مستقر في الدماغ وعند الموت تغادر الجسم ثم تعود إلى الأرض في جسم أحط أو أسمى من الذي كانت فيه فالنفس واقعة في ذهاب وإياب إي وفق مبدأ تناسخ الأرواح Réincarnation، أما أفلاطون فقد أدت نظريته إلى إقرار بأن الروح (والنفس جزء من الروح) أقدم من البدن وأنها أدركت المثل التي لا تدركها الأبدان، فالنفس عنده قوة روحية فهي بذلك تتذكر المثل بعدما عقلته في العالم الروحاني.
أما ابن سينا فقد كان أكثر الفلاسفة المسلمين اعتناء بأمر النفس وفعلا هيأ لهذا الغرض العديد من الرسالات والمقالات من بينها اختلاف الناس في أمر النفس, تعلق النفس بالبدن، رسالة في معرفة النفس وأحوالها واستطاع إثبات وجود النفس بالبراهين النفسية وذلاك أن الإنسان يدرك, يتصور ويعاني مختلف الانفعالات فهو يقول: {إن النفس جوهر روحاني وضعت على شاكلة الروح, والروح كمال والنفس صورة منها} تقدمت الدراسات النفسية في سنة 1811 و1820 م واستطاع العالمان بال وماجندي أن يميزا الأعصاب الجابذة والأعصاب النابذة، وقام هالبس Helpz بقياس سرعة النقل في السيالة العصبية بحسب الأنواع والفصائل الحيوانية, وهناك فروق فردية فيما يخص الاستجابة، وفي1861 م اكتشف بروكا وجود مركز للغة في المنطقة اليسرى لقشرة الدماغ، وفي 1926 اكتشف العالم بيرجيه عن وجود نشاط كهربائي في الدماغ حينما قام لأول مرة بتسجيل مخطط في حركة الدماغ الكهربائية. كما يعتبر فيخنر مؤسس علم النفس التجريبي 1860 م. وأسس العالم فونت أول مخبر في ععلم النفس التجريبي بمدينة لايبزيج الألمانية وهو الذي ميز بين الإحساس والإدراك، ولابد أيضا من الإشارة إلى بعض إعلام علم النفس أمثال وود وارد, تورن لايك، بافلوف، واتسون، سيجموند فرويد.

مرحلة علم النفس الشعبي
تركز هذه المرحلة على ملاحظة السلوك والأسباب الكامنة وراءه دون محاولة تفسيره وفي هذه المرحلة نجد الملاحظة أخذت مكان كبير في ممارسة علم النفس فهي عبارة عن ربط السبب بالسلوك الملاحظ الناتج عنه ويعتبرون هذه الملاحظات كحقائق لا تحتاج إلى تفسير ولا إلى برهنة وهي صادقة بطبيعتها ومن هنا جاءت الأحكام والأمثال الشعبية التي نعتبرها صادقة لا تحتاج إلى برهان ويكفي أن نرى طفل يبدو عليه الذكاء لنقول أن هذه مؤشرات للذكاء الذي ورثه عن أبيه.
هذه الأمثال والحكم هي خلاصة التجارب والملاحظات اليومية التي مرت بها أجيال وأجيال, هذه تعميمات يرفضها العالم النفساني حاليا لأنه يعتبرها صادقة في بعض الأحيان وخاطئة في ظروف أخرى ولهذا يجب عليه أن يقوم بدراسة الوضعيات والحالات المختلفة التي تكون فيها هذه العبارة صادقة والمجالات التي تكون فيها نفس العبارة خاطئة باتباع منهجية علمية والخلاصة من هذا هو أن الإجماع ليس دائما دليل على الصواب فهو يحتاج إلى برهنة علمية.

مرحلة علم النفس العملي
هو جانب من علم النفس الشعبي يتكون من معلومة ناتجة عن ملاحظة السلوك وما ينتج عنه لتكوين الخبرات في ميدان العمل فالتاجر يكسب مع الوقت الخبرة التي تمكنه من معرفة الزبون الذي يريد أن يشتري حقاً والذي يريد فقط التجول في الدكان ويتمكن من الأساليب التي تقنع الزبون وفهم قواعد معاملته للآخرين حسب ما مر به من خبرات وما نتج عنها وما يستطيع أن يتنبأبه على أساسها وهذا أيضا موقف يرفضه العالم النفساني ويحاول أن يصل إلى قواعد عامة تصلح لعدد من المواقف باتباع الملاحظة المقننة واستخلاص النتائج باتباع منهحية البحث العلمي المو ضوعي.

محمد سليمان
23 Mar 2013, 10:32 AM
علم النفس الديني

لم يهتم المسلمون كثيرا في علم النفس والبحث فيه بحثنا معمقا بسبب عدم اهتمامهم اولا وثانيا بسبب ارتباطهم بالعلوم الشرعية ، بيد ان القرآن الكريم لم يغفل ذلك وقد اشار الى بعض القضايا النفسية التي تتعلق بعلم النفس والتحليل النفسي . منها:
النزعات النفسية اوالصراع بين القيم والغرائز كالتي اشار اليها فرويد ( الانا : ( شخصية المرء في أكثر حالاتها اعتدالا ) والانا الاعلي : ( تقبل بعض التصرفات من هذا وذاك، وربطها بقيم المجتمع وقواعده، ( والهو :طبيعتنا الاساسيه التي لم يهذبا التعلم أو الحضارة وهو مكون افتراضى يحتوى على العرائز الحيوانيه لذى الإنسان التي تشكل رغبتنا الحاجمه ) : {وَلَقَدْ خَلَقْنَا الإِنْسَانَ وَنَعْلَمُ مَا تُوَسْوِسُ بِهِ نَفْسُهُ (16)سورة ق.

محمد سليمان
23 Mar 2013, 10:34 AM
علم النفس الهندسي

علم النفس الهندسي(بالإنجليزية: Psychogeometrics): يهتم علم النفس الهندسي أو الهندسة البشرية بتصميم الآت وأدوات العمل وتهيئة كافة ظروف العمل. وهذا العلم من عوامل جذب العامل إلى العمل لأنه يشعر في إثناء العمل بأنه في مأمن من الأخطار وبعيد عن الأمراض المهنية. وأهم العناصر التي تؤدي إلى زيادة دوافع العاملين نحو العمل منها: الأجر/ الترقية/ عدد ساعات العمل/ جودة الخامات والآلات.

يهتم علم النفس الهندسي بدراسات الحركة والزمن ودوران العمل والغيابات والامن الصناعي والاخطار الكامنة في الألات كما يهتم بدراست العوامل المؤثرة في بيئة العمل: الحركة التلوث الاضاءة والضوضاء الايونات السالبة والالوان ودراسة نفسية الإنسان مع الالة وتصميم الالأت وجعلها أكثر ملائمة للإنسان حيث يشترك الاخصائي النفسي مع المهندسين في ذلك.أنظر المدخل الي علم النفس الصناعي ريجيو رونالد ترجمة فارس الحلمي دار الشروق - عمان الأردن 1999أرجوامنكم افادتنا ببعض المراجع والمواقع المهتمة بهذا الموضوع

محمد سليمان
25 Mar 2013, 01:08 PM
أمراض نفسية جسمية

الأمراض النفسية الجسمية أو الأمراض النفسجسمية أو الأمراض السيكوسوماتية هي أمراض يكون سببها العمليات الذهنية للمريض بدلاً من كونها ذات أسباب فسيولوجية ’جسمية‘ مثل: الصداع النصفي، والأكزيما، والقرحة، والقولون العصبي...إلخ، وفي حالة إجراء فحص طبي، لا يظهر لهذه الأمراض أي أسباب جسمية أو عضوية، أو في حال حدوث مرض ناتج عن حالة عاطفية أو مزاجية مثل الغضب أو القلق أو الكبت أو الشعور بالذنب، في هذه الحالة تعد مثل هذه الحالات أمراضاً نفسية جسمية. و تختلف الأمراض السيكوسوماتية عن هستيريا التحولية في أن هستيريا لا تتضمن خلل عضوي حقيقي، حيث يكون العضو سليم ولكنه غير قادراً على القيام بوظيفته، بينما في الأمراض السيكوسوماتية فإن العوامل الانفعالية والنفسية تؤدي إلى حدوث خلل في التكوين التشريحي للعضو المصاب مثل حالات قرحة المعدة أو التهاب المفاصل..ألخ.هناك قائمة من الأمراض المعقدة حيث يلعب العامل النفسي دورا محوريا في ظهورها : إرتفاع ضغط الدم القولون العصبي السماسموفيليا أو إضطراب الجهازالعصبي الذاتي متلازمة إلتهاب الدماغ و ألام العظلات (متلازمة الإرهاق المزمن) الفيبرموليجيا

محمد سليمان
25 Mar 2013, 01:11 PM
تنويم إيحائي

التنويم الإيحائي أو التنويم المغناطيسي (باللاتينية: Hypnosis‏) هو حالة ذهنية وهادئة ومسترخية, ففي هذه الحاله يكون الذهن قابل بشكل كبير للأقتراحات والإيحاءات. التنويم الإيحائي هو حالة طبيعية جدا, ويمكن القول بأن كل شخص سبق ومر بتجربة كهذه. فعندما تستغرق في قراءة كتاب معين, وعندما تركز كل التركيز بمشهد أو فيلم معين, وعندما يغرق ذهنك بالأفكار والتركيز بموضوع معين.. الخ.. فهذه كلها حالات طبيعية من التنويم الإيحائي, حيث ينصب التركيز الذهني الشديد الذي يضع كل الأشخاص والأشياء من حولك خارج نقطة التركيز تلك. وقد لعب التنويم المغناطيسي لآلاف السنين دورا كبيرا في مجال الشفاء والمداواة. فحسب "منظمة الصحة العالمية" 90% من عامة السكان قابلين للتنويم الإيحائي.


