..:.. مرحباً بك في شبكة الشدادين الرسمية ، ضيفنا الكريم يسعدنا دعوتك للانضمام والمشاركة معنا .. اضغط هنا لتسجيل عضوية جديدة ..:..


العودة   شبكة الشدادين > عاصمة تحكمها النساء > تراتيل أنثى > الأسرة والطفل والمجتمع
  [ 1 ]
قديم 03 May 2017, 10:25 PM
عضو مبدع

البحث العلمي غير متصل

تاريخ التسجيل : Mar 2016
رقم العضوية : 74962
الإقامة : saudi arabia
الهواية : القراءة
المشاركات : 444
معدل التقييم : 232
الملف الشخصي للكاتب
إضافة تقييم
الرد على الموضوع
ارسال الموضوع لصديق
طباعه الموضوع
تبليغ عن الموضوع
يا الله ! حق الزوج عظيم !



عزيزتي الزوجة :

هل تعلمين عظمة حق الزوج عليك ؟

هل تعلمين المكانة الكبيرة التي جعلها الإسلام للزوج على زوجته ؟

لقد تأملت بعض الأحاديث النبوية الكريمة فوجدت فيها العجب العجاب !

وأدركت أن كثيراً من الزوجات - إلا من رحم الله - قد قصرن في حق أزواجهن .

وإليك جزءاً يسيراً من ذلك :

1- سجود الزوجة لزوجها ! ( سبحان الله ما أعظم حق الزوج ! ) :

عَنْ مُعَاذِ بْنِ جَبَلٍ: أَنَّهُ لَمَّا رَجَعَ مِنَ الْيَمَنِ، قَالَ:

يَا رَسُولَ اللهِ، رَأَيْتُ رِجَالًا بِالْيَمَنِ يَسْجُدُ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ ، أَفَلَا نَسْجُدُ لَكَ؟

قَالَ: " لَوْ كُنْتُ آمِرًا بَشَرًا يَسْجُدُ لِبَشَرٍ، لَأَمَرْتُ الْمَرْأَةَ أَنْ تَسْجُدَ لِزَوْجِهَا " .

رواه أحمد .

2- لو كان جسم الزوج كله قيح وصديد، ثم لحسته زوجته كله بلسانها

فإنها ما أدت حقه عليها . ! يا الله !

قال عليه الصلاة والسلام :

" لَا يَصْلُحُ لِبَشَرٍ أَنْ يَسْجُدَ لِبَشَرٍ، وَلَوْ صَلَحَ لِبَشَرٍ أَنْ يَسْجُدَ لِبَشَرٍ

لَأَمَرْتُ الْمَرْأَةَ أَنْ تَسْجُدَ لِزَوْجِهَا، مِنْ عِظَمِ حَقِّهِ عَلَيْهَا !!

وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ، لَوْ كَانَ مِنْ قَدَمِهِ إِلَى مَفْرِقِ رَأْسِهِ

قُرْحَةٌ تَنْبَجِسُ بِالْقَيْحِ وَالصَّدِيدِ، ثُمَّ اسْتَقْبَلَتْهُ تَلْحَسُهُ مَا أَدَّتْ حَقَّهُ " .

رواه أحمد .

3- رضى الزوج سبب في دخول الجنة !

"أَيُّمَا امْرَأَةٍ مَاتَتْ وَزَوْجُهَا عَنْهَا رَاضٍ، دَخَلَتْ الْجَنَّةَ"

رواه ابن ماجه .

لم يقل : من ماتت و والدها أو والدتها راض عنها

لا ! بل من ماتت وزوجها راض عنها !! .

بل إن رضى الزوج مقدم على رضى الوالدين !

وطاعة الزوج مقدمة على طاعة الوالدين !



4- بل وصل الأمر إلى أن الزوج هو جنة الزوجة أو نارها !

عن حصين بن محصن، عن عمَّةٍ له أتت النبي - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ –

في حاجة ففرغت من حاجتها، فقال لها النبي - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ -:

"أذات زوج أنت؟ " قالت: نعم، قال: "كيف أنتِ له" قالت:

ما آلوه إلا ما عجزتُ عنه، قال:

"فانظري أين أنت منه فإنما هو جنتُك ونارُك" .

أخرجه أحمد في "المسند" وإسناده حسن، وصححه الحاكم.

5- غضب الزوج على زوجته يتسبب في لعن الملائكة لها !!

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:

«إِذَا دَعَا الرَّجُلُ امْرَأَتَهُ إِلَى فِرَاشِهِ، فَأَبَتْ فَبَاتَ غَضْبَانَ عَلَيْهَا لَعَنَتْهَا الْمَلَائِكَةُ حَتَّى تُصْبِحَ» .

رواه ابن أبي شيبة .

6- إذا دعى الزوج زوجته إلى حاجته ، فإنها تجيبه ولو كانت على ظهر الدابة !

