الموضوع: شمعة غزة
عرض مشاركة واحدة
  [ 1 ]
قديم 02 Nov 2008, 06:19 PM
عضوة متميزة

صمـت الـحروف غير متصل

تاريخ التسجيل : Aug 2008
رقم العضوية : 10343
الإقامة : saudi arabia
الهواية : التوكل ع الحي القيوم
المشاركات : 1,681
معدل التقييم : 25
الملف الشخصي للكاتب
إضافة تقييم
الرد على الموضوع
ارسال الموضوع لصديق
طباعه الموضوع
تبليغ عن الموضوع
شمعة غزة



نضال وشمعة توقدها الشمس
ما إن بدأت الشمس تجمع خيوط أشعتها وتوارت خلف حمرة الشفق خجلآ..!
حتى ارتفع صوت أذان المغرب في بلدتها الصغيرة..
كانت نضال تساعد والدتها في تحضير مائدة الإفطار المتواضعة.. صفت الحساء بجانب طبق صغير من الأرز..
بدأت فطورها في صمت معتاد,تناولت بعض تمرات وكوب لبن,بعض الحساء ارتشفت منه رشفات..وضعت الملعقة وهمت بأن تقوم بعد ماتمتمت:الحمدالله
مضت نحو الشرفة..التفت الى والدتها فرأتها تدعوا الله في خضوع وترجوه..
أتمت نضال صلاة المغرب وأعدت كوب القهوة خاصتها وبدأت ترتشف منه متلذذة بمذاقها ومستمتعة برائحتها المنعشة..
أمسكت نضال وبكل روتينية دفترها لتحاول تقييم عمل اليوم الإعداد لعمل الغد, لتنظم يومها مابين عبادة وترفيه وزيارة ودراسة..
فجأة
انقطع التيار الكهربائي , فزعت نضال في بادئ الأمر لكنها هدأت من نفسها: لا بأس .. سيعود مجددآ!
مضت الليلة دونما أن يعود التيار..صلت نضال التراويح ونامت فرارآ من ضجرها!
طال بها الوقت والنوم يهجر جفنيها.. كان التفكير يسلبها النوم: سويعات أضجرتني!
فكيف بأهل غزة؟
يقلون بأن لغزة شموع أضاءت للأمة شعل العزة..شموع غزة أضاءتها عزتهم وقوهم
وإيمانهم العميق..ونحن؟ سقطت دمعة استقرت في قلب وسادتها..
نامت نضال ومازالت دموعها تتالى!
قبيل الفجر أقبلت أمها: نضال!..قومي تناولي سحورك قبل الآذان
لا أرغب في تناول شيء..!
تناولت كوب ماء في عجل,تتوضأ بماء بارد وتوجهت إلى القبلة ودعت بكل حرارة والدموع تنساب في خضوع ورجاء:اللهم انصر أخواننا في غزة..!

من قلم صديقتي


توقيع : صمـت الـحروف
مَاٍ أُرَكِّزْ عَلٍيًهِ سَأَحْصُلْ عَليًهِ ..!
.:.:.أشــ عُ ـرُ بـِ عِ ــزَتــي .:.:.
حينَما أتركُ الـدنيا..وما تَحْمِلُ منْ هُــمومٍ غَابرة ٍ خَلـفــي..
وأمشـي أمَامَها وكُلي ثِقَةً..وأصِلُ إلى مبــتغَاي...
وأحَقِقُ ح ـــلُمي..وهَــدَفي بِلا...تــَنَازلْ..!!

فإجعل قوة شخصيتك تخالف إصرار قلبك
على شيء قد تهتز فيـه شخصيتك
http://www.tvquran.com/jbreen.htm