أهميته في العلاج

الأهمية الحقيقية من التنويم الإيحائي في حالات العلاج هي في أنه عندما يكون الذهن في حالة التركيز والأسترخاء العالي, يكون العقل الباطن مفتوحاً وقابلاً للأقتراحات والأيحاءات الأيجابية والمشجعه, وعندها تتمكن هذه الأقتراحات والأيحاءات من التغلغل والترسخ في العقل بسهولة وليونة أكثر, لتأخذ مفعولها بشكل أفضل وأسلم.


التنويم الإيحائي هو واحد من مباحث علم النفس, أول من استخدمه هم المصريون القدماء ثم اليونانيون والبابليون ولكن أعاد اكتشافة في العصر الحديث الطبيب السويسري فرانز انطوان ميسمر في القرن الثامن عشر عندما أستخدمه لتخدير مرضاه، وقد أعتقد الناس أن ما يفعله ميسمر هو نوع من السحر والشعوذة, وقد قامت المنظمة الطبية في فيينا من حرمانه من عضويتها


يستخدم الآن الأطباء النفسيين التنويم الإيحائي لعلاج مشاكل الأعصاب والأرق والصداع وإدمان الكحول أو المخدرات.
وهو يستخدم لجعل المنوم بالايحاء يجد حلول لمشاكله عن طريق (العقل الباطن)، وهنا يعمل العقل الباطن أقوى بــ 2 قوتين من العقل الظاهر.


من تطبيقات التنويم
الإقلاع عن التدخين.
تطوير الذات.
تقنيات الاسترخاء.
تحسن التركيز.
تطوير عادات الدراسة.
التهيؤ للاختبار والتغلب على قلق الاختبار.
تحسن القدرات الرياضية.
تسريع القراءة.
تحسين الإبداعية.
تحسين أداء البيع.
التنويم الذاتي.
زيادة الثقة بالنفس.
التسويف والمماطلة.
توقف عن قضم الأظافر.
الاجتهاد في العمل.
تاريخه
يبدو أن هناك العديد من الأفكار حول كيفية بدء التنويم المغناطيسي. فالهندوس في الهند التي تدعي أنها الطريقة الأفضل لاستخدامه كعلاج للصحة. هذا هو واحد من الاستخدامات الرئيسية من التنويم المغناطيسي اليوم ويرتبط بعلم النفس.
ولكن جاءت الاكتشافات التنويم المغناطيسي الرئيسي في عام 1842 عندما بدأ James Braid لمعرفة المزيد عن آثاره. وغالبا ما يطلق على انه "والد التنويم المغناطيسي الحديثة. وقال انه لا يعتقد أن mesmerism التنويم المغنطيسي هو سبب والتنويم المغناطيسي في النهاية انه يعتقد ان الغيبوبه لم تكن إلا "النوم العصبي. في 1843 كتب كتابا حول هذا الموضوع باسم Neurypnology.


مراجع
Thomas Yarnell, Ph.D.Licensed Clinical Psychologist Hypnosis Specialist

محمد سليمان
28 Mar 2013, 11:18 AM
برمجة لغوية عصبية

البرمجة اللغوية العصبية (بالإنجليزية: NLP) مجموعة طرق وأساليب غير مثبتة علميًا تعتمد على مبادئ نفسية تهدف لحل بعض الأزمات النفسية ومساعدة الأشخاص على تحقيق نجاحات وإنجازات أفضل في حياتهم. تتميز هذه المدرسة النفسية بأن متقن أساليبها لا يحتاج معالج خارجي فهي يمكن أن تكون وسيلة علاج نفسي سلوكي ذاتي, تحاول أن تحدد خطة واضحة للنجاح ثم استخدام أساليب نفسية لتعزيز السلوك الأنجع ومحاولة تفكيك المعتقدات القديمة التي تشخص على أنها معيقة لتطور الفرد, ومن هنا جاء تسميتها بالبرمجة أي أنها تعيد برمجة العقل عن طريق اللسان -اللغة-.
أول من طرح أسلوب البرمجة اللغوية العصبية كان ريتشارد باندلر وجون غريندر عام1973 م كمجموعة نماذج ومباديء لوصف العلاقة بين العقل واللغة (سـواء كانت لغة حرفية أو غير حرفية (جسدية) وكيف يجب تنظيم العلاقة بينهما (برمجة) للتأثير على عقل الشخص وجسده وتفكيره. هذا التأثير قد يكون بعلم ووعي الشخص المعالَج أو لاوعيه.ودراسة لبنية الخبرة , فهي أساسا تتأسس على أن سلوك الفرد بكامله له بنية قابلة للتحديد عمليا.

نشأة العلم
بدأ في منتصف السبعينيات الميلادية على يد العالمين الأمريكيين جون غريندر وريتشارد باندلر الذين قررا وضع أصول Neuro Linguistic Programmin أو الـ NLP كعلم جديد أطلقا عليه اسم برمجة الأعصاب لغويا وكان ذلك في 1973 وبتشجيع من المفكر الإنكليزي والأستاذ بجامعة سانتا كروز (جريجوري باتيسون)، كماوأسهم معهم في وضع هذه البحوث كل من جودث ديوليزيلر ولزلي كامرون باندلر. وقد بني جريندر وباندلر أعمالهما على أبحاث قام بها علماء أخرون أشهرهم العالمان الأمريكي نعوم شومسكي والبولنديألفريد كورزبسكي وذلك لنمذجة مهارة كل من ملتون إركسون (طبيب التنويم المغناطيسي) وفرجينيا ساتير وفرتز برلز (مؤسس المدرسة السلوكية ،إذ أمكنهما من تفكيك هذه الخبرات والحصول عليها وقد استخرجوا 13 أسلوبا لملتون و7 أساليب لفرجينيا ومن هذه المهارات استطاعوا تحديد الوسائل الناجحة المتكررة من النماذج السلوكية للذين تعودوا الحصول على النجاح وكانوا قادرين على إنجاز هذه النماذج وتعليمها للآخرين، وهي النماذج التي سميت فيما بعد بالنماذج اللغوية العصبية والتي تكون منها هذا العلم. والحقيقة أن أهم ما توصل إليه هذان العالمان أن الناس يتصرفون بناء على برامج عقلية، ولهذا فإننا لا نعتبر ما قدموه علما مستقلا، ولكن الابداع الحقيقي في علم البرمجة اللغوية العصبية هو في التركيبة التي ركبوها.