عَنِ ابْنِ عُمَرَ عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، أَنَّ امْرَأَةً أَتَتْهُ، فَقَالَتْ:

مَا حَقُّ الزَّوْجِ عَلَى امْرَأَتِهِ؟ فَقَالَ:

«لَا تَمْنَعُهُ نَفْسَهَا وَإِنْ كَانَتْ عَلَى ظَهْرِ قَتَبٍ

وَلَا تُعْطِي مِنْ بَيْتِهِ شَيْئًا إِلَّا بِإِذْنِهِ، فَإِنْ فَعَلَتْ ذَلِكَ كَانَ لَهُ الْأَجْرُ وَعَلَيْهَا الْوِزْرُ

وَلَا تَصُومُ تَطَوُّعًا إِلَّا بِإِذْنِهِ، فَإِنْ فَعَلَتْ أَثَمْتَ، وَلَمْ تُؤْجَرْ

وَأَنْ لَا تَخْرُجَ مِنْ بَيْتِهِ إِلَّا بِإِذْنِهِ فَإِنْ فَعَلَتْ لَعَنَتْهَا الْمَلَائِكَةُ

مَلَائِكَةُ الْغَضَبِ وَمَلَائِكَةُ الرَّحْمَةِ حَتَّى تَتُوبَ أَوْ تُرَاجَعَ»

قِيلَ: وَإِنْ كَانَ ظَالِمًا؟ قَالَ: «وَإِنْ كَانَ ظَالِمًا»

رواه أبو داود .






توقيع : البحث العلمي
سبحانك اللهم وبحمدك

رد مع اقتباس
قديم 04 May 2017, 06:51 PM [ 2 ]
مؤسس شبكة الشدادين


تاريخ التسجيل : Jan 2005
رقم العضوية : 1
الإقامة : saudi arabia
الهواية : رياضة + كمبيوتر وبس
مواضيع : 1971
الردود : 89725
مجموع المشاركات : 91,696
معدل التقييم : 4981السلطان has a reputation beyond reputeالسلطان has a reputation beyond reputeالسلطان has a reputation beyond reputeالسلطان has a reputation beyond reputeالسلطان has a reputation beyond reputeالسلطان has a reputation beyond reputeالسلطان has a reputation beyond reputeالسلطان has a reputation beyond reputeالسلطان has a reputation beyond reputeالسلطان has a reputation beyond reputeالسلطان has a reputation beyond repute

السلطان غير متصل


مـجـمـوع الأوسـمـة : 8
فعالية ضوء عدسة

فعالية طلباتك أوامر

شكر وتقدير

فعالية مجموعات المنتدى

يوميات الأعضاء

التميز في دورة الفوتوشوب

شكر وتقدير

أجمل خط 1434 هـ


رد: يا الله ! حق الزوج عظيم !


احسنت أخي العزيز
البحث العلمي

وما أعظم حقوق الزوج لمن يعيها ويقدرها
وبمعرفتها وتقديرها تصلح البيوت وتستقيم الأمور

لا هنت وبارك الله فيك


توقيع : السلطان
الأعلى رد مع اقتباس
قديم 04 Jun 2017, 02:23 AM [ 3 ]
عضوة متميزة


تاريخ التسجيل : Feb 2009
رقم العضوية : 18230
الإقامة : kuwait
الهواية : أساهر الليل
مواضيع : 331
الردود : 13967
مجموع المشاركات : 14,298
معدل التقييم : 767تــرف is a splendid one to beholdتــرف is a splendid one to beholdتــرف is a splendid one to beholdتــرف is a splendid one to beholdتــرف is a splendid one to beholdتــرف is a splendid one to beholdتــرف is a splendid one to behold

تــرف غير متصل


مـجـمـوع الأوسـمـة : 15
المشاركة في الاحتفالية السنوية

المشاركة في احتفالية العام التاسع

المشرفة المتميزة

المشاركة في احتفال المنتدى

فعالية تذكر واتربح

الاحتفال بالعام السابع

الاحتفال بالعام السابع

كيدهن عظيم

يوم الضحك العالمي

العضو المميز


رد: يا الله ! حق الزوج عظيم !


بعض الأحاديث ضعيفة هنا سبق أن قرأت من أحد المشايخ

لايحضرني اسمه ولكن قال : أن حديث سجود المرأة لزوجها
ضعيف وأنه أثر وليس حديث ولكن بعض المشايخ هداهم الله
يكثرون من ذكره في الخطب والمواعظ حتى انرسخ بأنه
حديث صحيح ونيتهم أكيد حسنة لكن بعض النساء
تصدق بأنه حديث صحيح وفيه فرق بين الضعيف والموضوع
والصحيح كما نعرف
عموماً لايختلف اثنان ع حق الزوج من زوجته وهذه
من الأمور المُسلّم بها ولكن اختلافنا ع صحة الحديث
من عدمه وهناك أحاديث حثّت ع ذلك وهناك آيات أيضاً
تحث ع حق الزوجة فالحياة الزوجية حقوقها متبادلة
ولو أن المرأة يقع ع عاتقها أكثر الحقوق وهي أهلٌ لذلك
رعاها الله وسدد ع الخير خطاها فلولاها لضاع الرجل < دعابة مثل دعابة بعض المشايخ





شكراً لك أخي الكريم


توقيع : تــرف


وأنا الذي .. لو جِئْتَ تطلُبُه الفؤادَ .. لقُلْتُ : لَكْ ..!
عَجَبِيْ لهُ مِنْ سَائِلٍ .. أنْ جاءَ يطلُبُ ما مَلَكْ ..!!
"إنيْ أحبُّكَ" .. قُلْتُها .. فبَنَتْ بقلبِي مَنْزِلَكْ !
وزهدتُ دَهْري .. واعتزلْتُ الناسَ .. كي أتأمَّلَكْ !!
قلبي اصطفاكَ على البرايا .. واصْطفاكَ .. وفَضَّلَكْ !!
كُلُّ الحكايةِ أننّي .. أَيُّوْوووهْ .. ! كمْ أشتاقُ لَكْ !!

الأعلى رد مع اقتباس
إضافة رد
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

12:45 AM
Powered by vBulletin® developed by Tar3q.com