نشأة البرمجة اللغوية العصبية وتاريخها
المؤسسان : ينسب فضل تأسيس هذا العلم إلى رجلين اثنين هما :
1. جريندر، وهو عالم لغويات من أتباع المدرسة التوليدية التحويلية التي أسسها اللغوي والسياسي الأمريكي الشهير نعوم تشومسكي.
2. ريتشادر باندلر : وهو رياضيٌّ وخبير في الحاسوبيات ودارس لعلم النفس. وكان لهذين دور رئيس في اكتشاف أهم وأول فكرتين من أفكار الـ NLP. فإلى جريندر يعزى الفضل في اكتشاف فكرة (نمذجة) المهارات اللغوية. وإلى باندلر يعزى الفضل في اكتشاف فكرة البحث عن الحاسب في عقول الناس.
وهاتان الفكرتان:
1. نمذجة المهارة اللغوية. 2. الربط بين البرامج الحاسوبية والبرامج العقلية.
هما أهم وأول اكتشافين في علم البرمجة العصبية اللغوية.
كيف تم هذان الاكتشافان ؟
كان ميلتون اريكسون (Milton Erickson) من أشهر علماء النفس الأمريكان في زمانـه، وكان خبيرا بارعا في التنويم الإيحائى، وكان أعجب ما في أمره أنه يمتلك قدرة لغوية هائلة، لقد كان يستطيع بالكلام وحده أن يعالج كثيرا من الأمراض بما في ذلك بعض حالات الشلل وذلك باستخدام تقنيات التنويم بالإيحاء.
وهذا العلاج يقوم على إحضار المريض النفسي وكافة أفراد أسرته وإدارة حوار مع الجميع، ومن خلال هذا الحوار تتمكن ساتير من إصلاح النظام الأسري كله ومن ثم يتم القضاء على المشكلة النفسية لدى المريض ! سمع (جريندر) بـ (ميلتون) و(ساتير)، ولاحظ أن الجامع المشترك بينهما هو أنهما يستخدمان (اللغة) فقط في تحقيق نتائج علاجية مذهلة وفريدة. بدأ جريندر يتساءل عن السر في لغة هذين ؟ وما الفرق بين كلامهما وكلام الآخرين ؟ وهل ثمت طرائق أو أساليب معينة يستخدمانها بوعي (بقصد) أو بدون وعي في تحقيق هذه الإنجازات ؟ ثم ـ وهذا أهم ما في الأمر ـ هل يمكن اكتشاف هذه الأساليب وتفكيكها ومن ثم تعليمها للآخرين لتحقيق نفس النتيجة ؟
عند هذه النقطة الأخيرة توقف (جريندر) طويلا، هل يمكن تفكيك هذه الخبرة اللغوية ونقلها إلى الآخرين ؟ بمعنى آخر : هل يمكن نقل نجاح ميلتون وساتير اللغوي إلى غيرهما ؟ " وإذا أمكن هذا فهل معناه أن كل نجاح في الدنيا يمكن أن تفكك عناصره ومن ثم ينقل إلى أشخاص آخرين ؟" سمع (جريندر) بعالمٍ حاسوبيّ بارع يمتلك قدرة فذة على تقليد الأشخاص يدعى (ريتشارد باندلر)والذي كان حينها دارسا لعلم النفس السلوكي، والتقى الرجلان في جامعة (سانتا كروز) بكاليفورنيا.
في هذه اللحظة كان (باندلر) قد بدأ يضع يده على مبدأ الـ NLP الأول، وهو (النمذجة) أو (محاكاة الناجحين) أو (نقل النجاح من شخص إلى آخر).من خلال محاكاة فرتز بيرلز (صاحب نظرية العلاج الكلي).
وهناك اتفقا على أن يقوما بتفكيك خبرة ميلتون وفرجينيا.. وفي النهاية استخرج الرجلان ثلاثة عشر أسلوبا لغويا لميلتون، وسبعة أساليب لساتـير، وعند تطبيق هذه الأساليب من قبلهما وجدا نتائج مذهلة !! لقد استطاعا إذن أن يقوما بعمل جليل.. أن يفككا الخبرة وينقلاها إلى الآخرين. وهذا ما سمي فيما بعد بـ (النمذجة). " لقد قام هذان العبقريان بأكثر من مجرد تزويدنا بسلسلة من الأنماط الفعالة القوية لتحقيق التغيير. والأهم من ذلك أنهما زودانا بنظرة منتظمة لكيفية تقليد أي شكل من أشكال التفوق الإنساني في فترة وجيزة جدا ". هكذا تم اكتشاف فكرة (النمذجة) فلننظر الآن كيف اكتشف (باندلر) فكرة البرمجة العقلية.
بعد وضع المبدأ الأول بدأ باندلر يتساءل : إذا كانت برامج الحاسوب هي التي تحركه وتوجهه فما الذي يحرك العقل ويوجهه ؟ وإذا كانت لغات البرمجة الحاسوبية هي الطريقة التي نتعامل بها مع مفردات المنطق الحاسوبي (الواحد والصفر) فما هي اللغة التي نتعامل بها مع مفردات المنطق العقلي (السيالات العصبية) ؟ باختصار : هل يمكن أن نقول : أن هناك برامج عقلية تتحكم في سير العقل كما أن هناك برامج حاسوبية تتحكم في سير الحاسوب ؟ لم يكن باندلر أول من طرح هذا التساؤل، لكنه كان أفضل من أجاب عليه.
رأى باندلر أن مسلك علم النفس في التعامل مع منطق هذه السيالات العصبية مسلك قليل النتائج، بطيء الثمار، فأراد أن يقفز قفزا إلى النتائج... أثناء نمذجة ميلتون وفرجينيا كان باندلر لا يكتفي بملاحظة الأساليب اللغوية بل كان يسأل المنمْذَج : بماذا تشعر ؟ وبماذا تفكر ؟ ماذا ترى وماذا تسمع ؟ أي أنه يتتبع أحداث ما وراء السلوك ،ومن خلال هذه التساؤلات وجد باندلر أن لكل فعل برنامجا عقليا ذا خطوات، ومتى تتابعت الخطوات بنفس الطريقة كانت النتيجة نفسها، ومتى اختل ترتيب الخطوات تغيرت النتائج.
ولنشرح هذه الفكره
عندما أريد أن أشرب قهوة فإن هذا يتم من خلال برنامج قد تكون خطواته على النحو التالي :
1. إحساس بالعطش أو نحو مما أريد معالجته بشيء حار.
2. تخيل صورة كأس في العقل على هيئة معينة.
3. إحساس بملمس الكأس وحرارته.
4. الدخول في عملية البحث عن الكأس المتخيّل.
5. إذا وصلت إلى نتيجة مماثلة لصورتي المتخيَّلة (التركيب المقارن) فسوف ينتهي البرنامج، أما
إذا وصلت إلى نتيجة مختلفة فسوف أستمر في البحث حتى أصل إلى ما أريد أو أضطر إلى تغيير تركيبي المقارن حتى يتوافق مع ما هو موجود. وبالتالي ينتهي البرنـامج
الحقيقة أن كل أفعالنا وممارساتنا في الحياة تصدر عن برامج عقلية متكاملة. وإذا كان البرنامج ناجحا فسيكون العمل ناجحا، وإذا كان فاشلا فسيكون العمل فاشلا.
هذه النظرية التي انتهى إليها باندلر يمكن ـ نظريا ـ أن تنبني عليها آثار هائلة:
1. يمكنك أن تعدل في برامجك العقلية.
2. يمكنك أن تحذف من برامجك العقليـة.
3. يمكنك أن تستعير برنامجا عقليا من غيرك(النمذجة) أو (المحاكاة).
4. بعض العقول قد لا تتقبل بعض البرامج. (الفروق الفردية)
وبهذا نجد أن (باندلر) قد أضاف شيئا جديدا هو البرامج العقلية.
إلى هنا لم يكن الرجلان قد وضعا (علما) بالمعنى المعروف لمصطلح العلم بل كانت فقط بعض الملاحظات، ولكن مافعلاه كان هو الإبداع الحقيقي في الـ NLP. ومن أجل أن يعطيا اكتشافهما صبغة علمية حاولا إضافة بعض الإضافات، فتشكلت النواة الأولى للـ NLP من:
1. إطار فكري يتمثل في بعض الآراء والأفكار الفلسفية للفيلسوف الفريد كورزبسكي (افتراضات(
2. مهارات ميلتون وفرجينيا.
3. مهارة النمذجة التي اكتسباها من خلال تجربتهما مع ميلتون وفرجينيا.
4. البرامج العقلية.
ولعلك أدركت الآن سر صعوبة تعريف الـ NLP ! إن هذا العلم ململم، ومن ثم كان من الصعب إيجاد تعريف دقيق منضبط له. غير أن سحر هذا العلم هو في قدرته على تحويل هذه (اللملمة) إلى تقنيات فاعلة مؤثـرة.
ما بعد التأسيس..
بعد سبع سنوات من تأسيس هذه النظرية على يد جريندر وباندلر وقع تنافس غير حميد بينهما فيمن يسجل هذه النظرية باسمه كعلامة تجارية محتكرة، هذا التنافس أورث انشقاقا فافترقا وصار كل منهما يعلم بطريقته، وقد أدى هذا إلى انتشار المعلومات التي كانا يريدان الاحتفاظ بها سرا وتقديمها لمن يدفع أكثر !
كان هذا التنافس فاتحة خير على العالم، فقد صار كل فريق يحاول أن يجتذب إليه أنصارا ومعجبين، فصار يقدم عروضا أكثر، ويكشف أسرارا أكثر، فانتشر العلم وتداوله الناس وشاع في أوساطهم. غير أن التنافس أدى أيضا إلى آثار غير حميدة، ففي سبيل الكسب السريع، بدأ البعض يقدم مغريات لا أخلاقية، وظهرت دعايات من نحو : كيف تغوي الجنس الآخر ؟ كيف تجري الصفقات مع من لا يريد ؟... الخ. مما أدى إلى رفع الكثيرين لقضايا ضد مدربي الـ NLP بحجة أنهم تسببوا في الإضرار بهم ماديا أو معنويا. وهذا كله أورث هذا العلم سمعة سيئة، مما حدا ببعض المشتغلين به إلى ابتداع أسماء أخرى فرارا من هذه الصورة القاتمة. بعد فترة تبنى هذا العلمَ بعض الدارسين المهتمين، فظهرت جهات معتبرة تقدم هذا العلم بمعايير جيدة، وتوجهات عامة حميدة، وأخلاقيات عالية. وخلال السنوات الثمانية الأولى كان ثمت آخرون أسهموا في تأسيس هذا العلم وإقامة بنيانه، منهم:
1. روبرت ديلتس، مؤسس جامعة الـ NLP في كاليفورنيا.
2. وايت وود سمول، رئيس الاتحاد العالمي لمدربي البرمجة العصبية اللغوية.

مقدمة حول النظرية
الهندسية النفسية هي المصطلح العربي لهذا العلم والترجمة الحرفية للعبارة الإنكليزية هي البرمجة اللغوية العصبية أو البرمجة اللغوية للجهاز العصبي

عصبي
لغوي
برمجة
عصبي : تغطي ما يحصل في المخ والنظام العصبي وكيف يقوم الجهاز العصبي بعملية تشفير المعلومات وتخزينها في الذاكرة ومن ثم استدعاء هذه الخبرات والمعلومات مرة أخرى. أما الجهاز العصبي فهو الذي يتحكم في وظائف الجسم وأداءه وفعالياته كالشعور والسلوك والتفكير.
لغوي : ترجع إلى الطريقة التي نستخدم بها لغة الحواس Nonverbal ولغة الكلمات Verbal وكيف تؤثر على مفاهيمنا والعلاقة مع العالم الداخلي، واللغة هي وسيلة التعامل مع الآخرين.
برمجة : ترجع إلى المقدرة على تنظيم المعلومات (الصور والأصوات والاحاسيس والروائح والرموز والكلمات) داخل أجسامنا وعقولنا والتي تمكننا من الوصول إلى النتيجة المرغوب فيها، وهذه الأجزاء تشكل البرامج التي تعمل داخل عقولنا. أما البرمجة فهي طريقة تشكيل صورة العالم الخارجي في ذهن الإنسان ،أي برمجة دماغ الإنسان

فرضيات البرمجة اللغوية العصبية
هناك بعض الفرضيات التي تصاحب البرمجة العصبية اللغوية وهي مفيدة في التواصل الفعال. من هذه الفرضيات ما يلى:
1 - معنى اتصالك هو الاستجابة التي تحصل عليها: في التواصل أو التفاهم بين الناس يقوم شخص بنقل معلومات إلى شخص آخر. فهناك شخص عنده معلومات وهي تعني بالنسبة له شيئا ما ويريد أن يوصلها لشخص آخر كي يتواصل معه. كثيرا ما يفترض الإنسان أنه إذا ما قال ما يريد فان مسئوليته في عملية التواصل تكون قد انتهت. المتحدثون الذين يجيدون فن الحديث يدركون أن مسئوليتهم لا تنتهي بانتهائهم من الكلام. في عملية التواصل الطريقة التي يفسر بها المستمع حديثك وكيفية رده عليك هو المهم. هذا يتطلب أن يلقي المرء باله إلى ما يسمع من رد فان لم تكن الإجابة هي ما يريد فان عليه أن يغير من طريقة التواصل حتى يحصل على الاستجابة التي يريدها.
هناك أسباب كثيرة لسوء التفاهم في عملية التواصل.
الأول: ينشأ من أن الخبرات المرتبطة بنفس الكلمات عند الطرفين قد تكون مختلفة. غالبا ما يعنيه شخص ما بكلمة ما يكون مختلفا تماما عما يعنيه شخص آخر لنفس الكلمة بسبب اختلاف التركيب المكافئ للكلمة عند الطرفين.
الثاني : ينشأ بسبب الفشل في إدراك أن نبرة صوت المتحدث وملامح الوجه تقدم معلومات كذلك, وأن المستمع قد يجيب على ذلك كما يجيب على الكلام بذاته. وكما يقول المثل السائد "أن الأفعال تتحدث بصوت أعلى من الكلمات" وفي البرمجة العصبية اللغوية فان الممارس يجب أن يتدرب على أنه حينما يكون الاثنان في تعارض فانه يجب أن يلتفت المرء إلى الأفعال.
2 - الخارطة ليست هي الحقيقة: المتصلون الجيدون يدركون أن خرائطهم الذهنية التي يستخدمونها عن العالم ليست هي العالم. من الضروري أن نميز بين المستويات العديدة لمدلولات الكلمات. أولا يأتي العالم. ثانيا الخبرة عن العالم. وهذه الخبرة هي "خارطة الإنسان عن العالم" أو "نموذجه" وهي تختلف من شخص لآخر. كل إنسان يشكل نموذجا فريدا عن العالم وبالتالي يعيش حقيقة مختلفة نوعا ما عن غيره. وهكذا فالإنسان لا يتصرف مباشرة بناء على ما سمعه عن العالم ولكن بناء على خبرته فيه. وهذه التجربة قد تكون مصيبة أو لا تكون كذلك إلى الحد الذي تكون فيه تجربته أو خبرته لها تركيبا مشابها فإنها تكون صحيحة وهذا يدل على نفعها وفائدتها. خبرة الإنسان أو خريطته أو نموذجه أو تمثيله عن العالم يحدد كيف يمكن له أن يفهم العالم وما هي الخيارات التي يراها متاحة له. كثير من تقنيات البرمجة تشمل تغيير الخرائط الذهنية عن العالم لكي يراه الإنسان نافعا وقريبا من الحقيقة التي عليها العالم بالفعل
3 - اللغة هي تمثيل ثانوي للخبرة: اللغة هي مستوى ثالث لدلالة الألفاظ: المستوى الأول هو المؤثر القادم من العالم, الثاني هو تمثيل المستفيد لذلك المؤثر أو خبرته, الثالث هو وصف هذا المستفيد لهذه التجربة أو الخبرة عن طريق استخدام اللغة. اللغة ليست هي الخبرة ولكنها تمثيل لها. الكلمات تستخدم لتمثيل أشياء نراها, نسمعها أو نحس بها. الناس الذين يتكلمون لغات مختلفة يستخدمون كلمات مختلفة تمثل نفس الشيء الذي يراه ويسمعه ويحسه المتحدثون بلغتهم. وبما أن كل فرد لديه مجموعة فريدة من الأشياء التي رآها وسمعها وأحسها في حياته فان كلماتهم عن هذه الأشياء سيكون لها معان مختلفة, إلى الحد الذي يستطيع معه الناس المتشابهون استخدام هذه الكلمات بمعانيها بطريقة فعالة في الاتصال بينهم. وعندما تكون الكلمات تحمل معان متباعدة بالنسبة للأشخاص فان المشاكل حينها تبدأ في التصاعد في دنيا التواصل والتفاهم بين الناس.
4 - العقل والجسم جزءان من نظام سبرناتى (حيوى ميكانيكى مغلق) واحد يؤثر كل منهما على الآخر: لا يوجد عقل منفصل ولا جسم منفصل. العقل والجسم يعملان وكأنهما واحد ويؤثران في بعضهما بطريقة لا انفصال فيها. وأي شيء يحدث في جزء من هذا النظام المتكامل أي الإنسان يؤثر في باقي أجــزاء النظام. وهذا يعني أن الكيفية التي يفكر بها الإنسان تؤثر في كيفية إحساسه وأن حالة جسده تؤثر في كيفية تفكيره. الإنسان وعاء يتم فيه الإدراك لما حوله, وتتم فيه عملية التفكير الداخلي وعملية تحريك العواطف, والاستجابات الذهنية الجسدية (الفسيولوجية), والسلوك الخارجي. كلها تظهر معا أو في أوقات متباينة. وعمليا فان هذا معناه أن الإنسان يستطيع أن يغير طريقة تفكيرة إما بطريقة مباشرة بتغيير طريقة تفكيرة فعلا وإما بتغيير حالته الفسيولوجية أو الشعورية. وبالمثل يستطيع الإنسان أن يغير الفسيولوجيا والمشاعر بتغيير الطريقة التي يفكر بها. ومن المناسب أن نذكر هنا أهمية التخيل البصرى والترسيخ الذهنى لتحسين أداءنا.
5 - قانون تنوع الحاجات: ينص القانون على أنه في أي نظام سبرناتى، بما في ذلك الإنسان, فان العنصر الذي تكون له أكبر المجالات السلوكية أو الخيارات المتنوعة سوف تكون له المقدرة على التحكم في النظام ككل. التحكم في النظام الإنساني يعود إلى المقدرة على التأثير في نظام المستفيد ذاته وفي خبرات الناس الآخرين في اللحظة الحالية وخلال الزمن المستقبلي. والمستفيد الذي تكون له أكبر المرونة في السلوك أي في عدد الطرق التي يمكن أن يتبعها في تصرفاته سوف يتحكم في هذا النظام. وحين يوجد لدينا خيارات أخرى خير من لا خيارات وكلما كانت الخيارات أكثر كان ذلك أحسن. وهذا الكلام له صلة بالمبدأ العام الثالث للبرمجة اللغوية العصبية والذي ذكرناه سابقا. هذا المبدأ يشير إلى ضرورة تغيير الإنسان لسلوكه حتى يحصل على النتائج المرغوبه. وإذا لم ينجح فعليه أن يغير سلوكه حتى يصل إلى ما يريد. فأي شيء آخر خير من شيء لا يفيد أو لا يعمل بنجاح, والإنسان ينبغي أن يستمر في استخدام أساليب كثيرة حتى يعثر على الأسلوب الأنجح.
6 - السلوك يتجه دائما نحو التكيف: يجب أن نحكم على تصرف ما من خلال السياق الذي حصل فيه ذلك التصرف. الحقيقة عند الأشخاص هي مايدركونه عن العالم من حولهم. والسلوك الذي يظهر من الإنسان يتوافق مع الحقيقة التي يراها. سلوك أي شخص هو عبارة عن عملية تكيف سواء كان هذا السلوك جيدا أو رديئا. كل شيء يعتبر نافعا في مجال معين. جميع السلوكيات البشرية هي في الواقع عملية تكيف ضمن الظروف التي عمل الناس فيها. وقد لا تكون ملائمة في ظرف أو وضع آخر. يتحتم على الناس أن يدركوا ذلك وأن يغيروا من سلوكياتهم حينما يكون لا بد من ذلك.
7 - السلوك الراهن يمثل أحسن خيار موجود لدى المستفيد: وراء كل تصرف نية حسنه. أيا كان المستفيد واعتمادا على خبرته الطويلة في الحياة والخيارات التي أمامه فانه يقوم بأفضل الخيارات المتاحة أمامه دائما. وإذا ما قدم له خيارا أفضل فانه يختاره. ولكي تغير سلوكا سيئا لإنسان ما فانه ينبغي أن يكون أمامه خيارات مغايرة. ومتى تم ذلك فسوف يتغير سلوكهم تبعا لذلك. البرمجة العصبية اللغوية تساعد بتقنياتها أن تقدم هذه الخيارات وتهتم بذلك اهتمام شديد ولاتنزع الاختيارات من أحد إطلاقا ولأي سبب, بل تقدم مزيدا منها.
8 - يقيم السلوك حسب السياق الذي قدم فيه: يحتاج الإنسان إلى أن يقيم سلوك الآخرين على ضوء قدراتهم. ينبغي على المرء أن يسعى ليصل إلى أعلى القدرات.
9 - الناس تمتلك المصادر التي يحتاجونها ليعملوا كل التغيرات التي يريدون: المهم أن نحدد ونستفيد من هذه المصادر وأن نجدها حين نحتاج إليها. وتقدم لنا البرمجة العصبية اللغوية تقنيات مدروسة لإتمام هذه المهمة بنجاح. ما يعنيه هذا هو أن الناس في الحياة العملية لا يحتاجون لأن ينفقوا أوقاتهم ليهتدوا إلى فكرة لحل مشاكلهم ولإيجاد وسائل أخرى لحل تلك المشاكل. كل مايحتاجونه للاستفادة من المصادر التي لديهم هو الوصول إليها لنقلها إلى اللحظة الحاضرة.
10 - ما يمكن أن يعمله أي إنسان ممكن لي أن أعمله ولكن قد تختلف الطريقة: إذا كان يمكن لإنسان أن يعمل شيئا ما فإني أستطيع أن أفعل ما يفعل هذا الإنسان. العملية التي تحدد كيفية عملهم هذا تسمى: "النمذجة" وهي العملية التي تمخضت عنها البرمجة العصبية اللغوية بالدرجة الأولى.
11 - أفضل أنواع المعلومات عن الآخرين المعلومات السلوكية: استمع إلى ما يقوله الناس ولكن شدد انتباهك تجاه ما يفعلون. فإذا كان هناك تضارب بين القول والفعل فانظر إلى الفعل فقط. ابحث عن الدليل السلوكي للتغيير ولا تعتمد على ما يقوله الناس بكلماتهم.
12 – أهمية التفريق بين السلوك والذات: إذا فشل المرء في أمر ما ونتج عن ذلك خسارة فلا يعني ذلك أنه إنسان خاسر أو فاشل. السلوك هو ما يقوله المرء أو يفعله أو يظهر عليه في أي لحظة من الزمن. وهو ليس ذات الإنسان. فذات المرء أكبر من سلوكه.
13 - ليس هناك فشل بل تغذية مرتجعة: من المفيد أن يرى الإنسان خبراتة في إطار تعليمي مفيد وليس في إطار فشل. إن لم ينجح المرء في مسألة ما فلا يعني ذلك انه قد فشل بل تعني أنه اكتشف طريقة لا ينبغي له أن يستخدمها مرة أخرى في محاولة الوصول إلى تلك المسألة ومن ثم فعلى هذا المستفيد أن يغير من سلوكه حتى يجد الطريق إلى النجاح.

مواقع الإدراك
1- مواقع الإدراك الزمانية (خط الزمن)
خط الزمن: هو خط وهمى يصل بين أماكن ترتيب المعلومات المخزنة في أقصى الماضى مرورا بالماضى القريب ثم لحظة "الآن" انطلاقا إلى المستقبل البعيد مرورا بالمستقبل القريب.
ويعتبر خط الزمن من طرق جمع المعلومات, فكل إنسان له خط زمنه الخاص به, ولخط الزمن دلالات مهمة, منها: • أين يتركز اهتمام الإنسان بالزمن ؟
• هناك العديد من تقنيات العلاج به.
• دلالات أنماط خطوط الزمن.
• المشاعر تشد الحدث ولذلك قد تفسد خط الزمن.
• يمكن تغيير خط الزمن عبر تقنيات خاصة.
الخبرات الذهنية يصنفها الإنسان في العادة.
ماضي بعيد ماضي قريب الآن مستقبل قريب مستقبل بعيد
طلبنا اختيار حدث متكرر في حياته ليس فيه مشاعر وسيبقى إلى المستقبل, ثم التوجه من أقصى الماضي البعيد – الآن – المستقبل نسبة الصواب في تفسيري ل60 شخص تتجاوز 90% من الدلالات الظاهرة جدا.
• الذين يضعون الماضي أمامهم والمستقبل خلفهم, توغلهم في المستقبل بطيء أو منعدم ولا سيما إذا كان الماضي سلبيا لأنه يصطدم كل حين بتجربة سلبية حتى لو كان المستفبل حسنا فهي سيئ لأنه يشغلهم بأحلام الماضي. هكذا يعيشون بأحلام الماضي أو أحزانه فهو سلوك لا يفكر في المستقبل.
• الذين لا يرون الماضي أبدا والمستقبل أمامهم أو يرون الماضي في الخلف لا يتعلمون من تجاربهم, ويقعون دائما في نفس الأخطاء ويبحثون دائما الخطوات الجديدة ويؤملون فيها.
• الذين يرون الماضي والمستقبل أمامهم (يكثر في خلال الزمن) يتعلمون من دروس الماضي دون الإحجام من المستقبل وكذلك ينطلقون دون أن يهملون الماضي والسؤال هنا: ايّ الصورتين أوضح هنا أو هناك ؟
• القرب والبعد: الحدث الأقرب هوالأكثر تأثيرا في الغالب. مع رئيس فريق مستشاري الجائزة
• نتفاعل مع الآن لأنه ملتصق في الوجه غالبا (في الزمن) بقدر الاقتراب من الناس الذين يفكرون كثيرا في القدر الأسبوع القادم والسنة القادمة ويفكر فيه كثيرا بل يملأ ذعنك وتشعر به قريبا وان كنت لست تتصور شكله ربما عندك أمل ذهني بالوصول لاشعوريا (95 %)
حالة: الماضي خمس سنوات أمامه والباقي خلفه معناه في هذه السنوات الخمس تجربة مثالية جدا فهي حاكمة لنظره.
حالة: شخص ناجح ومبدع وفي المرحلة المتوسطة فاز في مسابقة على مستوى المملكة ومن إنجازاته الكثير من التفوقات ولاسيما في المسابقات فاز في السنة الأولى على جامعة الملك سعود كلها ورغم ذلك عاد إلى الطائف مضطرا في كلية التربية منذ سنتين والى الآن يرسب في السنة الأخيرة (استخرجنا خط الزمن منه فوجدنا الماضي البعيد أمامه ولحظة الآن فوقه والمستقبل وراءه من فوق) إذا هو يعيش في الماضي وليس الآن والمستقبل بالنسبة له بعيد جدا.
حالة: شخص درس منذ عام 1407 وكنت على وشك التخرج وهو لا يزال حديث العهد لم يتخرج إلى الآن وهو في طب الأسنان جلست معه العام الماضي فوجدت كل الماضي أمامه ولا مستقبل عنده مصائبه كلها في وجهه كيف سينجح ؟ ومتى سيتخرج ؟ لا أعلم متى زواجك ؟ الخ..., من زوجك التي تريد ؟ لم أفكر في هذا ؟ لما عملت له مسح الصدمات جاءني في اليوم الثاني وقال لي أريد أن أتزوج.
حالة: شخص اتصل بي وعنده بنت في الثاني جامعة وهي متفوقة جدا ولكنها منذ سنة وهي في تردي دراسي عندما استخرجت خط الزمن لها الماضي أمامها ولكن قبل سنة واضح جدا الآن والمستقبل خلف ماذا حصل قبل سنة ؟ ماتت صديقتها التي تحبها وهي الآن تعيش قبل سنة ولا تعيش اللحظة تعيش في العام الماضي كيف ستتقدم ؟ غالبا الذين يضعون الماضي أمامهم يعالجون بإزالة الصدمات أولا ثم إزاحة هذا الخط إلى الوراء.
حالة: خط زمن إحداهن, الماضي فوق وراءها، والآن فيها والمستقبل أمامها فوق والفوق (غالبا معناه نوع من المثالية والطبيعة الحالمة) كانت الأخت وما زالت مثالية في سلوكها وأحلامها وآمالها صحيح إنها تعيش اللحظة ولكن آمالها بعيدة المنال.
حالة: شخص آخر الماضي ينزل إلى العمق وراءه, ومستقبله أمامه صاعد، ماضيه رديء يريد دفنه ومستقبله حالم, إما أن تصعد واما أن تنزل من أحلامك, انتباهك الأكثر للماضي وتأثرك الكبير به, والمستقبل القريب تستطيع تخيله وكلما تقدم اختفى عنك المستقبل البعيد جدا قد يكون أوضح لديك تعرف ما تريد أن تكون بعد عشر سنوات لكن لا تعرف تفصيل ذلك.
حالة: الماضي البعيد أمام والقريب اقرب الآن في الوجه والمستقبل في الرأس ولكن يضعه باتجاه خلف الرأس هذا يستحضر الماضي دائما وهو هام تجعله بين ناظريك باستمرار ولا تستطيع أن تغيب ما حصل في ماضيك القريب وقد لا تنساه.
حالة: شخص ناجح جد ا الماضي كله في عقله يقترب إلى العين الآن في وجهه والمستقبل أمامه إلى زمن قريب كل تجاربه في حياته في عقله يستفيد منها باستمرار أقصى مستقبله تحت يده.
2- مواقع الإدراك المكانية
الاتحاد والانفصال :
هناك حالة اتحاد Association وحالة الانفصال Dissociation أي اتحادك بالتجربة النفسية أو انفصالك عنها ولكل حالة من الحالتين استعمالات وفوائد في البرمجة العصبية اللغوية. ففي كثير من أساليب البرمجة العصبية اللغوية يقتضي الأمر أن تكون الحالة الذهنية في حالة اتحاد وفي أساليب أخرى تكون في حالة انفصال.
في حالة الاتحاد تتخيل نفسك وأنت تعيش الحدث وتتفاعل معه فترى وتسمع وتحس بما يحيط بك، فتكون استجابتك مباشرة للحدث أما في حالة الانفصال فأنت تراقب الحدث ولا تعيشه بالرغم من كون الشخص الذي تراه هو أنت ولذلك فإن استجابتك تكون ضعيفة أو معدومة في هذه الحالة.
إن تخيل هذه المواقع الثلاثة يفيدنا كثيرا في تحقيق التوازن بين وجهة نظرنا ووجهات نظر الآخرين، ويساعدنا على الوصول إلى موضوعية أكبر وتقييم أدق لسلوكنا.
فلسفة جمع المعلومات :
تغيير مواقع الإدراك المكانية والزمانية والمنطقية مهم جدا في جمع المعلومات.
عندما انظر إلى تجربة واحدة من مواقع إدراك زمانية أو مكانية أو منطقية مختلفة سأجمع معلومات أكثر، فمثلا عندما أريد أن أتزوج زوجة ثانية, إذا نظرت إليها كمستقبل فهذه نظرة واحدة, ماذا لو درستها من واقع أني أعيش الآن (بيتان – مصروفان – ايجاران - سفرتان), وأيضا ماذا لو درستها على أنها ماضي (عندي عشرة أولاد – أكثر زيارة المستشفيات – عقد نفسية).
إذا استطعت جمع معلومات أكثر عندما غيرت مواقع الإدراك. أيضا عندما أنوع مكان النظر تزداد المعلومات.
عندما انظر من مكاني كمدرب (ذات) أجد معلومات غير التي أجدها عندما انظر من موقعي كطالب (آخر) غير المعلومات التي أجدها عندما انظر من وجهة نظر شخص لا علاقة له (مراقب).
هذه إذا تعطيك معلومات لم تكن تحلم بها، فعندما تضع نفسك في موضع زوجتك التي اختلفت معها تصبح (أنا المسكينة الضعيفة وهو المتجبر), أفهم أشياء جديدة وربما لو انتقلت إلى موقع (المراقب) (المحايد), فترى أشياء جديدة ليست لك ولا لها علاقة بها قد يكتشف ظروفا قهرتكما.
نحن نعيش دائما في مواقع ذواتنا, والذي يعيش في موقع الذات يكون في الغالب أنانى أو مغرور, والبعض يعيش دائما في موقع الأخر أيا كان، دائما حاسس بالناس شاعر بهم مقدر لمشاعرهم وينسى نفسه والبعض يعيش دائما في موقع المراقب وهو حينئذ على هامش الحياة لا يفكر في نفسه ولا في الآخر وهؤلاء كثيرا ما يفكرون في الانتحار.
مثال: أناني لا أفكر في أحد إذا أردت أن آكل فالآن, ولا شأن لأحد بي أبدا, لا أفكر في أحد أبدا طالما أنى أنا، إذا كان مديرا فكل الإدارة ينبغي أن تشتغل من اجل ذاته فيخدمه موظفوه خدمات خاصة، الدوام يبدأ إذا وصل هو ويبقون معه إلى وقت خروجه وأصبحت المؤسسة مملكته الخاصة، وقد يسأل نفسه لماذا لايفهمنى الناس, هل أنا قاس أو ظالم, لماذا يغضب الناس من كلامي, الحقيقة أنه لا يشعر بالناس الذين يدوسهم.
مثال: بنت الجيران مرضت فذهب بها إلى المستشفى, وبنته مريضة منذ كذا فلا يذهب بها، أنبوبة الجيران يملأها وأنبوبة بيته فارغة منذ كذا وكذا، ينام ويمنع أولاده من أدنى صوت فإذا اتصل أحد قام إليه, يمكن أن يكون داعية يدعو ويخدم ولا يجلس مع نفسه ساعة يقرأ القران أو يذكر الله.
ولمعرفة أي المواقع أفضل؟ نقول حسب السياق:
في الذات ـ حتى اعرف حق نفسى فلا احرمها من مباح.
لا في الآخر ـ حتى اعتدي على أحد وأساعد الآخرين وأشعر بهم, (لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه).
في المراقب ـ هو موقع علوي ينظر إلى الأمور من فوق, لا ينجذب شعوريا لجهة, فيسمو بنظرته إلى الأعلى وينظر بتجرد.
خواص مواقع الإدراك:
• في الذات (اللاوعي فقط): لأنها تمثل المشاعر الداخلية فقط كالطفل يفعل ما يريد, الذات تحب وتكره فلا تعرف صوابا وخطأ, فهي لا وعي فقط فهو يشعر بنفسه لكنه لا يرى ولا يسمع نفسه. • في الآخر(وعي ولا وعي): يشعر عن الذات يرى ويسمع الذات لأني عندما انتقل إلى الآخر آري نفسي أتخيلها فأنا اعرف مواقف الناس تجاهي الخ... • في المراقب(وعي فقط): لا يشعر بالذات ولا في الآخر بل يراهما ويسمعهما (وعي فقط) عاقل جدا ليس عندي وعي ولا مشاعر. موقع المراقب كثيرا من يفض النزاع الدائر بين موقعي الذات والآخر.
استخدام مواقع الإدراك في جمع المعلومات: مع رئيس فريق مستشاري الجائزة هذه مرتبطة بالمستويات المنطقية, أفكار الناس تختلف لأنها تنظر للناس من مواقع إدراك زمانية مختلفة أو مواقع إدراك مكانية مختلفة أو مواقع إدراك منطقية مختلفة. الذات قد تقتصر مع النفس وقد تشمل الزوجة والأبناء وقد تشمل الأسرة والقبيلة. والأطفال دائما في موقع الذات اللاوعي ولذلك تعلمهم عن طريق الصواب والخطأ. فكرة كتابة المنهج في التعامل مع قصص السلف. الانتقال للذات : ماذا أريد ما رغباتي ؟ الانتقال للآخر: ما رأيك في عادلمع رئيس فريق مستشاري الجائزة كيف شكله، كيف سلوكه، هل أنت مقتنع به، ما شعورك تجاهه ؟؟؟؟، كيف مواقفه ؟ الانتقال للمراقب: رؤية الطرفين هو الضابط إذا استطعت أن أرى الطرفين أراقبهما دون تحيز فهذا موقع المراقب.

المراجع

محاضرة صوتية عن التنويم الإيحائي بعنوان (التنويم حولنا في كل مكان)
إصدار تنويم إيحائي مغناطيسي بعنوان (طاقة الشفاء الذاتية) | لزيادة القدرة المناعية للإنسان ضد الأمراض
إصدار تنويم إيحائي مغناطيسي بعنوان (عيش بطمأنينة) | لإزالة الاكتئاب والحزن وزيادة القدرة على حل المشاكل
جلسة تنويم إيحائي بعنوان (لقاء مع الحكيم) | مفيدة في الحصول على استشارة شخصية
مجتمع السعادة والنجاح


Research Findings on Neurolinguistic Programming: Nonsupportive Data or an Untestable Theory, Sharpley C.F. Journal of Counseling Psychology, 1987 Vol. 34, No. 1, 103-107 Abstract
Neuro-Linguistic Programming: Volume I - The Study of the Structure of Subjective Experience; Dilts, Robert B, Grinder, John, Bandler, Richard & DeLozier, Judith A. Meta Publications, 1980.
Bandler, Richard & John Grinder, 1975. The Structure of Magic I: A Book About Language and Therapy. Palo Alto, CA: Science & Behavior Books.
www.purenlp.com/whatsnlp.htm (http://www.purenlp.com/whatsnlp.htm)

محمد سليمان
28 Mar 2013, 11:22 AM
جرافولوجي

الجرافولوجي Graphology هو علم تحليل الشخصية من خلال خط اليد, وهو علم يستطيع أن يكشف معظم السمات الجسمية والصفات النفسية للكاتب من خلال خط يده.
ويعتبر خبراء الجرافولوجي أن الكتابة التي يقوم بها الكاتب هي عبارة عن قراءة لما يدور بمخ الكاتب وما يسلكه جهازه العصبي، ليس هذا فحسب بل يعتبر خبراء الجرافولوجي أن الكتابة أيضا تطبع هيئة الجسم وقدرات أجهزته المختلفة؛ إذن نستطيع أن نقول إن خط الكاتب يعبر عن مكونات جسمه ونفسه، أي هي مقياس دقيق - بل شديد الدقة - لشخصية الإنسان التي تعتبر - أي الشخصية - ناتج تفاعل الجسم مع النفس.
والممارس لهذا العلم يسمى جرافولوجيست Graphologist، ويسمى أحيانا خبير خطوط، أو خبير تحليل الخطوط، وفي أغلب دول العالم تستعين به جهات البحث الأمني والجنائي، كذلك شهادته أمام القضاء من الأمور المعتد بها دوليا.
ويدرس علم الجرافولوجي، وكذلك علم الجرافوثيرابي أي علم تعديل السلوك من خلال خط اليد في أقسام علم النفس في الجامعات الأمريكية، كما تدرسه جمعيات التنمية البشرية في العالم العربي.
وقد ظهر علم الجرافولوجي في بدايات القرن التاسع عشر الميلادي، وقد ساهم الفرنسيون في وضع أصوله وقواعده بشكل كبير، إلا أن الطبيب الإيطالي كاميلو بالدو يعتبر أول من وضع كتابا في علم الجرافولوجي سنة 1622م وكان باللغة اليونانية، ثم بدأ العلم في الانتشار، ففي أواخر القرن التاسع عشر الميلادي، وبالتحديد في سنة 1897م أنشأ المفكر الألماني لودوينجكليجس الجمعية الألمانية للجرافولوجي، ثم صدرت أول دورية تعنى بالجرافولوجي على يد عالم الجرافولوجي الإنجليزي روبرت سودر، وفي سنة 1927م أنشأ الأمريكي لويس رايس الجمعية الأمريكية للجرافولوجي التي كان لنشاطها في هذا العلم الدور الأكبر لاعتراف المؤسسات الأكاديمية بهذا العلم وتدريسه فيها.
ويستطيع علم الجرافولوجي أن يكشف شخصية الإنسان (الجوانب الجسمانية والنفسية معا) من خلال دراسة عدة جوانب من طريقة الكتابة، منها على سبيل الإجمال:

درجة ميل الخط (عمودي - مائل إلى الأمام - مائل إلى الخلف).
توزيع المساحات وسيادة بعضها على الباقي (العلوية - الوسطى - السفلية).
استقامة وتعرج السطر.
الضغط (ثقيل - متوسط - خفيف).
العرض (سميك - متوسط - رقيق).
الحجم (طبيعي - كبير - صغير).
المسافات (بين الحروف - بين الكلمات - بين الأسطر).
الهوامش (عريضة - ضيقة).
السرعة (سريع - متوسط - بطيء).
الإيقاع والنسق الكتابي ودرجة التغير في الحجم وفي الشكل على مستوى الحرف أو الكلمة أو السطر.
الأشكال المختلفة للحروف... إلخ...
ورغم أن الجرافولوجي يستطيع الكشف عن جميع أو معظم سمات الإنسان الجسمية والنفسية والأمراض (الجسمية والنفسية) والحالة المزاجية والعاطفية والقدرات الفكرية والميول والاتجاهات إلا أنه لا يستطيع أن يكشف عن جنس الإنسان (ذكرا كان أم أنثى) إلا في حالة الحمل التي تكشف عن أن الكاتب أنثى.
ويعتبر علم الجرافولوجي أو دراسة الشخصية عن طريق خط اليد الأخ الأكبر لعدد من العلوم الأخرى المشابهة له، والتي أوجزها الخبراء كالتالي:
- الجرافولوجي Graphology: علم تحليل الشخصيات من خلال الخط والرسوم والتوقيع. - الجرافوثيرابي Graphotherapy: هم علم تعديل السلوك من خلال خط اليد، وهو مشتق من علم الجرافولوجي والذي يعني دراسة الشخصية عن طريق خط اليد، ويستغرق العلاج عن طريق خط اليد عادةً 21 يوما في المتوسط. - الجرافونومي Graphonomy: علم تحليل الشخصيات من خلال الخط والرسوم والتوقيع وفق قياسات ومعايير محددة (مبني على إحصاءات وأرقام) وهي محاولة لتأصيل تحليل الخط علميا. - الأوتوجرافري Autographery: العلم الذي نشر ولأول مرة عن طريق الشاعر ألين إدجار والذي تناول موضوع تحليل خط البشر، ولم يحقق انتشارا أو نجاحا فاندثر. الأستروجرافولوجي Astrographology: يدمج ما بين التنجيم Astrology وعلم تحليل الخط والرسوم والتوقيع (الجرافولوجي) Graphology ليتنبأ بالطالع والمستقبل، ولم ينتشر إلا في دول قليلة جدا أبرزها الهند. - الكينيسيوجرافولوجي Kineseography: العلم الذي يدمج ما بين علم الحركات أو لغة الجسد Kinesics وعلم الجرافولوجي Graphology أو تحليل الخطوط. هذا العلم لم ينتشر ولم يلق قبولا واسعا ورغم ذلك يدرس عن طريق إحدى الكليات في كندا.

النشأة والتطور
لقد ظهرت ملامح الاهتمامات بالخط اليدوي مع بدايات علم الجرافولوجي قبل عدة آلاف من السنين في الصين، ثم انتقلت إلى أوروبا عبر اليونان الإغريق في أثينا.
أما بداياته العملية الحديثة فقد كانت في القرن السابع عشر على يد الدكتور الإيطالي كاميلو بالدو Camilio Balde عام 1622م، الذي يعد من أوائل من كتبوا بوضوح عن تحليل الشخصيه من خلال الخط اليدوي، ثم قام الألمان بالمنافسة على هذا العلم في القرن الثامن عشر على يد الدكتور Ludwing Klages بإنشاء «الجمعية الألمانية للجرافولوجي»، حيث تطرق في مؤلفاته بدراسة الخط من ناحية: الحركه، السرعه، المسافات بين الحروف، والضغط على الورق.
وفي القرن التاسع عشر أصبحت فرنسا من الدول الرائدة في هذا المجال بفضل جهود أهم علمائهم: Abbe Flandrin وتلميذاه Alfred Binte و J.C.Janiln الذي كان له الفضل في إطلاق كلمة graphology على هذا العلم .
يعد Louise Rice مؤسس «جمعية الجرافولوجي الأمريكيه» عام 1927م.
ومن أبرز علمائه في العالم العربي الخبير الدكتور أبو عمار عبدالجليل الأنصاري .

حقائق ومعلومات

الكثير من المحاكم الدولية تستخدم محللي الخط للكشف عن هويات بعض المجرمين.
المئات من الشركات حول العالم تستخدم علم تحليل الشخصيه في توظيف الموظفين.
يدرس هذا العلم في الكثير من جامعات العالم كقسم من أقسام علم النفس.
باستطاعة محلل الشخصيه البارع أن يكشف وجود بعض الأمراض العضويه أو النفسيه من الخط.
تبلغ دقة هذا العلم 95% غالباً ما ينطبق التحليل بنسبة 100% لأننا نتكلم عن مخ بشري، ولكن قدرةُ خبير الخطوط تختلف من شخص لآخر.
استخداماته
هناك مجالات برزت فيها الجرافولوجي ومنها:-

اكتشاف الجرائم والمجرمين: مثل الإرهابي العالمي ماركوس مع وزراء النفط العرب في الطائرة المخطوفة.
اختيار الزوجه المناسبة: بالاطلاع على الصفات والطبائع المطلوبه من الخط.
للصفقات التجارية: بالإطلاع على خط التاجر الذي أمامك تستطيع أن تتعامل معه.
التوظيف: تستعمله 79%من شركات بريطانيا و80%من شركات فرنسا و85%من شركات ألمانيا.
الطب الوقائي: لأنه يكشف العديد من الأمراض مثل القولون وأمراض القلب والرئتين والسرطان وغيرها.
خدمة العملاء: مراعاة طريقة المقابل في فهم الأمور وتبسيط عملية الاتصال مع الآخرين.
مجالات علم الجرافولوجي
فهم الذات والآخرين: يمكن علم الجرافولوجي الإنسان من فهم ذاته,والاطلاع على مكامن القوة و الضعف في شخصيته, وأهم المهارات الشخصية التي يمتكلها وكيفية تطويرها من خلال تحسين الإنسان لخطه في اتجاهات معينة,وهي قدرات فنية في إعادة هيكلة الخطـــط ليؤدي في النهاية إلى انعكاس على شخصية القائم بالكتابة فيما يعرف بإعادة اتزان فـصي الدماغ للإنسان من خلال (graphotherapy) بالإضافة إلى أنه يساعد على فهم الآخرين المهمين في حياتنا في سبيل تكوين علاقات إيجابية معهم أساسها مبني على الصدق و الوضوح والتفاهم.

في التعليم:
الإدارة والأعمال التجارية:
في الطب النفسي:
في القانون وعلوم الجريمة:
في اختبار الذكاء :
الجرافولوجي في التعليم
تكمن قيمة علم الجرافولوجي للعاملين في قطاع التعليم، في أنه يتخطى الحدود في النتائج أكثر من أي امتحان أو تقييم آخر، حيث يمكن معرفة أنماط وأنواع تفكير التلاميذ، ومستوى ذكائهم كما بينها «Baggett،2002: Hays»،على النحو التالي :
التفكير التراكمي - التفكير البحثي- التحليلي - التفكير الاستكشافي - التفكير الإدراكي الفطن - التفكير المتكيف - التفكير السطحي - التفكير الإجمالي الشامل. إضافة إلى أنه يمكن من خلال علم الجرافولوجي إظهار بعض الصعوبات التعليمية التي يعاني منها الطلاب مثل: عسر القراءة (Dyslexia)،والاضطرابات النفسية والفكرية التي قد لا تظهر بشكل آخر، والنبوغ المبكر، والموهبة والمهارات. وكثيراً مما قد يكون خافياً على الشخص نفسه أو المحيطين فيه، حيث يطبقه الإنجليز بكثره على مستوى المدارس الابتدائية والإعدادية، حين يكون الطالب موهوباً ولا يعلم أن عنده موهبه.

الأشكال ومعانيها
إن كل شكل من الأشكال الهندسية التي يميل إليها الكاتب تدل على شخصية صاحبها.
الدائرة: هذا الشخص يحب السلام، يسامح، كتوم ولكنه ينتقم بقوه إذا غضب (اتق شر الحليم إذا غضب) صبور، حليم، يرد على الناس بهدوء عند التحدث.
المربع: محدود التفكير، هدوء ظاهر ومتوتر نوعاً ما من الداخل.
النجمة: متزن، إن كان موظفاً فهو ناجح في عمله، مثالي في التعامل.
المثلث: حكمه سريع على الأشياء، طاقته عالية(عصبي)، يتعرض للضغوط بسرعه، سريع الانفعال، يمكن أن يعبر عن رأيه دون النظر إلى العواقب.

قوة الضغط على الورق
الضغط الثقيل: طاقته عالية ونشاط كبير أحياناً يكون عدواني.
الضغط المتوسط: يُشيرُ إلى شخصية متوازنه.
الضغط الخفيف: دليل الحسّاسيه (أي أنه غالباً ما يكون حسياً يتأثر بالمواقف بسرعه).
غير المنتظم: قَدْ يُشيرُ بأنّ طاقةَ الشخصَ الداخلية غير منظمة، ويعتبر هذا الشخص غير مستقر البال، متقلب المزاج وصبره ينفد بسرعه.

قوانين حجم وميل الخط وأثره في شخصية الإنسان
[عدل (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D8%AC%D8%B1%D8%A7%D9%81%D9%88%D9% 84%D9%88%D8%AC%D9%8A&action=edit&section=9)] ميل واتجاه الخط ومدى تأثيره على سلوك الشخص

إن من أهم العوامل التي ينتجها تحليل الشخصية من خلال الخط هي نظرية ميل الخط، حيث تؤكد النظريهة أن ميل خط الإنسان يؤدي إلى معرفة جوانب مهمه عن شخصيته، حيث يبدأ الإنسان في تقليد الخط عند الصغر وفي مرحلة التعليم، وبرغم أن كل الأشخاص يتعرضون إلى نفس القواعد التي تحكم الخط ولكن كل إنسان يكتب بخطه الخاص وبطريقته الخاصه في الكتابه والتي تميزه عن غيره.
أنواع ميل واتجاه الخط:
1- ميول في اتجاه الكتابة.
2- ميول في عكس اتجاه الكتابة.
3- ميول عمودي على خط الكتابة.
4- ميول متغيره.
تعريف ميول الخط: ميول الخط يعني اتجاه ميول الخط وخاصة الحروف العموديه مثل الألف واللام ونعني بها ميولها على الخط الأفقي أو السطر وعلاقته باتجاه الخط، فميل الخط قد يكون مع اتجاه الخط أو عكس اتجاه الخط حيث أن الخط اللاتيني يكتب من الشمال إلى اليمين ويعتبر هذا اتجاه الخط، أما الخط العربي فالاتجاه المعاكس من اليمين إلى الشمال ويعتبر هذا هو اتجاه الخط العربي ويجب أن يؤخذ هذا في الاعتبار عند التحليل. فكل القوانين والبحوث والتي تمت على تحليل الشخصية من خلال الخط كانت وما زالت منصبه على الخط اللاتيني، ولم يأخذ الخط العربي حقه في البحوث حتى الآن، إلا أن القوانين الرئيسية والأساسية لا تتغير.
حجم الخط وتأثيره على شخصية الفرد
يعتبر حجم الخط أيضا من العوامل التي تساعد في إجراء التحليل للشخصية، وينبغي الحرص على عدم الحكم على سلوك الشخص بمجرد حجم خطه، كما هو معروف في علم النفس فإن الحكم على ظاهره واحدة يعتبر خطأ مهني جسيم، فالإنسان ليس آله.
تعريف حجم الخط:
هو المسافة بين أعلى الحروف والنقطة السفلية فيها، أو بتعبير آخر هي المسافة بين ارتفاع أعلى السطر أو أسفله، وهنا تبدأ أول إشارة إلى أن الخط له مناطق أعلى وأسفل وكل منطقة لها خصائص ومميزات وتدل إلى حد كبير شخصية صاحب الخط.

الخط الكبير:
هو الذي يصل في معدله إلى 9 ملليمتر أو أكثر ومكتوب تحت ظروف طبيعية للكاتب حيث تعكس طبيعته في الكتابة، ويدل هذا الخط الكبير الحجم على أن الشخص موضوعي بدرجة كبيرة، وأنه عملي النزعة ويجذب الاهتمام إلى نفسه عن طريق إجادته لعمله والذي يبدو دائما فخوراً به، ومعجب به ويحب النشاط الخارجي مثل : الرياضة البدنية وله خيال واسع. أما إذا زاد حجم الخط عن هذا المعدل فإن الشخص مبالغ إلى حد كبير، ويتخيل أشياء يقصد بها إظهار ذاته بالقوة أو بالشجاعة، هذا الشخص في العادة ينقصه التحكم والحرص وقد يكون ميال للغيرة الشديدة أحيانا، والتي تحوله إلى عدواني وتظهر هذه الخصائص في الشخصيات التي تحب الظهور مثل الممثلين ومحترفو السياسة.... الخ. والخط الكبير عادة ما تظهر لدى الأطفال في مراحل عمرية محددة، وهي أحيانا تدل على أنانية في الطفل، ومحاولة جذب انتباه من حوله إليه، ولو زاد الخط زيادة كبيرة عن هذا فنحن أمام مشاكل في الشخصيه تكون عسيرة الحل، ومتطرفه إلى حد كبير ويجب الإشارة في هذا المقام إلى أن كبر الخط أو صغره قد يظهر أيضاً في كلمة واحدة أولها كبير وآخرها صغير أو العكس وهذا العامل له دلالة أخرى يجب أخذها بعين الاعتبار عند القياس، أما في حالة قياس حجم الخط عموماً ففي هذه الحالة فإنه تؤخذ متوسطات طول الخط من عينه كافية.

الخط المتوسط:
من 5 - 7 ملليمتر ويدل على شخصيه تسهل التعامل معها ويمكن أن تتكيف بسهوله، انبساطيه في أغلب الأحيان وتتصف بالعلاقات الحميمة والكرم المادي أحياناً، ولكن يجب ربط هذا العامل بعامل آخر في علم الجرافولوجي وهو سعة الحروف ويعرف هذا بالهواء الداخل في الحروف المقفولة مثل القاف والفاء والعين..... الخ. وعامل الكرم في العاطفة أو المال مرتبط بمدى سعة الحروف، فكلما زادت السعه كلما زاد الكرم في العاطفه أو المال وكلما قلت قل هذا العامل أيضاً.

الخط الصغير :
من 3 - 6 ملليمتر ويدل على أن صاحبه موضوعي وعملي النزعة وغير متطرف في آرائه، وعنده ذكاء حاد يجيد التحصيل العلمي والتركيز بالإضافه إلى مهارات التذكر، يجيد التحكم في نفسه، ملاحظ جيد للتفاصيل، يجيد التطبيق العملي ويقع تحت هذه المجموعه العلماء والفلاسفه وأصحاب النظريات. أما إذا كان الخط أصغر من 3 ملليمتر فنحن أمام شخصيه شديدة التعقيد، أنانية ذات أفكار خاطئة عن نفسها، بالإضافة إلى أمراض نفسية قد تكون واضحة التأثير.


الأسس العلمية
يعد تحليل الخط اليدوي «Handwriting Analysis» المصطلح التكنيكي لعلم الجرافولوجي- «Graphology» ذي الأصول والأسس العلمية الهادفة إلى تقييم وتحديد شخصية وهوية الإنسان من خلال خبطات وضربات القلم، والتصميم الشكلي، والأسلوب النمطي للكتابة، والجدير بالذكر أن علم الجرافولوجي يظهر ويفسر أدق وأصغر «النبضات الكهربائية للألياف العصبيه المتدفقة من الدماغ إلى أصابع اليد كالأفكار، والحركات والمشاعر، لكون العقل الباطن يملي على الشخص الطريقه التي يكتب بها، حيث تظهر تلك الكتابة الأوجه المختلفة والعديدة له. ولذا يعتبر الخط اليدوي قراءه للجهاز العصبي وللمخ أيضاً، بالإضافة إلى أنه قراءة للجهاز الحركي على الورق ويمكن اعتبار الخط جزأين متكاملين: الجزء المتغير يعبر عن الانفعال، والجزء الثابت يعبر عن الشخصية ،علماً بأن الخط يتأثر بالمرحلة العمرية وبالأمراض العضوية، كما عدّه بعض خبراء الخطوط «بصمة العقل» لأنه كالأشعة الحمراء يظهر كيف نفكر، نشعر، نتصرف. وكبصمة الأصابع لايمكن أن يتطابق الخط لدى الأشخاص المختلفين، لذا فإنه يعبر عن الشخصية الفردية والمختلفة بيئياً ووراثياً، والتي تختلف من شخص إلى آخر. وعلم الجرافولوجي علم معترف به في كثير من الدول المتقدمه، ويدرس في المعاهد العلمية وأعرق الجامعات والكليات المتقدمة ضمن أقسام علم النفس، وعلوم الجريمه، ويمارس هذا العلم في إسرائيل ودول أوروبا كبريطانيا، وفرنسا، وإيطاليا، وإسبانيا، وألمانيا، بدرجة عالية من التطور والتقدم، بالإضافة إلى أمريكا الشمالية ،حيث تستفيد منه الهيئات والمؤسسه التي تهتم بهذه العلوم في العلوم السياسية والمباحثات في وزارة الخارجية والعلاقات الدولية.